ADVERTISEMENT

الاسبرتام وحقيقة الجدل حوله

الاسبرتام

ADVERTISEMENT
الاسبرتام هو واحد من أهم وأشهر المُحليات الصناعية المنتشرة في الأسواق، وهناك الكثير من الجدل المُثار حول استخدام الاسبرتام، تابع المقال التالي لمعرفة حقيقة الجدل حول الاسبرتام وماله وما عليه.

ما هو الاسبرتام ومما يتكون؟

الاسبرتام Aspartame هو مُحلي صناعي يُستخدم على نطاق واسع في المنتجات المعبأة وخاصةً الأطعمة المُخصصة للحمية.

ADVERTISEMENT

مكونات الاسبرتام؛ مكونات الأسبارتام هي حمض الأسبارتيك، والفينيل ألانين، وكلاهما موجود بشكل طبيعي في الأحماض الأمينية، ويتم إنتاج حمض الأسبارتيك من قبل الجسم، والفينيل ألانين هو حمض أميني أساسي تحصل عليه من الطعام.

عندما يعالج جسمك الأسبارتام  يتم تقسيم جزء منه إلى ميثانول الذي ينتج أيضًا من استهلاك الفاكهة، وعصير الفاكهة، والمشروبات المُخمرة.

اعتباراً من عام 2014، كان الأسبارتام أكبر مصدر للميثانول في النظام الغذائي الأمريكي، والميثانول سام بكميات كبيرة، والكميات الأصغر تكون مثيرة للقلق عندما تقترن بالميثانول الحر بسبب الامتصاص المحسن.

يوجد ميثانول حر في بعض الأطعمة، ويتم تكوينه أيضًا عند تسخين الأسبارتام، وقد يمثل الميثانول الحر الذي يتم استهلاكه بانتظام مشكلة لأنه ينكسر ويكون الفورمالديهايد، وهو مادة مسرطنة وسامة معروفة.

ADVERTISEMENT

ومع ذلك؛ فإن وكالة المعايير الغذائية في المملكة المتحدة تنص على أنه حتى في الأطفال الذين يستهلكون كميات كبيرة من الأسبارتام، لا يتم الوصول إلى الحد الأقصى لمستوى تناول الميثانول، ويذكرون أيضًا أنه نظرًا لأن تناول الفواكه والخضروات من المعروف أنه يعزز الصحة، فإن تناول الميثانول من هذه المصادر لا يمثل خطورة.

تحذير؛ الاسبرتام الموجود في المنتجات التجارية أو المشروبات الساخنة قد يكون محفزًا لنوبات الصرع، ويجب دراسة تأثيره بحذر في حالات النويات التي يصعب التحكم فيها.

ما المنتجات التي تحتوي على الاسبارتام؟

كلما وصف منتج بأنه “خالي من السكر”، فهذا يعني عادةً أنه يحتوي على مادة تحلية صناعية بدلاً من السكر، وغالباً ما يكون الاسبارتام هو المُحلي المُستخدم في تلك المنتجات.

بعض الأمثلة على المنتجات التي تحتوي على الأسبارتام تشمل:

ADVERTISEMENT
  • الصودا الدايت.
  • الآيس كريم الخالي من السكر.
  • عصير الفواكه المنخفض السعرات الحرارية.
  • اللبان.
  • الزبادي.
  • الحلوى الخالية من السكر.

ملحوظة؛ إذا كنت تريد تجنب الأسبارتام تمامًا، فتأكد من قراءة مكونات المنتج، وغالبًا ما يوصف المنتج الذي يحتوي على الأسبارتام بأنه يحتوي على فينيل ألانين.

هل حصل الاسبارتام على موافقة المنظمات الغذائية العالمية؟

حصل الاسبارتام على موافقة مما يلي:

  • إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA).
  • منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة.
  • منظمة الصحة العالمية.
  • جمعية القلب الأمريكية.
  • جمعية التغذية الأمريكية

ولكن هذا لا يمنع أن المحليات الصناعية عمومًا لها تاريخ طويل من الجدل، والخوف من سلامة وأمان استخدامها.

هل يسبب الاسبارتام السرطان؟

لا تعتبر جمعية السرطان الأمريكية حتى الآن الاسبارتاك كمادة مسرطنة بناءً على الأبحاث الحالية، ولكن ما زالت الأبحاث والدراسات مستمرة في هذا الشأن.

ADVERTISEMENT

بشكل عام؛ استخدام الأسبارتام كمحلى يُعتبر آمن، كما لا تشير الدراسات إلى زيادة المخاطر المرتبطة باستهلاك الأسبارتام وأنواع السرطان المختلفة.

وعلى الرغم من استمرار البحث في العلاقة المحتملة بين الأسبارتام والسرطان، فإن الدراسات التي أجريت حتى الآن لم تجد مثل هذا الرابط.

الآثار الجانبية للأسبارتام

وفقا لـجمعية السرطان الأمريكية، الأسبارتام حوالي 200 مرة أكثر حلاوة من السكر، لذلك لا يلزم سوى كمية صغيرة جدًا منه لمنح الطعام والمشروبات نكهة حلوة، وتوصيات المدخول اليومي من الاسبارتام هي: 40-50 ملليغرام لكل كيلوغرام من وزن الجسم.

ملحوظة؛

  • علبة من حمية الصودا تحتوي على حوالي 185 ملليغرام من الأسبارتام، سيتعين على الشخص الذي يبلغ وزنه 68 كيلوجرام شرب أكثر من 15-18 علبة من الصودا يوميًا ليتجاوز الكمية المسموحة بها يوميًا من الاسبارتام.
  • ومع ذلك، فإن الأشخاص الذين يعانون من حالة تسمى فينيل كيتونوريا (PKU) يجب ألا يستخدموا الأسبارتام.
  • يجب على الأشخاص الذين يتناولون أدوية لمرض انفصام الشخصية تجنب الأسبارتام.

مرض فينيل كيتون يوريا ( بيلة فينيل كيتون )

الأشخاص الذين يعانون من مرض فينيل كيتون يوريا لديهم الكثير من الفينيل ألانين في دمائهم، والفينيل ألانين هو حمض أميني أساسي موجود في مصادر البروتين مثل اللحوم والأسماك والبيض ومنتجات الألبان، وهو أيضًا أحد مكونات الأسبارتام.

لا يمكن للأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة معالجة الفينيل ألانين بشكل صحيح، ويكون الاسبارتام في تلك الحالة  شديد السمية.

خلل الحركة المتأخر Tardive dyskinesia

خلل الحركة المتأخر (TD) هو أحد الآثار الجانبية لبعض أدوية الفصام، وقد يحفز الفينيل ألانين في الأسبارتام حركات العضلات غير المنضبطة في هذه الحالة.

آثار جانبية أخرى

هناك أقاويل تزعم وجود صلة بين الأسبارتام والعديد من الأمراض، بما في ذلك:

البحث مستمر لتأكيد أو إبطال الصلة بين هذه الأمراض والأسبارتام، ولكن في الوقت الحالي لا تزال هناك نتائج غير متسقة في الدراسات، حيث تشير بعض الأبحاث إلى زيادة المخاطر أو الأعراض أو تسارع المرض، بينما هناك دراسات أخرى تنفي أي نتائج سلبية مع تناول الأسبارتام.

تأثير الأسبارتام على مرض السكري وفقدان الوزن

عندما يتعلق الأمر بـمرض السكري وفقدان الوزن، فإن إحدى الخطوات الأولى التي يتخذها الكثير من الناس هي خفض السعرات الحرارية الفارغة من وجباتهم الغذائية، وهذا غالبًا ما يشمل السكر.

يحتوي الأسبارتام على إيجابيات وسلبيات عند التفكير في مرض السكري والسمنة:

  • المحليات الصناعية بشكل عام قد تكون مفيدة لمرضى السكري، ولكن هذا لا يعني بالضرورة أن الأسبارتام هو أفضل أنواع التحلية، ويجب عليك أن تسأل طبيبك أولاً.
  • قد تساعد المحليات أيضًا في جهود إنقاص الوزن في حالة إذا كنت تستهلك الكثير من المنتجات التي تحتوي على السكر قبل محاولة إنقاص الوزن.
  • التحول من المنتجات السكرية إلى تلك التي تحتوي على مواد التحلية الاصطناعية قد يقلل أيضا من خطر تسوس الأسنان.

ولكن انتبه؛

لا يزال البحث غير قاطع حول كيفية تأثير الأسبارتام وغيره من المحليات غير الغذائية على هذه الأمراض وغيرها.

البدائل الطبيعية للاسبارتام

يمكنك التفكير في بدائل طبيعية للأسبارتيم، فيمكنك تجربة تحلية الأطعمة والمشروبات باستخدام:

  • العسل.
  • شراب القيقب.
  • رحيق الصبار.
  • عصير فواكه.
  • دبس السكر أو العسل الأسود.
  • أوراق الستيفياز

تحذير؛

  • في حين أن هذه المنتجات هي بالفعل “طبيعية” مقارنة بالمحليات الاصطناعية مثل الأسبارتام ، إلا أنه لا يزال يتعين عليك استهلاك هذه البدائل بكميات محدودة.
  • مثل السكر؛ يمكن أن تحتوي البدائل الطبيعية للأسبارتيم على الكثير من السعرات الحرارية مع قيمة غذائية ضئيلة أو معدومة.

وفي النهاية وبعد معرفتك حقيقة الجدل حول الاسبرتام وماله وما عليه، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د. مروة عصمت
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.healthline.com/health/aspartame-side-effects
https://www.cancer.org/cancer/cancer-causes/aspartame.html
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد