ADVERTISEMENT

حليب الإبل وفيتامين د

الحليب الإبل وفيتامين دحليب الإبل شائع الاستخدام لدى سكان منطقة الخليج تحديدا، فهل مفيد لنا؟ وما هي القيمة الغذائية لحليب الإبل وما أهم فوائده، وأيضًا ما العلاقة بين حليب الإبل وفيتامين د ؟ هو ما نوضحه في هذا المقال فتابع معنا عزيزي القارئ.

القيمة الغذائية لحليب الإبل

وفقًا لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية يحتوي 100 جرام من حليب الإبل على:

ADVERTISEMENT
  • الطاقة: 46 سعر حراري.
  • الدهون: 2 جرام.
  • الكوليسترول: 6 ملج.
  • الصوديوم: 63 ملج.
  • البروتين: 3 جرام.
  • الكربوهيدرات: 5 جرام.
  • السكريات: 3 جرام.

كما يحتوي الحليب الخاص بالإبل أيضًا على مجموعة من الفيتامينات المهمة مثل فيتامين أ وفيتامين ج وفيتامين هـ وفيتامين دال وفيتامين ب، بالإضافة إلى مجموعة من المعادن مثل الحديد المهم للجسم والكالسيوم إلى جانب كل من النحاس والمغنيسيوم والزنك.

حليب الإبل وفيتامين د

لا شك أن فيتامين د فيتامين د من أهم الفيتامينات التي تلعب دورا هاما في تعزيز مناعة الجسم والحفاظ على مستويات الكالسيوم المطلوبة للجسم، والذي يساهم في تعزيز قوة العظام والأسنان، ولا يجب ننسى أيضا دور فيتامين د في عمل الجهاز العصبي والدماغ.

والحليب الخاص بالإبل يعد أحد أنواع الحليب التي تحتوي على فيتامين دال، لكن لا تتوفر معلومات موثوقة عن الكمية التي يوفرها للجسم بالتحديد، وعموما هانك العديد من المصنعين الذي يقوم بتدعيم الحليب المباع في المتاجر بفيتامين د، لذلك يمكنك البحث عن نوع الحليب المدعم بفيتامين د.

وتعد الشمس هي المصدر الأساسي للحصول على  فيتامين د، إلى جانب مجموعة من الأطعمة والمصادر الأخرى الغنية بالفيتامين منها الأسماك الدهنية، ويمكنك التعرف على بقية مصادر فيتامين د في الأطعمة.

ADVERTISEMENT

ويعتبر حليب الإبل واحد من أكثر أنواع الحليب تشابهًا في التركيب مع حليب الأم، كما يمكن الاستفادة منه للأطفال من خلال تقليل خطر الكساح والتوحد عند الأطفال.

فوائد حليب الإبل الصحية

يحسن الهضم

واحدة من مميزات حليب الإبل أنه يمكن أن يساعد على نمو النوع الجيد من البكتيريا في المعدة، وبالتالي تحسين عملية الهضم والوقاية من الاضطرابات التي قد تحدث في الجهاز الهضمي.

مصدر ممتاز للعناصر الغذائية الأساسية

حليب الإبل مصدر غني بالعديد من العناصر الغذائية المهمة للجسم، منها مجموعة من الفيتامينات المهمة مثل فيتامين ب، بالإضافة إلى أنه أغنى من حليب البقر العادي من حيث توفير الكالسيوم والبوتاسيوم والحديد وفيتامين سي، وأقل منه في مستوى الدهون المشبعة.

مناسب لمصابي عدم تحمل اللاكتوز

قد يكون حليب الإبل أحد المصادر البديلة للأشخاص الذين توجد لديهم مشكلة في تحمل اللاكتوز الموجود في الألبان العادية مثل حليب البقر، بسبب تركيبته المختلفة.

ADVERTISEMENT

يقلل سكر الدم

بعض الأبحاث تشير إلى أن حليب الإبل قد يكون له دور في خفض مستويات نسبة السكر في الدم، بالإضافة إلى احتوائه على بعض المركبات التي تشبه الأنسولين في وظيفتها قد تساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم.

فوائد أخرى لحليب الإبل

  • يقوي جهاز المناعة ويحمي من الأمراض الخطيرة لاحتوائه على مضادات أكسدة قوية ومضادات للالتهابات والفطريات.
  • يدعم صحة الدماغ لذلك فإنه يعتبر وسيلة للوقاية أو علاج التوحد عند الأطفال.
  • مفيد لصحة الجلد والشعر.
  • يحمي الأطفال من الكساح وضعف النمو.

بعد معرفة العلاقة بين حليب الإبل وفيتامين د وفوائده الصحية الذهبية، ننصحك بإدراجه ضمن نظامك الغذائي واستخدامه لتحضير القهوة والأطعمة المختلفة للاستفادة منه.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة أسماء رياض
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد