“انستجرام” ينقذ حياة فتاة وصل وزنها لـ 48 كيلو فقط وكادت أن تموت!

مرض فقدان الشهيةكشفت إيملي لويس الفتاة البالغ عمرها 22 عاما، كيف ساعد انستجرام على تخلصها من مرض فقدان الشهية العصبي، الذي جعل وزنها يصل إلى 48 كيلوجرام مع معاناة كادت أن تصل بها إلى الموت!

ADVERTISEMENT

بدأت معاناة إيملي في الـ 15 من عمرها عندما وجدت نفسها كما وصفت “سمينة وقبيحة” بين زميلاتها، فقررت أن تفقد الوزن، لتبدأ في زيارات مستمرة للجيم واتباع حمية غذائية قاسية كانت تشمل مخبوز الشابورة الدايت، وكعكة الأرز، والسلاطة فقط!

مرض فقدان الشهية

وبالرغم من أنها قد ذكرت أنها كانت تشعر بالبرودة الشديدة لدرجة الألم، إلا أن الأمر وصل بإيملي إلى ذروته برفضها العلاج والاقتناع أن الآخرين يحاولون تدمير حياتها وما وصلت إليه، حيث اعتقدت أنها يمكن أن تعيش حياتها بهذا الشكل.

ADVERTISEMENT

جدير بالذكر أن التحول في حياة إيملي بدأ بمتابعتها لحسابات على موقع انستجرام لقصص مشابهة لأشخاص تمكنوا من التغلب على هذه الحالة، لتقرر أن تبدأ في العلاج.

الآن إيملي أصبح وزنها 54 كيلو جرام وتتناول 6 وجبات متوازنة في اليوم، وتحصل على 2800 سعر حراري في اليوم، وتقوم برفع الأوزان في الجيم.

فقدان الشهية العصبي

وتذكر إيملي أن الجزء الأكثر صعوبة في رحلة علاجها كانت مقاومة ما اعتادت عليه طوال 6 سنوات ماضية من عادات، لكنها في النهاية مصممة على التغلب على هذا المرض ( فقدان الشهية).

ADVERTISEMENT

الآن إيملي تذهب لصالات الجيم، وفي نهاية الأسبوع تدلل نفسها بوجبة من الوجبات الجاهزة وتتناول الآيس أو كعكة الشوكولاتة.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة روضة بكر
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.dailymail.co.uk/femail/article-5170361/Anorexic-says-Instagram-recovery-accounts-saved-her.html?ito=social-facebook
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد