ADVERTISEMENT

سبب بكاء الطفل في عمر السنه .. ونصائح ذهبية لكل أم

سبب بكاء الطفل في عمر السنهالبكاء هو لغة التواصل الأولى لدى جميع الأطفال، كما أنه من أهم لغات التعبير عن المشاعر إن لم يكن أهمها بالفعل، ولكن في بعض الأحيان قد يستمر الطفل في البكاء دون أن تعرف الأم سبب ذلك، خاصة إذا لم يستطع الطفل الكلام بعد، ونحن اليوم نناقش سبب بكاء الطفل في عمر السنه بالتحديد، وكيف يمكن أن تتعامل الأم مع هذا البكاء؟ فتابعي معنا عزيزتي الأم لتتعرفي على هذه المعلومات الهامة.

كيف يتواصل الطفل في عمر السنة؟

  • تتوسع مفردات الطفل بشكل كبير، من المحتمل أن تسمعي كلمات مثل “ماما” و”بابا” و”دادا” و”لا” و”نعم” بشكل منتظم.
  • يقلد الطفل كلام الأب والأم في هذا السن.
  • سيفضل الطفل بعض الأشخاص عن الآخرين، كما يكون لديه قلق عند مغادرتكِ المنزل، يُسمى قلق الانفصال، يجب جعل المغادرة سريعة وغير مؤلمة له، وإخباره بأنكِ ستعودين قريباً.
  • يصبح الأطفال في عمر السنة أكثر اجتماعية، لقد بدأوا في فهم ما يقوله الناس لهم، وهو يستخدمون مهاراتهم اللغوية لجذب انتباه المحيطين بهم.
  • في الشهر الثاني عشر، سيبدأ الطفل أيضاً في اختبار الحدود، والتي تشمل الرد على الطلبات بكلمة “لا” أو بنوبة غضب وصوت مرتفع، يجب تعليم الطفل أن هذه السلوكيات غير مقبولة، مع مكافأته على السلوكيات الجيدة

سبب بكاء الطفل في عمر السنه

إن هناك الكثير من الأسباب التي يمكن أن يبكي من أجلها الطفل في عمر السنة، ومن هذه الأسباب ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • إذا كان الطفل جائعاً.
  • إذا كان الطفل متعباً أو لا يشعر بالراحة.
  • عند وجود مرض معين أو ألم لدى الطفل.
  • الشعور بالإحباط أو الحزن.
  • الشعور بالغضب أو الإهانة من تصرف ما.
  • قد يبكي الطفل لأنه يريد الاهتمام والمودة بشكل أكبر، ولا يستطيع التعبير عن ذلك بالكلام.
  • الأطفال في العام الأول يكون لديهم انتباه قصير المدى بمعنى أنه لا يستمر في اللعب بمفرده لأكثر من خمس دقائق، ويريد البقاء بصحبة الآخرين لأطول فترة ممكنة.
  • في بعض الأحيان قد يجد الطفل أن البكاء هو الطريقة الوحيدة لتحقيق ما يريد فيلجأ إليه دائماً.

كيفية التعامل مع بكاء الطفل

إن عدم الاهتمام الكافي ببكاء الطفل من الأخطاء الشهيرة، كما أن تحقيق ما يريد بسرعة وإن كان ضرراً، فقط للتخلص من إزعاج وصوت بكائه أيضاً من الأخطاء الشائعة عند الكثير من الأمهات، ولكن هناك بعض الإرشادات التي يجب اتباعها للتعامل مع بكاء الطفل في هذه السن، وتشمل ما يلي:

  1. أول وأهم شئ هو التحقق من جسد الطفل وصحته، وأنه ليس مريضاً ولا يعاني من جرح أو ألم ما.
  2. عرض الطعام أو الشراب على الطفل إذا كان هناك شك بأنه جائع أو يشعر بالعطش.
  3. إذا استمر الطفل في البكاء بدون سبب واضح، لا تقومي بضربه أو الصراخ في وجهه، فذلك لن يزيد الأمر إلا سوءاً، ولكن يمكن الابتعاد بضع خطوات وأخذ نفس عميق إذا كنتِ على وشك إيذائه.
  4. عند بكاء الطفل في أوقات النهار وأنتِ مشغولة، يمكن طلب المساعدة من والده أو أحد الأقرباء بالمنزل.

نصائح ذهبية للأم

  1. يمكن المشي بصحبة الطفل أو حمله والخروج به، أو قيادة السيارة بصحبته إذا لم تكوني مرهقة للغاية.
  2. وضع الطفل في عربته ومحاولة تشتيت انتباهه نحو الحركة واللعب، ولكن مع التأكد بأنه في وضع آمن.
  3. في بعض الأوقات قد يكون بكاء الطفل ما هو إلا شحنة يريد إخراجها، وقد يهدأ من تلقاء نفسه بعد دقائق، اتركي له المساحة لذلك.
  4. كلما أوليتِ اهتماماً لبكاء طفلكِ الناجم عن حزنه أو إحباطه أو مرضه، كلما زاد اقتناعه بأن العالم مكان آمن يمكن الوثوق به، وسيقلل بنفسه من بكائه مع الوقت.

والآن عزيزتي الأم، نتمنى أن نكون قد قدمنا لكِ معلومات مفيدة عن سبب بكاء الطفل في عمر السنه .. وكيفية التعامل معه، وإذا كان لديكِ أي استفسار، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة آية خيري
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.webmd.com/parenting/baby/baby-development-1-year-old#2
https://raisingchildren.net.au/newborns/behaviour/crying-colic/crying-0-8-years
https://www.babycenter.com/404_how-should-i-deal-with-my-1-year-olds-neediness_13434.bc
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد