الطلق الكاذب أو انقباضات براكستون هيكس ..والفرق بينها وبين الولادة الحقيقية

انقباضات براكستون هيكس أو الطلق الكاذب
قبل  البدء في أعراض الطلق الحقيقي والولادة، قد تختبرين الطلق الكاذب المعروف أيضًا باسم انقباضات براكستون هيكس، وهذه الانقباضات غير المنتظمة للرحم طبيعية تمامًا وتحدث للإستعداد لعملية الولادة الحقيقية، تابعي المقال التالي لمعرفة أعراض انقباضات براكستون هيكس أو الطلق الكاذب .

ADVERTISEMENT

ما هي انقباضات الطلق الكاذب أو انقباضات براكستون هيكس ؟

انقباضات بـراكستون هيكس هي تقلصات الرحم المتقطعة التي تبدأ في بداية الحمل، على الرغم من أنه يمكن عدم ملاحظتها حتى ما بعد منتصف فترة الحمل، وقد لا تلاحظها بعض النساء أبداً، وتم تسميتها بهذا الإسم نسبًة جون براكستون هيكس ، الطبيب الإنجليزي الذي وصفها لأول مرة في عام 1872.

تميل انقباضات براكستون هيكس أو الطلق الكاذب مع تقدم الحمل إلى تكرار الحدوث، ولكن تظل على الأرجح نادرة وغير منتظمة وغير مؤلمة، ومع ذلك يصعب في بعض الأحيان تمييز انقباضات براكستون هيكس عن العلامات المبكرة للولادة.

ADVERTISEMENT

أعراض الطلق الكاذب

انقباضات براكستون هيكس تأتي على هيئة تقلصات أو انقباضات في الرحم ومنطقة أسفل البطن والفخذ ويليها إسترخاء، وتكون تقلصات براكستون هيكس غير منتظمة وعادة لا تؤلم، على الرغم من أنها قد تكون غير مريحة وأحيانا قوية ومؤلمة.

الفرق بين انقباضات براكستون هيكس وأعراض الولادة

في الأيام أو الأسابيع التي تسبق الولادة بوقت قصير، قد تصبح انقباضات براكستون هيكس منتظمة ، وقريبة نسبيًا وحتى مؤلمة، وربما تظن الحامل أنها بدأت في المخاض، ولكن انقباضات براكستون هيكس أو الطلق الكاذب عادة لا تزداد قوة ولا تستمر لمدة طويلة.

ADVERTISEMENT

يمكن أن تحدث تقلصات براكستون هيكس في أي وقت، ولكن من المحتمل بشكل خاص أن تلاحظها الحامل في الليل، عندما تكونين عطشة أو تكون المثانة ممتلئة، وأثناء النشاط البدني أو الجنس.

نصائح لتخطي ألم الطلق الكاذب

تقلصات براكستون هيكس عادًة تكون غير مؤلمة، ، لكنها قد تكون غير مريحة، ولتخفيف الانزعاج من تقلصات براكستون هيكس، جرّبي هذه الخطوات:

  • قومي بتغيير نشاطك أو موقعك ففي بعض الأحيان المشي يكون مفيد، ويوفر الراحة من التقلصات.
  • شرب بعض الماء لأن هذه الانقباضات يمكن أحيانًا أن تحدث بسبب الجفاف.
  • قومي بتمارين الاسترخاء أو خذي نفسًا بطيئًا وعميًقا، هذا لن يوقف تقلصات براكستون هيكس، لكنه قد يساعدك على التعامل مع الانزعاج.

متى يمكنك استشارة الطبيب ؟

إذا لم تصلي إلى الأسبوع 37 من الحمل، أي بداية الشهر التاسع، فاتصلي بالطبيب على الفور أو توجهي إلى المستشفى إذا أصبحت تقلصاتك أكثر إيقاعية أو مؤلمة أو متكررة، أو إذا كان لديك أي من علامات الولادة المبكرة هذه:

ADVERTISEMENT
  • ألم في البطن أو تشنجات تشبه الحيض.
  • تقلصات منتظمة (ما لا يقل عن ستة في الساعة، أو كل 10 دقائق).
  • أي نزيف مهبلي أو بقع دموية.
  • زيادة في الإفرازات المهبلية.
  • تغيير في نوع الإفرازات؛ على سبيل المثال إذا أصبحت مائية، أوة تبدو وكأنها مخاط ، أو ودجود إفرازات دموية.
  • مزيد من الضغط في منطقة الحوض أو أسفل البطن.
  • ألم أسفل الظهر؛ خاصة إذا لم يكن لديك من قبل أو إذا كان منتظمًا.

إذا مضى 37 أسبوعًا من الحمل، اتصلي بطبيبك أو اذهبي إلى المستشفى إذا:

  • نزل ماء الجنين  حتى لو لم تكن لديك تقلصات.
  • لديك نزيف مهبلي.
  • التقلصات تأتي كل خمس دقائق أو أقل.
  • لديك ألم مستمر وشديد.

وفي النهاية وبعد معرفتك المزيد عن  أعراض انقباضات براكستون هيكس أو الطلق الكاذب ، إذا كان لديك المزيدج من التساؤلات او الاستفسارات، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د. مروة عصمت - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد