ADVERTISEMENT

ما هي أهمية اوميغا 3 للاطفال ؟ وما هي أهم مصادره؟

اوميغا 3 للاطفالتلعب الأوميجا 3 دورا محوريا في الارتقاء بصحة الطفل والحفاظ عليه من الأمراض، بل وتعتبر الأوميجا 3 من العناصر المهمة للجسم للقيام بوظائفه، لذلك تعرف معنا على أهمية اوميغا 3 للاطفال ، وأهم مصادره في أنواع الطعام المختلفة، من خلال المقال التالي.

ما هي الأوميجا 3 ؟

الأوميجا 3 هي من الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة، وهي ضرورية لوظائف الجسم المختلفة وتسمى بالدهون الأساسية، لأن الجسم غير قادر على تصنيعه ويأخذه من الغذاء فقط.

ADVERTISEMENT

و تتكون الأوميجا 3 من عنصرين أساسين هما : EPA و DHA، واللذان يلعبان الدور الأساسي في تأثيرات هذا المركب، ومن أجل أن تتم الفائدة الأكبر منها، فإنها تحتاج إلى مضادات الأكسدة والموجودة بشكل غني في الخضروات والفواكه الطازجة.

أهمية اوميغا 3 للاطفال

تتعدد أهمية اوميغا 3 للاطفال من خلال الآتي:

  • تعمل الأوميغا 3 على تخفيض نسبة حدوث أمراض القلب، لأنها تساهم في التقليل من نسبة الكولسترول والدهون الثلاثية في الدم، كما أنها قد تساعد في تخفيض نسبة ضغط الدم واحتمال تخثّر الدم، مما يساعد في تخفيض نسبة التعرض لذبحات قلبية.
  • تعمل الأوميغا 3 على تعزيز النمو الذهني وخاصةً لدى الأطفال، فهي تساعد في تحسين نشاطهم الفكري من خلال تحسين مستوى العديد من المهارات مثل: الملاحظة، والذاكرة القصيرة الأمد، والقراءة.
  • تساعد الأوميغا 3 الأطفال المصابين باضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه، لأنه يدخل في أنسجة الخلايا الدماغية ويزيد من التشعبات العصبية في الدماغ، وبالتالي يزيد القدرة على التركيز والانتباه.

اقرأ أيضا:

  • تلعب دورا هاما في التخفيف من أعراض الإكتئاب، حيث تساهم في تعديل المزاج والحالة النفسية للشخص، نظرا لدخولها في عمليات حيوية خاصة في هذا الشأن.
  • تحد من الالتهابات المرافقة لمرضى الروماتيزم والتهاب المفاصل.
  • تعمل على تقوية جهاز المناعة: من خلال تنشيط دور كريات الدم البيضاء.
  • تساعد الأوميجا 3 على منع تشكل الخلايا السرطانية، وبالتالي الوقاية من حدوث الأورام.

مصادر الطعام التي تحتوي على دهون الأوميغا 3

  • الأسماك الغنيّة بالزيوت الصحيةّ مثل السلمون، السردين والماكاريل.
  • الخضروات ذات اللون الأخضر الداكن مثل السبانخ والملوخية.
  • الزيوت النباتية مثل زيت الكانولا.
  • المكسرات والبذور مثل الجوز، اللوز والصنوبر.
  • البيض المدعم بالأوميغا 3.
  • بذور الكتان المطحونة.

الاحتياجات اليومية من الأوميغا 3

يفضل أن يكون نحو 2% من مجموع السعرات الحرارية المتناولة يومياً، لكن ماذا عن تناول كميات كبيرة من الأوميجا 3 ؟ بالرغم من فوائدها العديدة التي لا تعد ولا تحصى، إلا أنه قد يحدث منها بعض من الأضرار، خاصة إذا تم تناولها بجرعات فائضة وذلك على النحو التالي:

ADVERTISEMENT
  • قد تزيد من خطورة النزيف في حال تناول جرعة زائدة.
  • قد تتفاعل مع بعض الأدوية، وقد تسبب نقص الفيتامين هـ.
  • قد تهبط بمستوى الكوليسترول عن مستواه الطبيعي.

محاذير هامة بخصوص اوميغا 3 للاطفال

الأوميجا 3 الموجود في الأسواق من حبوب أو كبسولات يتم تحضيرها للأغراض التجارية العلاجية من زيت السمك، ولكن لايجوز استخدامه من قبل الشخص ذاته دون الرجوع للطبيب، أما إذا كان الشخص يتغذى تغذية جيدة ومتوازنة، وفيها كل العناصر فهو في غنى عن هذه المكملات.

في النهاية نود أن نؤكد دائما على ضرورة الاهتمام بالحصول على كل العناصر الغذائية بما فيها اوميغا 3 من أجل نمو صحي للطفل كما ذكرنا سابقا، ولأننا دائما بجانبكم يمكنكم القيام باستشارة أحد أطبائنا.. من هنا لأي استفسار طبي.

اقرأ أيضا:

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د. مصطفى محمود
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد