الاتحاد الأوروبي يقر باستخدام نوفاكسوفيد كخامس لقاحات كورونا

نوفاكسوفيد
الاتحاد الأوروبي يُقر باستخدام لقاح نوفاكسوفيد

لقاح نوفاكسوفيد يُصبح اللقاح الخامس لفيروس كورونا بعد منح وكالة EMA الضوء الأخضر لاستخدامه في أوروبا يوم الاثنين، وإليكم التفاصيل:

ADVERTISEMENT

قامت الوكالة الأوروبية للأدوية EMA بمنح الموافقة على استخدام لقاح نوفاكسوفيد Nuvaxovid للوقاية من فيروس كورونا لدى الأشخاص بداية من عمر 19 عام، يوم الاثنين 20 ديسمبر.

ويُعتبر لقاح نوفاكسوفيد، الذي يُعرف علمياً بإسم NVX-CoV2373، هو اللقاح الخامس، الموافق عليه من قِبل وكالة EMA، الذي يُصبح متوفراً لاستخدامه ضد فيروس كورونا، ويزعم مصنعي هذا اللقاح بأنه يمكن أن يساعد الأشخاص غير الواثقين حتى الآن من آمان اللقاحات في تغيير رأيهم.

ADVERTISEMENT

ويقوم هذا اللقاح باستخدام تكنولوجيا أكثر جدلاً، مقارنة باللقاحات الأخرى، حيث يستخدم تكنولوجيا مشابهة للمستخدمة في لقاحات التهاب الكبد ب والسعال الديكي، ولا يتطلب هذا اللقاح التخزين في درجات حرارة منخفضة جداً.

ويعتمد هذا اللقاح على البروتين، حيث يحتوي على أجزاء أو شظايا نقية من العوامل المسببة للمرض، مما يساعد في تحفيز رد فعل قوي من الجهاز المناعي لحماية الجسم.

ADVERTISEMENT

وأظهرت نتائج التجارب المعلمية التي تم نشرها في شهر يونيو أن فاعلية اللقاح تصل لنسبة 90.4% ضد المرض، بالإضافة إلى 100% فاعلية ضد الحالات المعتدلة من المرض. وسوف يتم إعطاء هذا اللقاح في جرعتين، يفصل بين كل جرعة 3 أسابيع.

وجادل المدير التنفيذي لشركة Novavax، الشركة المصنعة للقاح نوفاكسوفيد، بأن هذا اللقاح يمكن أن يساعد في التغلب على المشاكل العالمية التي تواجه اللقاحات الأخرى، مثل التوزيع والتردد من التطعيم من قِبل العديد من الأشخاص. وأضاف في تصريحاته أن الشركة تقوم حالياً بتقييم لقاحهم ضد متغير أوميكرون، آخر متغيرات فيروس كورونا، وأنهم يعملون على صنع لقاح خاص بهذا المتغير.

وإلى جانب خطة الاتحاد الأوروبي لمراقية لقاحات كورونا، سوف يتم مراقبة لقاح نوفاكسوفيد بدقة وسوف يخضع للعديد من الاختبارات المخصصة فقط للقاحات، وعلى الرغم من استخدام هذا اللقاح على عدد كبير من الأشخاص، إلا أن الآثار الجانبية الأكيدة لن تظهر إلا بعد استخدام وتوزيع اللقاح على الدول المختلفة.

ADVERTISEMENT

والجدير بالذكر أن المفوضية الأوروبية قامت بالفعل بالتوقيع على عقد مع الشركة لشراء 200 مليون جرعة من اللقاح، فور الموافقة عليه من قِبل الوكالة الأوروبية الدولية.

ووقامت أندونيسيا والفيلبين بالموافقة بالفعل على استخدام هذا اللقاح، بينما وافقت البابان على شراء 150 مليون جرعة، وقدمت الشركة طلب للموافقة على الاستخدام في بريطانيا، الهند، أستراليا، نيوزيلندا وكندا. كما منحت منظمة الصحة العالمية WHO الموافقة على وضع هذا اللقاح في قائمة الاستخدام الطارئ الأسبوع الماضي.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد