ADVERTISEMENT

السيروتونين .. طرق لزيادة هرمون السعادة في جسمك

السيروتونين

ADVERTISEMENT

السيروتونين هو ما يُعرف بـ هرمون السعادة، وهناك طرق معينة يمكنك من خلالها أن تساهم في زيادة هذا الهرمون، وبالتالي تحسن حالتك المزاجية للأفضل .. اكتشف معنا ذلك.

هرمون السيروتونين

هرمون السعادة عبارة عن مواد كيميائية تنتجها الخلايا العصبية الكيميائية، وهذه المادة ترسل إشارات بين الخلايا العصبية. ويوجد هرمون السعادة غالبًا في الجهاز الهضمي، على الرغم من أنه يوجد أيضًا في الصفائح الدموية، وفي جميع أنحاء الجهاز العصبي المركزي.

طرق لزيادة هرمون السيروتونين

  • الشوكولاتة: ترفع معدل الماغنسيوم بالجسم، والمواد الغذائية التي تشعرك بالراحة.
  • الخضروات الورقية: تعمل على تعزيز الطاقة في الجسم.
  • أملاح الماغنسيا: تساعد على الإسترخاء.
  • الماء: ترطيب الجسم بالماء يزود الطاقة ويقلل الضغط داخل الجسم.
  • الفلفل الأحمر: يساعد على التخلص من الإكتئاب.
  • اللوز: يحتوى على الماغنسيوم، ويعتبر غذاء للعقل.
  • عصير الفاكهة: يعمل على زيادة الطاقة في الجسم وانطلاقها.
  • الابتسامة: تطلق هرمون السعادة لدى الشخص.
  • الطبيعة: لابد للإنسان أن يقضي بعض الوقت في الأماكن الطبيعية للتمتع بالهواء الطلق.
  • المشي: السير يوميًا ينقي الذهن بشكل عام، ويرفع هرومون السعادة.

وظائف هرمون السعادة

يؤثر هرمون السيروتونين على كل جزء من جسمك، وكذلك مشاعرك ومهاراتك الحركية، ويساعد هرمون السعادة على:

  • تحسين المزاج واستقراره طبيعيًا.
  • يساعد على النوم بطريقة أفضل، لأن المادة الكيميائية هي المسئولة على تحفيز أجزاء من الدماغ، ومسئولة عن النوم والاستيقاظ.
  • يوجد هرمون السيروتونين في المقام الأول في المعدة والأمعاء، مما يحسن عملية الهضم، كما يساعد على التحكم في حركة الأمعاء.
  • يساعد هرمون السعادة على تقليل الإكتئاب وتنظيم القلق.
  • يساعد على التئام الجروح لأن الصفائح الدموية تطلق هرمون السيروتونين، لشفاء الجروح.
  • يساعد على الحفاظ على صحة العظام، فهرمون السعادة يلعب دور في العظام، ولكن إذا زدات نسبة الهرمون في يؤدى ذلك إلى هشاشة العظام، ويجعل العظام أضغف.

وقد يشعرك هرمون السعادة بالغثيان، لأن هرمون السيروتونين يساعد على التخلص من الأطعمة الضارة داخل جسمك عن طريق الإسهال، مما يزيد من هذه المادة الكيميائية في الدم، ويحفز جزء من دماغ الإنسان الذي يتحكم في الغثيان.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة alaa brbr
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد