أضرار حفاضات الأطفال

أضرار حفاضات الأطفالمن الصعب تخيل الحياة بدون حفاضات يمكن التخلص منها، حيث أصبح الاستهلاك كثيرا في معظم أنحاء العالم. ولا يمكن إنكار أن حفاضات الأطفال هي وسيلة راحة رئيسية لكثير من الآباء، ولكن هل يمكن لهذه الحفاضات أن تضر طفلك؟ تعرفي معنا سيدتي في هذا المقال على أضرار حفاضات الأطفال

ADVERTISEMENT

أضرار حفاضات الأطفال

ليس هناك شك في أن الحفاضات التي تستخدم لمرة واحدة مريحة، ولكن هل هي آمنة للأطفال؟ من الواضح أن هناك أيضًا عددًا من المخاطر المحتملة، فمعظم الآباء لا يدركون الآثار السلبية لهذا المنتج على الاتصال بالأعضاء التناسلية للطفل على مدار 24 ساعة في اليوم، لأكثر من عامين والتأثيرات طويلة المدى التي يسببها على المناطق المحيطة.

فتحتوي الحفاضات على البوليمرات فائقة الامتصاص وبعض المواد الكيميائية المعطرة، والتي هي العوامل الرئيسية لكل شيء من طفح الحفاضات المزمن، مشاكل الجهاز التنفسي مثل الربو، العقم عند الذكور وحتى سرطان الخصية. ولتجنب أي من هذه المكونات، ابحثي عن الحفاضات الخالية من الصبغة والعطور والكلور وما إلى ذلك، إفهي متاحة للبيع، وابحثِ عن التفاصيل على العبوة.

ADVERTISEMENT

مما تتكون حفاضات الاطفال؟

قبل أن نتعرف على أضرار حفاضات الأطفال سوف نتعرف على تكوين الحفاضات، في حين أن الحفاضات تستخدم لمرة واحدة، إلا أنها تحتوي على مواد وأجزاء أكثر مما تعتقد، ولا يُطلب من شركات الحفاضات إدراج ما يوجد في منتجاتها على العبوة، لكن معظم الحفاضات الحديثة لها نفس النموذج الأساسي:

البطانة الخارجية

ADVERTISEMENT

عادة ما تكون البطانة الخارجية مصنوعة من مادة البولي إيثيلين، وهي في الأساس نفس المواد الموجودة في الغلاف البلاستيكي، حيث تستخدم بعض الشركات مادة بلاستيكية حيوية، مصنوعة من مصادر متجددة مثل الزيت النباتي بدلاً من البترول.

البطانة الداخلية

هي التي تلامس جلد طفلك، وعادة ما تكون مصنوعة من مادة البولي بروبيلين، وهي مادة شائعة توجد أيضًا في الملابس الداخلية الحرارية، وتضاف إليها أشياء أخرى.

ADVERTISEMENT

وتعتبر كلتا المادتين آمنتين تمامًا للبشرة، حيث أن بعض الشركات تعزز البطانة الداخلية بالصبار وفيتامين E، وهي مركبات صديقة للبشرة وغالبًا ما توجد في الكريمات المرطبة للبشرة.

البلورات الماصة

تحتوي الحفاضات الماصة على لب الخشب، عادة يكون لب أبيض مبيض بالكلور، وبوليمرات فائقة الامتصاص، بولي أكريلات الصوديوم، وهي مركبات يمكنها امتصاص ما يصل إلى 30 مرة من وزنها في البول، وعندما تم تقديمها في أوائل الثمانينيات، سُمح للحفاضات بأن تصبح أنحف وأكثر فعالية في إبقاء الأطفال جافيين.

ADVERTISEMENT

ومن المفترض أن يبقى بولي أكريلات الصوديوم في قلب الحفاض، لكن في بعض الأحيان يتسرب من خلال البطانة، تاركًا بلورات صغيرة شفافة على جلد الطفل.

الأصباغ

يعتبر من أضرار حفاضات الأطفال ، الشخصيات الكرتونية، والصور الأخرى الموجودة خارج العديد من الحفاضات، فهي مصنوعة من الأصباغ، مثل الأزرق 106، الأزرق 124، الأصفر 3، والبرتقالي 3، ويمكن أيضًا استخدام تلك الأصباغ في مؤشرات الرطوبة، والحفاض من حول الأرجل.

ADVERTISEMENT

الروائح

تحتوي الحفاضات المعطرة على كمية صغيرة من العطر بين البلورات الماصة، والطبقات الخارجية، وعادة ما تحتوي العطور على السترال، وهو مركب ذو رائحة حمضية، غالباً ما يوجد في زيوت الليمون والبرتقال.

هل الكيماويات الموجودة في حفاضات الاطفال آمنة؟

ADVERTISEMENT

وفقًا لأوراق بيانات سلامة المواد المختلفة، المستندات التي أنشأتها إدارة السلامة والصحة المهنية الأمريكية التي تسرد المخاطر المحتملة للمواد الكيميائية بتفصيل كبير، فإن بولي أكريلات الصوديوم في الحفاضات يوجد بشكل خفيف، وقد يؤدي استنشاق الجسيمات الصغيرة إلى تهيج الشعب الهوائية، ولكنه يعتبر غير سام.

بماذا ينصح أطباء الأطفال؟

بشكل عام، يقول أطباء الأطفال والخبراء الآخرون أن الحفاضات التي تستخدم لمرة واحدة تقوم بعملها في حماية بشرة الأطفال دون الإزعاج، أو التسبب في أي قلق.

والآن سيدتي بعد أن تعرفتِ على أضرار حفاضات الأطفال إذا كان لديك أي استفسار آخر يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة إسراء عفيفي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.babycenter.com/0_whats-in-disposable-diapers-8211-and-are-they-safe-for-your_10335425.bc
https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/24749209
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد