ما هي بكتيريا الامعاء وهل هي مفيدة أم ضارة؟

بكتيريا الامعاءبكتيريا الامعاء ليست كلها ضارة بل يوجد العديد من الأنواع النافعة منها والمهمة جدا لصحة الجسم، سنتعرف أكثر على البكتيريا الموجودة في الأمعاء، وكل ما يتعلق بها.

ADVERTISEMENT

ما هي بكتيريا الامعاء؟

قد يفاجئك معرفة أنه يوجد بداخل أمعائك مئات الأنواع من البكتيريا، التي قد تصل إلى 500 نوع! وكل شخص مميز عن الآخر، ويرجع ذلك لعوامل مختلفة منها نظامك الغذائي ونمط حياتك بشكل عام، إلى جانب البيئة التي ولدت فيها والبكتيريا الخاصة بالأم قبل الولادة.

ولهذه البكتيريا دور مهم جدا في صحة الهضم، بل وصحة الجسم عموما وجهاز المناعة، والحالة النفسية أيضا، إلى جانب أنه يمكن أن يكون لهذه البكتيريا علاقة ببعض الأمراض مثل السكري والسمنة!

ADVERTISEMENT

أنواع بكتيريا الأمعاء

يوجد نوعين من البكتيريا في الأمعاء منها النافع ومنها الضار، وتحدد العديد من العوامل طبيعة البكتيريا، وسنتعرف أكثر على هذه الأنواع:

بكتيريا الأمعاء الضارة

البكتيريا عند الشخص السليم تختلف عن الشخص المريض، فقد يكون هناك خلل في بكتيريا الشخص المريض، من حيث التوازن بين البكتيريا النافعة والمضرة، وقد تكون العلاقة بين بعض الأمراض والبكتيريا في الأمعاء أكبر مما تتخيل، فبكتيريا الأمعاء لها علاقة بعملية التمثيل الغذائي في الجسم.

ADVERTISEMENT

كما أن كثرة عدد بكتيريا الامعاء قد تحول الألياف إلى أحماض دهنية، مما قد يسبب ترسب الدهون في الكبد، مما قد يسبب حالة تعرف باسم متلازمة التمثيل الغذائي، وهي حالة يمكن أن تسبب مرض السكري من النوع الثاني إلى جانب أمراض السمنة والقلب.

بكتيريا الامعاء النافعة

وهي البكتيريا التي تساعد في هضم الطعام وتكسيره ليمتص الجسم العناصر المهمة منه، وهناك طريق عديدة يمكن أن تعزز صحة البكتيريا النافعة، أهمها الطعام الصحي والذي يجب أن يشمل:

  • تناول الفواكه والخضروات هي غنية بالألياف المهمة للصحة.
  • الأطعمة الغنية بالألياف مثل التفاح والموز والبروكلي.
  • البقوليات تحتوي على نسبة عالية من الألياف.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على البروباتيك.
  • الأطعمة المخمرة مثل الزبادي.
  • تناول الحبوب الكاملة واهتم بالأطعمة النباتية في غذائك.
  • بالنسبة للأطفال فقيام الأم بإرضاعهم طبيعيا 6 أشهر على الأقل، يساعد على تعزيز نمو الميكروبيوم عند الأطفال.
  • التمارين الرياضية أيضا يمكن أن تساعد أيضا على تعزيز صحة البكتيريا النافعة في الجسم.

بكتيريا الامعاء والاكتئاب

يمكن أن يكون هناك علاقة بين الاكتئاب والبكتيريا الموجودة في الأمعاء، فالأمعاء تكون مليئة بالنهايات العصبية التي ترتبط بالدماغ، وقد يكون هناك علاقة بين البكتيريا وبين اضطرابات الجهاز العصبي المركزي، ومنها الاكتئاب أو القلق.

ADVERTISEMENT

كما يمكن أن تساعد بعض أنواع البكتيريا في إنتاج مواد كيميائية في الدماغ تعرف بالناقلات العصبية، ومنها مثلا السيروتنين الذي يعتبر مضاد للاكتئاب وغالبا يتم إنتاجه في الأمعاء، كما أن بعض الدراسات أظهرت احتمالية أن تساعد بعض أنواع البروبيوتيك في تحسين أعراض الاكتئاب أو الاضطرابات الأخرى العقلية.

أعراض بكتيريا القولون

يمكن أن تؤثر بكتيريا الامعاء بشكل كبير من خلال دورها في العديد من الأمراض مثل التهاب الأمعاء ومتلازمة القولون العصبي.

قد تنتج بعض الأعراض المزعجة عند الأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي نتيجة بعض الميكروبات التي تقوم بإنتاج الكثير من الغازات، ومن هذه الأعراض ألم البطن والانتفاخات والتشنجات.

ADVERTISEMENT

في النهاية ننصح دائما باتباع نظام غذائي صحي يساعد على تعزيز الصحة بشكل عام، للحصول على العناصر الغذائية المطلوبة للجسم، وفي حال وجود أي مشكلة صحية يجب استشارة الطبيب.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة روضة بكر - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد