ADVERTISEMENT

بيت الكور قد يكون بيت الجراثيم أيضا لطفلك!

بيت الكور

ADVERTISEMENT
كشفت دراسة جديدة عن أن بيت الكور المحبب لدى الأطفال، هو عبارة عن بيت من الجراثيم المسبب للأمراض لهم.

حيث قام باحثون من جامعة شمال جورجيا بفحص بيت الكور الموجود في ستة مواقع في عيادات العلاج الطبيعي، ووجدوا أكثر من 31 نوعًا من البكتيريا التي يمكن أن تسبب كل شيء من التهابات المثانة إلى التهابات الجلد.

ADVERTISEMENT

وجدير بالذكر أن هذه العيادات تستغرق أياما أو أسابيع دون أن يتم تنظيف معدات اللعب الخاص بها، مما يجعلها عرضة للجراثيم التي تصل إلى الأطفال.

وجاءت النتائج التي نشرت في المجلة الأمريكية للسيطرة على العدوى بعد قيام الباحثين بفحص بيوت الكور الموجودة في العيادات التي تسخدمها كإحدى وسائل العلاج من قبل المعالجون، لتطوير المهارات الحركية والحسية، قبل أن تبدأ في الانتشار في الأماكن الترفيهية الأخرى.

ولإجراء الاختبار قام فريق الباحثين بإخراج الكرات من مناطق مختلفة من كل حفرة وبأعماق مختلفة أيضا.

جاءت النتائج الصادمة حيث وجد الباحثون في العيادة التي تحتوي على أقذر بيت من بيوت الكور ما متوسطه 170,818 بكتريا لكل كرة، بل وكانت الكرة الواحدة تحتوي على 712000 من خلايا الكائنات الحية الدقيقة.

ADVERTISEMENT

وتأتي الخطورة فيما يخص الأطفال الصغار الذين تترك لهم أنشطتهم العشوائية في بعض الأحيان أطرافاً مخدوشة أو جروح في الركبة، فرصة للعدوى.

لذلك في النهاية أكد الباحثون على الحاجة لمزيد من الأبحاث التأكيدية، بالإضافة إلى ضرورة الالتزام بمعايير النظافة للحد من وجود مسببات الأمراض.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة روضة بكر
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.dailymail.co.uk/health/article-6963675/Ball-pits-dirty-dangerous-Scientists-thousands-bacteria-plastic-ball.html
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد