حليب الكاجو: 10 فوائد صحية وطريقة صنعه في المنزل

حليب الكاجو
حليب الكاجو

من منا لا يجب المكسرات وخاصة الكاجو لذيذ الطعم، لكن هل سمعت أو جربت من قبل حليب الكاجو؟ من خلال المقال التالي سوف نتعرف على حليب الكاجو بشكل مفصل وكيفية صنعه وفوائده المحتملة للصحة وبعض أضراره المحتملة ومعلومات أخرى عديدة، فاحرصوا على المتابعة للاستفادة.

ADVERTISEMENT

ما هو حليب الكاجو؟

حليب الكاجو هو حليب يتم صنعه من مكسرات الكاجو والماء، وله قوام كريمي وغني ويحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن والدهون الصحية ومكونات غذائية أخرى. ويتم صنع هذا الحليب بنفس طريقة صنع حليب اللوز، ولكن حليب الكاجو له نكهة غنية أكثر. وقوامه الكثيف يجعله خيار جيد لاستخدمه كمشروب أو استخدامه مع حبوب الإفطار أو في الخبز والطيخ، ويتوفر بأنواع مختلفة محلاة وغير محلاة ويمكن أن يكون بديلاً لحليب الأبقار في العديد من الوصفات.

القيمة الغذائية لحليب الكاجو

يحتوي حليب الكاجو على العديد من الفيتامينات والمعادن الهامة والضرورية لصحة الجسم مثل:

ADVERTISEMENT
  • الكالسيوم.
  • الحديد.
  • فيتامين أ.
  • فيتامين د.
  • فيتامين هـ.

ووفقاً لبيانات وزارة الزراعة الأمريكية يقدم كوب واحد (227 جم) من حليب الكاجو القيم الغذائية التالية:

  • الدهون: 11 جم.
  • الصوديوم: 100 مجم.
  • الكربوهيدرات: 10.5 جم.
  • الألياف: 2 جم.
  • السكر: 3 جم.
  • البروتين: 4.5 جم.
  • الكالسيوم: 18.9 مجم.
  • الحديد: 1.8 مجم.

السعرات الحرارية في حليب الكاجو

يُعتبر حليب أو لبن الكاجو منخفض في السعرات الحرارية مقارنة بالأنواع الأخرى مثل حليب جوز الهند وحليب الشوفان، حيث يحتوي الكوب الواحد (حوالي 227 جم) من حليب الكاجو على 156 سعر حراري، ومجموع السعرات الحرارية الكلي يمكن أن يختلف باختلاف الشركة المصنعة أو العلامة التجارية، لذا يجب مراجعة مجموع السعرات الحرارية على العبوة عند الشراء أو الاستخدام.

ADVERTISEMENT

فوائد حليب الكاجو الصحية

يُعتبر حليب الكاجو بديل ممتاز للأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز أو حساسية من منتجات الألبان، كما يُعتبر خيار آخر له قوام غني وسعرات حرارية أقل مقارنة بأنواع أخرى مستخدمة مثل الصويا واللوز. وتتضمن فوائد حليب الكاجو المحتملة لصحة الجسم ما يلي:

1- تقوية العظام:

تحتوي العديد من أنواع لبن الكاجو على العديد من المغذيات والمعادن مثل الكالسيوم، وبعض الأنواع تحتوي على نسبة مدعمة، وقد يساعد هذا في تقوية العظام والوقاية من الإصابة بهشاشة العظام أو حالات أخرى تنتج عن نقص نسبة العظام في الجسم.

2- الوقاية من الأنيميا:

تقدم الحصة من بعض أنواع حليب الكاجو ما يقرب من 4 مجم من الحديد، أي 20% من احتياج الجسم اليومي من هذا العنصر، ونقص الحديد في الجسم يتسبب في الإصابة بالأنيميا أو فقر الدم، لذا يمكن الاعتماد على هذا الحليب لتعويض أي نقص في الجسم من هذا العنصر والوقاية من الإصابة بفقر الدم.

ADVERTISEMENT

3- الحفاظ على مستوى الكوليسترول:

لا يحتوي هذا الحليب على الكوليسترول، مقارنة بالأنواع الأخرى مثل حليب الأبقار الذي يمكن أن يحتوي على 36 مجم، لذا يُعتبر خيار جيد للأشخاص الذين يرغبون في تقليل مستويات الكوليسترول بدون الاضطرار للاستغناء عن شرب الحليب.

4- الحفاظ على صحة العين:

حليب الكاجو مصدر غني لفيتامين هـ الذي يلعب دوراً هاما في الحفاظ على صحة العين، وتُشير بعض الدراسات إلى أنه مكمل أساسي في تقليل خطر الإصابة بالتنكس البقعي المرتبط بالتقدم في العمر (أحد اضطرابات العين التي تتسبب في فقدان الرؤية المركزية).

5- تعزيز صحة القلب

ربطت بعض الدراسات بين هذا الحليب وبين تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، حيث يحتوي على دهون أحادية ومتعددة غير مشبعة صحية، كما يحتوي على البوتاسيوم والمنجنيز المعروفين بتعزيز صحة القلب وتقليل خطر الإصابة بالمشاكل القلبية.

ADVERTISEMENT

6- المساعدة في تخثر الدم

يحتوي هذا الحليب على فيتامين ك بوفرة، وهو فيتامين مهم وحيوي في عملية تخثر الدم، لذا يمكن أن يساعد هذا الحليب في الحفاظ على مستويات كافية من هذا الفيتامين في الجسم، وفي حالة تناول أي أدوية لسيولة الدم، يجب استشارة الطبيب أولاً قبل تناول هذا الحليب.

7- التحكم في سكر الدم

يحتوي هذا الحليب على مكونات معينة يمكن أن تساعد في التحكم في سكر الدم، وخاصة لدى مرضى السكري، ولكن ما زال الأمر بحاجة للمزيد من الدراسات ويُفضل استشارة الطبيب.

8- مفيد للبشرة

يحتوي لبن الكاجو على نسبة عالية من النحاس، ويساعد عنصر النحاس في تحسين وتعزيز صحة الجلد والبشرة عن طريق دعم إنتاج الكولاجين في الجسم.

ADVERTISEMENT

9- محاربة السرطان

تُشير بعض الدراسات التجريبية إلى أن حمض الأناكارديك الموجود بالكاجو يمكن أن يساعد في وقف انتشار بعض الخلايا السرطانية المعينة ويُحسن من تأثير وفاعلية بعض الأدوية المضادة للسرطان، ولكن ما زالت هذه الفائدة بحاجة للمزيد من التجارب لإثباتها.

10- تقوية المناعة

يحتوي هذا الحليب على مكونات غذائية عديدة من مضادات الأكسدة والزنك التي يمكن أن تساعد الجسم في محاربة الالتهابات وتعزيز مناعة الجسم ومحاربة الأمراض والعدوى.

كيفية عمل حليب الكاجو في المنزل

عمل هذا الحليب في المنزل يضمن الحصول على حليب أكثر كثافة ويحتوي على مغذيات أكثر، كما يمكن التحكم في نسبة السكر به والمكونات الأخرى مقارنة بالأنواع الجاهزة. ولعمل هذا الحليب اتبع الخطوات التالية:

ADVERTISEMENT
  • قم بنقع 130 جرام من الكاجو في كمية من الماء الساخن جداً لمدة 15 دقيقة.
  • يمكن أيضاً نقع نفس كمية الكاجو في ماء بدرجة حرارة الغرفة، ولكن لمدة ساعة وساعتين أو أطول.
  • قم بتصفية الكاجو وشطفه ثم وضعه في الخلاط مع 3 أو 4 أكواب من الماء.
  • قم بعد هذا بضرب الخليط على سرعة عالية لمدة 30 ثانية أو دقيقة حتى يُصبح الخليط ناعم (مزبد).
  • يمكن إضافة البلح أو العسل أو أي إضافات أخرى للتحلية في حالة الرغبة، وتتضمن الإضافات الأخرى المشهورة ملح البحر والكاكاو ومستخلص الفانيليا.
  • يمكن الاحتفاظ بلبن الكاجو في برطمان زجاجي محكم الغلق في الثلاجة لمدة 3 أو 4 أيام، وفي حالة ملاحظة انفصال الحليب عن بعضه يجب رجه جيداً قبل الاستخدام.

أضرار حليب الكاجو

تتضمن بعض الأضرار المحتملة لهذا الحليب ما يلي:

  • بعض الأنواع تكون محلاة وتحتوي على مستويات مرتفعة من السكر المضاف، مما قد يساهم في زيادة الوزن ومشاكل أخرى.
  • على الرغم من أن هذا الحليب منخفض في السعرات الحرارية مقارنة بالأنواع الأخرى، إلا أن هذا أيضاً يعني أنه منخفض في نسبة البروتين، وفي حالة كان غير مدعم قد يفتقر لوجود عناصر غذائية أخرى مثل الكالسيوم.
  • يُعتبر الكاجو من أشهر أنواع المكسرات المسببة للحساسية، لذا في حالة وجود حساسية من المكسرات لا يجب تناول هذا الحليب.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد