فحص السمع ABR: أهميته وكيفية الاستعداد له

وجود مشاكل بالسمع قد يؤثر على نواحي كثيرة من حياة المصاب، ويتطلب الأمر الخضوع للتحاليل المناسبة لمعرفة المشكلة بالتحديد وحلها، ومن ضمن فحوصات السمع المعروفة هو فحص السمع ABR، فما هو بالتحديد هذا الفحص؟ وفيما يُستخدم؟ وكيف يتم الاستعداد له؟ وهل له أي أضرار؟ إليكم إجابات هذه الأسئلة بالتفصيل في السطور القادمة.

ADVERTISEMENT

ما هو فحص السمع ABR؟

فحص السمع ABR أو فحص استجابة جذع الدماغ السمعي أو فحص استجابة جذع الدماغ (بالإنجليزية Auditory Brainstem Response) هو فحص يُستخدم للكشف عن فقدان السمع، حيث يفحص مدى استجابة الدماغ للصوت. وعادة ما يتم إجراء هذا الفحص للرضع والأطفال الصغار الذين لا يستجيبون لفحوصات أو اختبارات السمع السلوكية بسبب عمرهم.

فحص السمع ABR للكبار

يمكن أن يتم طلب فحص السمع ABR للأطفال الأكبر سناً والبالغين كفحص إضافي بعد الخضوع لفحوصات السمع التقليدية، لتقييم العصب السمعي ومسارات جذع الدماغ. وتقوم هذه المسارات بإيصال الصوت من الأذن الداخلية إلى الدماغ. كما يمكن طلب هذا الفحص في الحالات التالية:

ADVERTISEMENT

كيف يتم فحص السمع ABR؟

  • يتم عمل هذا الفحص والطفل نائم.
  • يقوم الطبيب بوضع أقطاب كهربائية صغيرة (أجهزة استشعار تقوم بقياس نشاط الدماغ) على الجبين وشحمة الأذن وعظم الخشاء (العظم البارز وراء الأذن).
  • يضع الطبيب أو المختص سماعات على الأذن.
  • يتم استخدام هلام (جل) كموصل كهربائي على أذن الطفل والرأس، لضمان وجود تواصل جيد بين الجلد والأقطاب.
  • بمجرد نوم الطفل، يتم تشغيل صوت من خلال السماعات، واستجابة الدماغ لهذا الصوت سوف يتم تسجيله من خلال الأقطاب على جهاز الكمبيوتر المستخدم أثناء الفحص.

الاستعداد لفحص السمع ABR

عادة ما يوفر الطبيب أو التقني الإرشادات والتعليمات اللازمة لهذا الفحص. والاستعداد لهذا الفحص يعتمد على سن الطفل، فكما ذكرنا سابقاً يتم هذا الفحص والطفل نائم، وفي حالة الأطفال الأكبر عمراً قد يتم استخدام مخدر.  وتتضمن الاستعدادات ما يلي:

1- أقل من 6 شهور:

أهم ما يتم طلبه في حالة كان الطفل أقل من 6 أشهر لعمل هذا الفحص، هو إحضار الطفل في حالة إرهاق وجوع، حيث أن أغلب الرضع يستغرقون في النوم أثناء هذا الفحص استعداداً للطعام أو أخذ قيلولة، فيجب على الأم إبقاء الطفل مستيقظاً والإمساك عن إرضاعه لحين الوصول للموعد.

ADVERTISEMENT

وعند الوصول لغرفة الفحص وإعداد الطفل للفحص، يمكن إرضاع الطفل حتى ينام بشكل طبيعي، ويتم عمل الفحص والطفل نائم في حضن أو ذراعي الأم.

2- أكبر من 6 شهور وأصغر من 7 سنوات:

معظم الأطفال في هذه المرحلة العمرية يحتاجون لمخدر للنوم أثناء فحص السمع ABR. وفي حالة استخدام البنج توجد قواعد معنية ومحددة متعلقة بالطعام والشراب، يحددها الطبيب، يجب تنفيذها في الساعات السابقة للفحص. وفي حالة عدم اتباعها يتم إعادة تحديد موعد آخر للفحص.

3- أكبر من 7 سنوات:

معظم الأطفال الأكبر من 7 سنوات يمكن أن يخضعوا لهذا الفحص وهم مستيقظون وكانوا في حالة استرخاء. وفي حالة عدم تعاون الطفل يتم حجز موعد آخر وعادة ما يتم استخدام مخدر في هذه الحالة.

ADVERTISEMENT

كم يستغرق فحص السمع ABR؟

عادة ما تبلغ مدة إجراء هذا الفحص ما بين ساعة إلى ساعتين، ولكن يمكن أن يستمر الموعد كله لثلاث ساعات. وفي حالة استيقاظ الطفل أثناء الفحص، تزيد مدة الفحص عن هذا، حيث يتم الانتظار لحين عودة الطفل للنوم مرة أخرى. وفي حالة استخدام البنج يتم وضع الطفل في غرفة الإفاقة لحين استعادة وعيه بالكامل.

ماذا يحدث بعد الفحص؟

بمجرد الانتهاء من الفحص يتم إزالة السماعات والأقطاب الكهربائية، ويمكن ملاحظة بعض البقع الحمراء الصغيرة مكان الأقطاب، ولكن عادة ما تختفي بسرعة لذا لا يوجد داعي للقلق. وفي حالة استخدام التخدير يشرح لك الطبيب ما يجب فعله خلال الساعات التالية لانتهاء الفحص، وعادة ما يختفي تأثير البنج بعد ساعة أو ساعتين من الانتهاء.

وبمجرد ظهور النتائج سوف يخبرك الطبيب أو التقني عن معناها وعما يجب عمله وفقاً لهذه النتائج. وعادة ما تتوفر النتائج بعد مرور أسبوع أو أكثر من عمل الفحص، وفي حالة وجود فقدان للسمع، يتم تحويل الطفل لطبيب مختص بهذه الحالات.

ADVERTISEMENT

هل هناك أضرار لفحص السمع العصبي ABR؟

لا توجد أي أضرار تم الإبلاغ عنها مرتبطة بهذا الفحص، فهو آمن ولا يُسبب أي ألم وليس له أي آثار جانبية. وفي حالة الحاجة لاستخدام التخدير يمكنك مناقشة الأضرار والفوائد جيداً مع الطبيب فبل الخضوع للفحص ومعرفة الخيار الأمثل لصحة الطفل.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد