لازيلاكتون Lasilactone لعلاج احتباس السوائل

إليكم نشرة داخلية موجزة تشمل استخدامات دواء لازيلاكتون Lasilactone وكيفية استخدامه وجرعاته، بالإضافة لتحذيرات واحتياطات وموانع استخدام هذا الدواء، وأيضاً أضراره وأسعاره الحالية في الأسواق ومعلومات أخرى قد تفيدكم، فاحرصوا على قراءة التالي.

ADVERTISEMENT

المادة الفعالة

يتوفر هذا الدواء في صورة أقراص أو حبوب بتركيز 50 مجم أو 100 مجم، ويحتوي على المواد الفعالة:

دواعي استعمال لازيلاكتون

يُستخدم دواء لازيلاكتون في تخليص الكلى من الملح (الصوديوم) والماء، كما يُستخدم لعلاج تراكم الماء أو السوائل (الوذمة) في حالات أمراض القلب والكبد والكلى، وفي بعض حالات ارتفاع ضغط الدم.

ADVERTISEMENT

أقراص لازيلاكتون للتخسيس

لا تتوفر الكثير من الأدلة العلمية التي تُشير إلى أن مادة سبيرونولاكتون (أحد المواد الفعالة للدواء) تساعد في خسارة الوزن أو التخسيس بشكل عام، ولكن تساعد في تقليل الوزن المرتبط باحتباس السوائل، كما أن مادة وفوروسيميد (المادة الفعالة الأخرى للدواء) تستخدم هي الأخرى لخسارة القليل من الوزن المكتسب نتيجة احتباس السوائل بسبب الوذمة أو ارتفاع ضغط الدم، ولكن لا تُستخدم بشكل مخصص للتخسيس أو التنحيف.

كيفية استخدام لازيلاكتون وجرعاته

يتم تحديد الجرعة بشكل منفرد لكل حالة وحسب حدة المرض، وفي حالات علاج الوذمة يتم عادة وصف الجرعات التالية:

ADVERTISEMENT
  • خلال أول 3-6 أيام: قرص واحد 4 مرات يومياً.
  • بعد أول فترة: قرص واحد 3 مرات يومياً، وفي بعض الحالات قد تكون الجرعة كل يومين أو كل 3 أيام.

ويجب ابتلاع القرص كاملاً مع الكثير من السوائل ويُفضل خلال الإفطار أو الغذاء، كما يُنصح بتجنب تناول الجرعة المحددة أثناء الليل، وخاصة في الفترة الأولى من العلاج، بسبب زيادة معدل التبول خلال الليل، مما قد يؤثر على النوم. ويحدد الطبيب مدة العلاج المناسبة ولا يجب تغيير الجرعات بدون الرجوع للطبيب أولاً.

تحذيرات واحتياطات استخدام لازيلاكتون

يجب الانتباه للتالي جيدًا قبل وأثناء استخدام هذا الدواء:

  • عدم استخدام هذا الدواء في حالة وجود أي حساسية تجاه المواد الفعالة الموجودة به.
  • عدم استخدام هذا الدواء في حالة الإصابة بقصور في وظائف الكلى أو الفشل الكلوي الحاد وفي حالة انقطاع البول.
  • عدم استخدام هذا الدواء في حالة ارتفاع مستوى البوتاسيوم أو انخفاضه في الدم، وأيضاً في حالة انخفاض الصوديوم الحاد ونقص حجم الدم.
  • عدم استخدام هذا الدواء عند وجود مشاكل بالوعي أو فقدان الوعي نتيجة الإصابة بأمراض في الكبد.
  • الحرص على المراقبة المستمرة لمستويات الصوديوم والبوتاسيوم والكرياتينين والجلوكوز في الدم عند العلاج يهذا الدواء وخاصة لدى الأشخاص التالي ذكرهم:
    • مرضى انخفاض ضغط الدم.
    • مرضى السكري.
    • مرضى النقرس.
    • مرضى اضطرابات التبول.
    • المصابون بتليف الكبد المرتبط بالفشل الكلوي.
    • مرضى انخفاض البروتين في الدم.
    • مرضى الفشل الكلوي.
  • يتسبب هذا الدواء في حدوث تغيرات في الصوت، لذا يجب مناقشة الأمر مع الطبيب أولاً.
  • لا يُنصح باستخدام هذا الدواء للأطفال.
  • لا يُنصح باستخدام هذا الدواء للأشخاص الذين يعانون من مشاكل وراثية في تحمل اللاكتوز.
  • يجب إخبار الطبيب بجميع الأدوية التي يتم استخدامها قبل هذا استخدام هذا الدواء، موصوفة أو غير موصوفة، حيث يمكن أن تؤثر بعض الأدوية على فاعلية هذا الدواء والعكس.
  • تناول كميات كبيرة من العرقسوس يمكن أن يبطل تأثير هذا الدواء.
  • يمكن أن يتسبب هذا الدواء في ارتفاع مستوى الغليكوسيدات القلبية (مواد نباتية تُستخدم في علاج قصور القلب الاحتقاني، وفي بعض حالات عدم انتظام ضربات القلب).
  • لا يجب استخدام دواء سوكرالفات Sucralfate (دواء لعلاج قرح المعدة) مع هذا الدواء، حيث يمكن أن يقلل من تأثيره.
  • الاستخدام الطويل لهذا الدواء مع المضادات الحيوية يمكن أن يتسبب في حدوث قصور في الكلى.د
  • يمكن أن يتسبب هذا الدواء في حدوث دوار، لذا لا يجب القيادة أو عمل أي نشاطات تحتاج ليقظة أثناء استخدامه.

هل يمكن استخدام لازيلاكتون أثناء الحمل والرضاعة؟

  • لا يُنصح باستخدام هذا الدواء أثناء الجمل نظراً لوجود خطر بإصابة الطفل بتشوهات.
  • يُنصح بتجنب تناول هذا الدواء أثناء الرضاعة، لتجنب مرور الدواء للرضيع من خلال حليب الأم.

أضرار لازيلاكتون وآثاره الجانبية

وفقاً لبيانات الشركة المصنعة للدواء، يمكن أن يتسبب دواء لازيلاكتون في حدوث أضرار يتنج عنها بعض الآثار الجانبية، والتي يُنصح باستشارة الطبيب عند ظهور أيٍ منها، ومن ضمنها التالي:

ADVERTISEMENT
  • توتر أو ضعف في الثديين.
  • زيادة في حجم الثديين.
  • اضطرابات في الدورة الشهرية.
  • زيادة الشعر على الوجه والجسم.
  • تغيرات في الصوت.
  • الإرهاق.
  • ضعف العضلات.
  • اضطراب نبضات القلب.
  • زيادة العطش.
  • صداع.
  • ارتباك ودوخة.
  • تشنج في العضلات.
  • اضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • القيء.
  • الإسهال.
  • الجفاف.
  • اضطرابات بصرية.
  • الأرق.
  • مشاكل في الذاكرة.
  • مشاكل في الانتباه.
  • اضطرابات في الحركة.
  • حدوث تفاعلات جلدية تحسسية، في حالات نادرة.
  • تغيرات في عدد خلايا الدم.
  • زيادة حدة اضطرابات التبول.

قد تحدث آثار أخرى مصاحبة لدواء لازيلاكتون لم يتم ذكرها سابقاً، لذا يُنصح بمراجعة النشرة الداخلية المرفقة للدواء جيداً واستشارة الطبيب عند ظهور أي آثار جانبية غير معتادة عند استخدام هذا الدواء.

سعر لازيلاكتون

يتوفر هذا الدواء في الأسواق المصرية بالأسعار التالية:

  • تركيز 50 مجم: 42 جنيه مصري.
  • تركيز 100 مجم: 50 جنيه مصري.

ADVERTISEMENT
تنبيه؛ المعلومات المذكورة في هذا الدواء لا تعتبر توصية علاجية، ولا ننصح بتناول الأدوية إلا بعد استشارة الطبيب أو الصيدلي.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد