تربية الطفل عمر سنة ونصف .. إرشادات هامة لكل أم

تربية الطفل عمر سنة ونصفهل طفلكِ الآن في منتصف العام الثاني من عمره؟ هل أصبح الآن قادراً على المشي بمفرده؟ وينطق بالعديد من الكلمات الخاصة به؟ إذاً هل يشغلكِ أمر تربية الطفل عمر سنة ونصف ؟ وكيف يمكنكِ تنمية المهارات الخاصة به؟ إذاً تابعي معنا عزيزتي الأم هذا المقال، والذي سنتناول فيه معلومات مهمة عن كل ما يخص تربية طفلكِ ذو العام ونصف.

ADVERTISEMENT

قراءة مشاعر الطفل

من المحتمل أن يكون الطفل في هذا السن قادراً على إظهار مشاعره بشكل جيد، حيث يضئ وجهه بابتسامة عريضة عند عودتكِ إلى المنزل، أو ينسحب من اللعب وينطوي ولا يأكل كثيراً عندما يكون حزيناً.

من المهم للغاية ترجمة مشاعر الطفل وفهم ما يشعر به، وبناء عليه يتم وضع التصرف السليم في هذه الأوقات، فالتربية لا تعني فقط إصدار الأوامر والتوجيهات، وإنما فهم شخصية الطفل وكيفية التعامل معها بشكل سليم.

ADVERTISEMENT

تربية الطفل عمر سنة ونصف

هناك العديد من الجوانب الخاصة بتربية الطفل في هذه السن، والتي يجب الانتباه إليها وعدم إغفال أي منها، وتشمل هذه الجوانب ما يلي:

التحدث مع الطفل

بالنظر إلى طبيعة الطفل الأنانية، فإن الجمل المبكرة للطفل غالباً ما تكون صراخ من نوع “أريد المزيد من الحليب”، أو “ابحثي لي عن لعبتي” وهكذا، يختبر الطفل قدرته الجديدة في تكوين الجمل وتعريف احتياجاته، لذلك من المهم التحدث معه بمجموعة من التعبيرات والجمل الأخرى، حتى يعلم أن هناك مفردات مختلفة يمكن التعبير بها بطريقة إيجابية.

ADVERTISEMENT

اللعب مع الطفل

على الرغم من أن تخيلات الأطفال في هذا السن حول اللعب تكون عبارة عن الترفيه طوال الوقت، والاستمتاع بالحلوى والآيس كريم دوماً، إلا أن ما يجعل الطفل سعيداً حقاً هو ببساطة “أنت”، ما تفعلينه أو يفعله والده معه هو بالفعل ما يؤثر فيه، فالصلاة مع الطفل، واللعب، والقراءة وتناول الطعام بصحبته، بمعنى أصح العودة إلى الطفولة معه، هي أبسط الطرق لتربية طفل سعيد حقاً.

مكافأة الطفل

إلى جانب سياسات وضع الحدود والعقاب المختلفة، من المهم أن تكون هناك مكافآت وتقدير للطفل عند القيام بتصرف حسن، أو الالتزام بسلوك جيد، أو عند إنجازه شيئاً ولو بسيطاً مثل الرسم أو تشييد الأشكال بـ المكعبات، يساعد ذلك في تنمية مهاراته والرضا عن نفسه وزيادة الثقة لديه.

السماح للطفل بالمشاعر السلبية

هناك بعض الآباء والأمهات يختلط عليهم الأمر في تلك النقطة، فبمجرد ما يكون الطفل منزوياً بعيداً أو يشعر بالغضب أو الحزن أثناء حفلة عيد ميلاد على سبيل المثال، سرعان ما يدفعونه للمرح والمشاركة، ولكن هذا ليس صحيحاً دائماً، ففي بعض الأحيان يحتاج الطفل بالفعل ليعيش مشاعر الحزن أو الثورة قليلاً، لذلك من المهم له السماح بإخراج تلك الشحنات الموجودة بداخله، ولكن من المهم أيضاً ألا يستمر ذلك طويلاً.

ADVERTISEMENT

حقائق ممتعة عن تطور الطفل

  • يستطيع الطفل في عمر سنة وأربع شهور أن يصعد الدرج ويقلد الآخرين، ويفهم معظم ما يقولونه.
  • في الشهر السابع عشر تقريباً، تتضح لديه ذاكرة الناس والأماكن، ويستطيع ركل الكرة والتصفح في المقطوعات الموسيقية والاختيار والتفاعل معها.
  • في عمر السنة ونصف، يمكن أن يتذكر الطفل اللغة في الكتب، ويمكن أن يعترض إذا حاولتِ تخطي الصفحات، كما يمكن أن يُشكّل جمل من كلمتين أو ثلاثة.

والآن عزيزتي الأم، نتمنى أن نكون قد قدمنا لكِ معلومات مفيدة حول تربية الطفل عمر سنة ونصف .. وإذا كان لديكِ أي استفسار آخر، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة آية خيري - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد