الاكل بعد عملية الزائدة الدودية، ما يجب تناوله وما يجب تجنبه!

الاكل بعد عملية الزائدة الدودية
الاكل بعد عملية الزائدة الدودية

عادة ما يتم تنفيذ عملية استئصال الزائدة الدودية بسبب إصابتها بالعدوى أو الانفجار، ولكن ما تأكله بعد الجراحة مهم لتعزيز الشفاء ومنع العدوى، وفي المقال التالي نقدم لك دليل عن الاكل بعد عملية الزائدة الدودية والأطعمة المفيدة لتسريع الشفاء، والأطعمة التي يجب تجنبها.

ADVERTISEMENT

الاكل الممنوع بعد عملية الزائدة

بعد الجراحة مباشرة قد تحتاج إلى تجنب بعض الأطعمة للحد من آلام البطن وتخفيف عملية الهضم، ومنها:

تجنب الأطعمة الصلبة

بعد الجراحة البطنية قد تواجه صعوبة في هضم الطعام العادي، وقد يقترح عليك الطبيب اتباع نظام غذائي كامل السوائل، والذي يتكون من السوائل والأطعمة التي تتحول إلى سائل في درجة حرارة الغرفة، وتجنب الطعام الصلب أو العادي، ويشمل ذلك الفواكه، والخضروات، واللحوم، والدواجن، والأسماك، والبيض، والفاصوليا، والخبز، والأرز، والمعكرونة، والمكسرات، والبذور أو أي طعام يتطلب مضغًا، ويحدد الطبيب متى يكون من الآمن البدء في تناول طعام عادي بعد الجراحة.

ADVERTISEMENT

تجنب الأطعمة الدهنية

يجب الحد من تناول الدهون بعد وقت قصير من عملية الزائدة الدودية، حيث أنه من الصعب هضم الأطعمة الغنية بالدهون، وإذا كنت تأكلها عندما يحاول الجهاز الهضمي التعافي من الجراحة، لذا تجنب الأطعمة المقلية، والجبن كامل الدسم، والحليب كامل الدسم، والشوكولاته، والكعك، والبسكويت، والآيس كريم، والمواد الغذائية التي أعدت بالدهون المضافة مثل الزبدة أو الزيت.

لا تأكل الكثير من السكر

يجب أيضًا تجنب الأطعمة الغنية بالسكر بعد الجراحة المعدية المعوية، فالكثير من السكر قد يتسبب في تمرير البراز بسرعة كبيرة من خلال الأمعاء الغليظة ويؤدي إلى الإسهال والأطعمة عالية السكر تشمل الصودا، والحلوى، والكعك، والآيس كريم، والمحليات مثل السكر أو العسل.

ADVERTISEMENT

دليل الاكل بعد عملية الزائدة الدودية

التهاب الزائدة الدودية هي الحالة الأكثر شيوعا في البطن التي تتطلب جراحة عاجلة، والتي لا تعطيك الكثير من الوقت للتخطيط أو التفكير في كيفية تأثير ذلك على ما تأكله، لكن الزائدة الدودية لا تلعب دورًا رئيسيًا في عملية الهضم، لذلك قد لا تحتاج إلى إجراء تغييرات كبيرة على نظامك الغذائي، وفيما يلي بعض النظام الغذائي بعد استئصال الزائدة الدودية المقترح:

ابدأ بالأطعمة سهلة الهضم

تعد الأطعمة سهلة الهضم من الاكل المناسب بعد عملية الزائدة الدودية أو بعد أي عملية جراحية في البطن، وهذا يشمل الأطعمة مثل قشدة أو كريمة القمح، والحليب، والحساء الكريمي، ويشار إلى هذا النوع من النظام الغذائي على أنه نظام غذائي سائل.

ويعتبر هذا نظام غذائي انتقالي لأنك تأكله لفترة من الوقت قبل إضافة الأطعمة الأخرى، وفي حين أن هذا النظام الغذائي يوفر بعض البروتين والكالسيوم، إلا أنه منخفض في العناصر الغذائية الأساسية الأخرى مثل الحديد، وفيتامين أ، والثيامين، ويجب استهلاكه فقط لفترة قصيرة من الزمن.

ADVERTISEMENT

ومن أفضل مشروبات بعد عملية الزائدة مباشرة هي السوائل الصافية مثل الماء، والعصائر، والزنجبيل، وينصح باستشارة طبيبك في حال أردت شرب مشروبات ساخنة.

البروتين والكربوهيدرات للشفاء

إن اتباع نظام غذائي متوازن يضمن حصول جسمك على كميات كافية من البروتين والكربوهيدرات والدهون، وكل من هذه العناصر الغذائية تلعب دورًا في الشفاء بعد الجراحة، حيث يدعم البروتين تكوين الكولاجين، وهو جزء مهم من النسيج الضام الذي يملأ موقع الشق الجراحي، والكربوهيدرات توفر الطاقة لخلق أنسجة وأوعية دموية جديدة.

خيارات الكربوهيدرات الصحية بعد استئصال الزائدة الدودية تشمل الفاصوليا، وخبز القمح الكامل، والأرز البني، والفواكه أو الخضار، كما أن الدهون ضرورية للأغشية للخلايا الجديدة ويمكن أن تساعد أيضًا في تقليل الالتهاب، فاحرص على اختيار مصادر الدهون الصحية للقلب، مثل زيت الزيتون والمكسرات والأفوكادو.

ADVERTISEMENT

أغذية لصحة جهاز المناعة

يضمن تناول الطعام المناسب لجسمك الحصول على الفيتامينات والمعادن التي يحتاج إليها للحفاظ على نظام المناعة لديك قويًا لمنع الإصابة بالعدوى أو مكافحتها، حيث يحمي فيتامين أ من العدوى عن طريق المساعدة في الحفاظ على سلامة الجهاز الهضمي والجهاز التنفسي، أما فيتامين C ضروري لإنتاج الأجسام المضادة، والخواص المضادة للأكسدة في فيتامين E تحمي خلاياك من التلف الذي تسببه الجذور الحرة، والتي يمكن أن تتلف الأغشية الخلوية والحمض النووي.

تساعد الخضروات الورقية، والفلفل الأحمر على تلبية احتياجاتك من الفيتامين A و C، بينما اللوز والسبانخ غنيان بفيتامين E، كما يساعد الزنك جسمك على مقاومة العدوى لأنه ضروري لتشكيل خلايا الدم البيضاء التي تساعد على صنع الأجسام المضادة و أداء وظائف المناعة الأخرى، كما أنه يساعد على الحفاظ على سلامة الجلد، وتعدى المأكولات البحرية والحليب والحبوب الكاملة والفاصوليا والمكسرات كلها مصادر جيدة للزنك.

متى يأكل المريض بعد عملية الزائدة بشكل طبيعي؟

إذا كنت لا تعاني من أي ألم في البطن، أو غثيان، أو قيء، أو إسهال بعد وقت قصير من عملية الزائدة الدودية، فيجب أن تتمكن من استئناف نظامك الغذائي المعتاد في غضون أيام قليلة.

ADVERTISEMENT

ولكن لتعزيز الشفاء بعد إزالة الزائدة الدودية، من المهم تناول مجموعة متنوعة من الأطعمة الغنية بالمغذيات، حيث يحتاج جسمك إلى إمدادات من هذه العناصر الغذائية للمساعدة في إنتاج خلايا جديدة مهمة في شفاء الموقع الجراحي ومنع أي مضاعفات أخرى.

لضمان حصولك على إمدادات كاملة من المواد الغذائية، أضف الحبوب الكاملة، ومجموعة متنوعة من الفواكه والخضروات، ومنتجات الألبان قليلة الدسم، والمصادر الخالية من البروتين مثل الدواجن، والمأكولات البحرية، والتوفو والفاصوليا إلى نظامك الغذائي اليومي.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د. مروة عصمت - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد