دواء كولشيسين Colchicine لعلاج النقرس

يعد كولشيسين Colchicine من الأدوية المضادة للالتهابات المستخدمة في علاج النقرس بصورة أساسية، وفي السطور التالية، سنتعرف على أهم التفاصيل عن هذه المادة الفعالة.

ADVERTISEMENT

ما هو دواء كولشيسين؟

الكولشيسين هو مادة فعالة مُستخرجة من نبتة الكولشيكم Colchicum، وهو دواء مضاد للالتهاب، يُستخدم لتخفيف الألم والالتهاب في بعض الحالات، مثل النقرس، وهو لا يعالج النقرس نهائيًا، ولكنه يساعد في منع النوبات، كما أنه لا يُستخدم لتخفيف معظم أنواع الألم العادية مثل مسكنات الألم الأخرى، وهو ينتمي للفئة الدوائية “مضادات النقرس”.

وفقًا للمصادر، قد يُستخدم هذا الدواء بطريقتين، وهما:

ADVERTISEMENT
  • تناول الدواء بجرعات صغيرة بانتظام لمدد زمنية طويلة كعلاج وقائي من النوبات الشديدة، والمشاكل الأخرى الناجمة عن الالتهابات.
  • تناول الدواء بجرعات كبيرة لمدد قصيرة عند اللزوم فقط لتخفيف الألم الناجم عن هجمة موجودة بالفعل.

دواعي استعمال كولشسين

يُستخدم الدواء Colchicine لكل مما يلي:

ما هي موانع استعمال الكولشسين؟

يمنع استعمال هذه المادة الفعالة لمن يعاني مما يلي:

ADVERTISEMENT
  • الحساسية المفرطة من الدواء.
  • أمراض الكبد أو الكلى الشديدة.
  • أمراض الدم الشديدة.
  • أمراض القلب.
  • اضطرابات الجهاز الهمضي الشديدة.

تنبيهات ومحاذير قبل الاستخدام

فيما يلي أهم ما ورد في المصادر عن التنبيهات الضرورية قبل تناول هذا الدواء:

  • يجب إبلاغ الطبيب والصيدلي بكل الأعراض التي تعاني منها.
  • أبلغ الطبيب والصيدلي بالتاريخ المرضي بالكامل وخصوصًا أمراض الكلى، والكبد، والقلب.
  • قد يؤثر هذا الدواء على قدرة الجسم على امتصاص بعد العناصر الغذائية، لذلك ينبغي اتباع تعلميات الطبيب بدقة والالتزام بالجرعات الموصوفة.
  • أخبر الطبيب بالتاريخ الدوائي بالكامل بما فيها الأدوية الموصوفة بروشتة طبية، وغير الموصوفة بروشتة، والمكملات الغذائية والعشبية، فقد تحدث تفاعلات دوائية.
  • يزداد خطر الإصابة بالأعراض الجانبية لهذا الدواء مع كبار السن، وخاصة ضعف العضلات والألم، أو الشعور بالتنميل في أصابع اليدين والقدمين.
  • قد يؤثر هذا الدواء على إنتاج الحيوانات المنوية للرجال.
  • يُفرز هذا الدواء في الحليب، لذلك فهو غير موصى به أثناء الرضاعة.
  • قد يتم وصف هذا الدواء في فترة الحمل عند الضرورة فقط، ووفقًا لأحد المصادر، تسبب هذا الدواء في تشوهات جنينية في التجارب على الحيوانات، وهناك خطر على الإنسان، ويوضح أنه لا يوصى باستخدامه في الثلث الأول من الحمل، ويستخدم عند الضرورة فقط في نهاية الحمل بعد وضع الفائدة والمخاطر في الاعتبار.
  • يجب الالتزام بتناول الجرعات الموصوفة فقط، وعدم الإفراط في تناوله إذ يزيد ذلك من خطر الإصابة بالأعراض الجانبية مع الجرعات الزائدة.

أضرار دواء كولشيسين

الأعراض الجانبية الشائعة:

  • الشعور بالغثيان، والقيء.
  • الإسهال.
  • تقلصات المعدة، والألم.

أعراض جانبية غير شائعة:

ADVERTISEMENT
  • ضعف العضلات والألم.
  • الصداع.
  • الشعور بالإرهاق.
  • ألم الحلق.
  • ضعف إنتاج الحيوانات المنوية.
  • الطفح الجلدي.
  • قلة الصفائح الدموية والكرات البيضاء.
  • قد يؤدي هذا الدواء إلى تساقط الشعر مع الجرعات الزائدة، وفقًا لما وضحه أحد المصادر عن علاقة الكولشيسين والشعر.

يجب التواصل مع الطبيب فور ظهور الأعراض الآتية:

  • أعراض الحساسية.
  • ألم العضلات الشديد.
  • تنميل أصابع اليدين أو القدمين.
  • أعراض العدوى.
  • شحوب الشفتين واللسان، وكف الأيدي.
  • التعب أو الإرهاق.
  • نزيف غير طبيعي.

هذه ليست قائمة بكل الأعراض الجانبية، وينبغي مناقشة الطبيب في الأعراض الجانبية المحتملة.

تنبيه: يتوفر الكولشسين في الصيدليات بالعديد من الأسماء التجارية المختلفة بما فيها اسم تجاري يحمل نفس اسم المادة الفعالة “اقراص كولشسين”، كما توجد أدوية تحتوي على الكولشسين ومواد فعالة أخرى، لذلك استشر طبيبك في تحديد النوع المناسب لحالتك، والتزم بالجرعات الموصوفة.

ADVERTISEMENT
تنبيه؛ المعلومات المذكورة في هذا الدواء لا تعتبر توصية علاجية، ولا ننصح بتناول الأدوية إلا بعد استشارة الطبيب أو الصيدلي.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د.كريم محمود - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد