هيبارين Heparin لجلطات الدم

يُستخدم هيبارين Heparin عادة لعلاج جلطات الدم، ولكن يمكن أن يتم استخدامه لحالات صحية أخرى، تعرفوا معنا من خلال المقال التالي على دواعي استعماله وأضراره المحتملة ومتى يجب الامتناع عن تناوله، بالإضافة لكيفية استخدامه ومعلومات أخرى هامة.

ADVERTISEMENT

الأشكال الدوائية

  • حقن
  • محلول للحقن

دواعي استعمال هيبارين

تتضمن فوائد استخدام الهيبارين ما يلي:

  • تُستخدم حقن الهيبارين لتقليل تخثر الدم، ولمنع تكون جلطات الدم الضارة داخل الأوعية الدموية.
  • يُستخدم أيضاً لعلاج بعض الحالات الصحية المعينة التي تُصيب الأوعية الدموية والقلب والرئة.
  • يُستخدم لمنع تجلط الدم أثناء عمليات القلب المفتوح وغسيل الرئة وعمليات نقل الدم.
  • يُستخدم بجرعات صغيرة لمنع تكون جلطات الدم لدى بعض المرضى، خاصة لمن يخضعون لعمليات معينة من الجراحة أو يضطرون للبقاء في السرير لفترة طويلة.
  • يمكن أن يُستخدم أيضاً لعلاج وتشخيص حالة صحية خطيرة تُصيب الدم تعرف بإسم التخثر المنتشر داخل الأوعية.

ويجب التنويه إلا أن هذا الدواء لا يقوم بحل تجلطات الدم التي تكونت بالفعل، ولكنه يمكن أن يساعد في منع كبر حجم هذه التجلطات وزيادة خطورتها.

بديل الهيبارين

توجد بعض الأدوية البديلة لمنع تخثر الدم في حالة وجود حساسية من الهيبارين، وقد تتضمن تلك البدائل ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • الهيبارين منخفض الوزن الجزيئي Low molecular weight heparin
  • أنكرود Ancrod
  • تيروفيبان Tirofiban
  • دانابارويد Danaparoid
  • أبسيكسيماب Abciximab
  • ارجاتروبان Argatroban
  • هيرودين R-hirudin

ولكن النوع المناسب للاستخدام يتم تحديده بواسطة الطبيب، ولا يجب تبديل الدواء بدون أمر من الطبيب أولاً.

التفاعلات الدوائية

توجد بعض الأدوية التي يمكن أن تزيد من خطر النزيف عند استخدام هذا الدواء، ومن ضمن تلك الأدوية ما يلي:

ويجب إخبار الطبيب عن جميع الأدوية التي تتناولها قبل استخدام هذا الدواء بما في ذلك الأدوية الموصوفة وغير الموصوفة والفيتامنيات والعلاجات العشبية.

موانع استخدام الهيبارين

لا يجب استخدام هذا الدواء في الحالات التالية:

ADVERTISEMENT
  • وجود حساسية ضد الهيبارين.
  • وجود تاريخ طبي بالإصابة بنقص في عدد صفائح الدم ناتج عن استخدام الهيبارين.
  • الإصابة بنقص حاد في صفائح الدم.
  • في حالة وجود نزيف لا يمكن التحكم به.

كما يجب إخبار الطبيب بوجود أياً من الحالات التالي ذكرها قبل استخدام الدواء:

  • وجود التهاب في بطانة القلب (التهاب الشغاف الجرثومي).
  • ارتفاع ضغط الدم الحاد.
  • وجود نزيف أو أحد اضطرابات الدم.
  • وجود اضطراب أو مشكلة في المعدة أو الأمعاء.
  • الإصابة بمرض الكبد.
  • في حالة نزول الحيض.
  • قبل الحمل وقبل الرضاعة.

كيفية استخدام دواء هيبارين

  • يتم حقن الدواء تحت الجلد أو إدخاله للجسم من خلال حقنة وريدية، ويُفضل أخذ الجرعات بواسطة طبيب أو ممرض.
  • يجب استخدام الدواء كما هو موصوف بالتحديد.
  • لا يجب استخدام الدواء في حالة تغير لونه، أو في حالة وجود تكتلات به.
  • لا يجب استخدام حقنة معبأة من قبل، في حالة استخدامه من أجل طفل، لتجنب إعطاء الطفل أي جرعة زائدة.
  • يجب القيام ببعض التحاليل لقياس وقت تجلط الدم لديك، بعد استخدام هذا الدواء، نظراً لأنه يزيد من خطر النزيف، وحتى يحدد الطبيب هل يجب الاستمرار في هذا الدواء أم لأ.
  • يجب استخدام الحقنة لمرة واحدة فقط والتخلص منها بشكل آمن بعد الانتهاء.
  • لا يجب التوقف عن استخدام الدواء بدون إذن الطبيب.

جرعات الهيبارين

  • يحدد الطبيب الجرعة المناسبة لك بعد تقييم الحالة، ولا يجب تناول هذا الدواء بدون الرجوع للطبيب أولاً.
  • في حالة نسيان جرعة من جرعات الدواء، يجب الاتصال بالطبيب لمعرفة التعليمات المناسبة.
  • في حالة الجرعة الزائدة، يحب الذهاب للطوارئ على الفور، أو الاتصال بأقرب مركز لعلاج التسمم.

أضرار هيبارين وآثاره الجانبية

تتضمن الآثار الجانبية الشائعة للهيبارين ما يلي:

  • نزيف غير معتاد وظهور كدمات.
  • نزيف لا يمكن التحكم به.
  • ردات فعل تحسسية.
  • خلل في وظائف الكبد.

ويمكن أن يتسبب هذا الدواء في سهولة التعرض للنزيف، والذي يمكن أن يكون خطير ومهدد للحياة، وتوجد بعض الآثار الجانبية للدواء والأضرار التي عند ظهورها يجب الاتصال بأقرب طبيب على الفور، ومن ضمن هذه الآثار:

  • دفء الجلد أو تغير  في لون الجلد.
  • الشعور بألم في الصدر أو وجود اضطرابات في نبضات القلب.
  • صعوبة في التنفس والشعور بالدوار.
  • التعرق.
  • ألم شديد أو تورم في المعدة أو أسفل الظهر أو الفخذ.
  • تغير لون جلد اليدين أو القدم.
  • فقدان الشهية.

كما يجب التوقف عن استخدام الدواء في حالة ظهور التالي:

ADVERTISEMENT
  • تغيرات في مكان حقن الدواء.
  • في حالة وجود حمى أو سيلان الأنف.
  • تنميل مفاجئ أو ضعف مفاجئ ووجود مشاكل في الرؤية.
  • تورم أو احمرار في إحدى القدمين أو الذراعين.

كما يجب الذهاب إلى أقرب مشفى في حالة ظهور أي أعراض مصاحبة لنوبة رد فعل تحسسي مثل:

  • الغثيان.
  • التقيؤ.
  • التعرق.
  • الحكة.
  • صعوبة في التنفس.
  • تورم في الوجه والشفايف، اللسان أو الحلق.
  • الشعور بالإغماء.

هيبارين للحامل

وفقاً للكلية الملكية لأطباء التساء والتوليد  The Royal College of Obstetricians and Gynaecologist، يُعتبر الهيبارين آمن للنساء الحوامل أو النساء اللاتي قمن بالولادة منذ فترة قصيرة، ولا يعبر المشيمة وبالتالي لا يمثل أي خطر على الجنين.

ADVERTISEMENT

وأثناء الحمل أو بعد الولادة مباشرة، يزداد خطر الإصابة بالتخثر الوريدي، لذا قد يقوم الطبيب بوصف هذا الدواء ليساعد في تقليل تخثر الدم، وتتضمن أشهر الأسباب الأخرى لاستخدام هذا الدواء أثناء الحمل أو بعد الولادة مباسرة ما يلي:

  • ظهور جلطة أثناء الحمل الحالي، أو في أي حمل سابق.
  • زيادة خطر تكون جلطة أثناء الحمل أو بعد الولادة، وخاصة في بعض حالات الولادة القيصرية أو بسبب عدم التحرك لفترات طويلة أثناء الحمل.
  • في حالة كانت الحالة تتناول مضادات تخثر الدم طويلة المدى بالفعل.

سعر حقن الهيبارين

تتوافر هذه الحقن في الأسواق المصرية بسعر بتراوح ما بين 40 إلى 50 جنيه مصري، ولكن قد يختلف هذا السعر من منطقة لأخرى ومن دولة لأخرى.

الفرق بين حقن الهيبارين والكالهيبارين

لا يوجد فرق جوهري بين حقن الهيبارين والكالهيبارين، فحقن الكالهيبارين تحتوي على الكالسيوم، ووفقاً لبعض الدراسات يُعتبر الفرق الجوهري الوحيد بين النوعين هو فرصة تكون تجمع دموي أكبر مكان حقنة الهيبارين، وبخلاف هذا الفرق، يُعتبر الهيبارين الذي يحتوي على الكالسيوم أو الصوديوم متساويين في التأثير والآثار الجانبية، ولكن لا يجب التبديل بين الدوائين بدون استشارة الطبيب أولاً.

تنبيه؛ المعلومات المذكورة في هذا الدواء لا تعتبر توصية علاجية، ولا ننصح بتناول الأدوية إلا بعد استشارة الطبيب أو الصيدلاني.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد