كودين Codeine لتسكين الألم وتحذيرات استخدامه

فيما يُستخدم دواء كودين Codeine أو الكودايين؟ وهل من الآمن استخدامه للجميع؟ تعرفوا من خلال النشرة الداخلية التالية على دواعي استعمال مادة كودين وكيف تعمل داخل الجسم والجرعات الآمنة واحتياطات وتحذيرات ضرورية يجب معرفتها عند استخدام هذا الدواء، بالإضافة لبعض آثاره الجانبية وأضراره ومعلومات أخرى هامة.

ADVERTISEMENT

دواعي استعمال كودين

يتوفر هذا الدواء في صورة حبوب أو أقراص عادة ويُستخدم كودين لتخفيف الألم البسيط أو المتوسط. كما يُستخدم مع أدوية أخرى لتخفيف السعال والبرد. مثل:

ويساعد هذا الدواء في تقليل وتخفيف الأعراض، ولكن ليس لعلاج سبب ظهور هذه الأعراض أو تسريع عملية الشفاء.

ADVERTISEMENT

آلية عمل الدواء:

ينتمي هذا الدواء لفئة من الأدوية تُعرف باسم المسكنات المخدرة Narcotic Analgesics، وحين يُستخدم لعلاج الألم يعمل عن طريق تغيير طريقة استجابة المخ والجهاز العصبي للألم. وحين استخدامه لتقليل الكحة أو السعال، يعمل عن طريق تقليل النشاط في الجزء المسئول في الدماغ عن حدوث الكحة.

ADVERTISEMENT

جرعات كودين

تختلف جرعة هذا الدواء من شخص لآخر، ويحدد الطبيب الجرعة المناسبة لكل حالة. وفي العديد من الحالات قد تتراوح الجرعات فيما يلي:

  • البالغين: 15 إلى 60 ملليجرام كل 4 ساعات عند الحاجة، وعادة لا تتجاوز الجرعة 360 مجم في اليوم.
  • الأطفال من 12 إلى 18 عام: يحدد الطبيب الجرعة المناسبة، ولا يجب استخدام هذا الدواء في الأطفال أقل من 12 عام.

وفي حالة تناول هذا الدواء لعدة أسابيع أو أكثر، لا يحب التوقف عن تناوله بدون الرجوع للطبيب أولاً، حيث يقوم الطبيب عادة بتقليل الجرعة بشكل تدريجي. وفي حالة التوقف المفاجئ عن تناول هذا الدواء يمكن أن تظهر أعراض انسحاب الكودين من الجسم مثل:

  • عدم الراحة.
  • توسع بؤبؤ العين.
  • تدميع العين.
  • العصبية.
  • القلق.
  • سيلان الأنف.
  • صعوبة في النوم.
  • التعرق.
  • سرعة نبضات القلب.
  • الغثيان والتقيؤ وفقدان الشهية.
  • الإسهال.
  • تقلصات البطن.
  • ألم العضلات والظهر.

وفي حالة نسيان جرعة من الجرعات، يفضل تخطيها والعودة لجدول الجرعات المعتاد. وفي حالة الجرعة الزائة يجب الذهاب لأقرب مشفى أو مركز سموم على الفور في حالة تواجده، خاصة في حالة الأطفال أو استخدام الدواء بدون وصفة طبية.

ADVERTISEMENT

تحذيرات واحتياطات اسنخدام دواء كودين

توجد بعض الاحتياطات والتحذيرات التي يجب معرفتها جيداً قبل وأثناء استخدام هذا الدواء. يجب الانتباه للتالي:

  • يجب إخبار الطبيب في حالة وجود حساسية تجاه الكودين أو تجاه أي أدوية أخرى أو أي حساسيات من نوع آخر.
  • يجب إخبار الطبيب بجميع الأدوية التي يتم تناولها، موصوفة أو غير موصوفة، والمكملات والفيتامينات وغيرهم.
  • يجب إخبار الطبيب في حالة الإصابة بأي من الحالات الصحية التالية قبل استخدام هذا الدواء:
    • انسداد الأمعاء.
    • نوبات صرع.
    • أي أمراض عقلية أو نفسية.
    • تضخم البروستاتا.
    • مشاكل في التبول.
    • انخفاض ضغط الدم.
    • مرض أديسون.
    • مشاكل في الغدة الدرقية أو البنكرياس أو الأمعاء أو المثانة.
    • أمراض في الكبد أو الكلى.
  • يجب إخبار الطبيب في حالة الخضوع لأي جراحة من أي نوع بأنك تتناول هذا الدواء قبل إجراؤها.
  • يمكن أن يتسبب هذا الدواء في الشعور بالدوار، لذا لا يجب القيادة أو الوقوف بصورة مفاجئة أو عمل أي نشاط يتطلب يقظة.
  • يمكن أن يتسبب هذا الدواء في الإصابة بالإمساك، لذا يجب التحدث مع الطبيب لعمل تعديلات في النظام الغذائي واستخدام أدوية أخرى لعلاج الإمساك.
  • يمكن أن يتسبب الكودين في حدوث مشاكل خطيرة في التنفس، خاصة خلال أول 24 إلى 72 ساعة من بداية العلاج به، وفي حالة زيادة الجرعة، وعادة ما يقوم الطبيب بمراقبة الحالة جيداً أثناء العلاج. ويجب إخبار الطبيب في حالة وجود أي مشاكل في التنفس قبل استخدام هذا الدواء.
  • شرب الكحول أو تناول المخدرات أثناء استخدام هذا الدواء يمكن أن يزيد من خطر حدوث مضاعفات تهدد الحياة، لذا يجب الابتعاد عن الكحوليات والمخدرات أثناء العلاج بهذا الدواء.
  • لا يجب السماح لأي شخص آخر باستخدام هذا الدواء، ويجب حفظه بعيداً عن متناول أي شخص وخاصة الأطفال.

الكودين للأطفال

يقوم الجسم بتحويل الكودين إلى مورفين، وفي بعض الحالات تتم عملية التحويل تلك بصورة أسرع، مقارنة بالبعض الآخر، ومن ضمنهم الأطفال. وينتج عن هذه السرعة التعرض لبعض المشاكل والآثار الجانبية مثل:

  • النعاس الشديد.
  • الارتباك.
  • صعوبة في التنفس.

لذا لا يجب إعطاء هذا الدواء للأطفال في الحالات التالية:

ADVERTISEMENT
  • أن يكون عمر الطفل أقل من 12 عام.
  • أن يكون الطفل أقل من 18 عام وخضع لعملية استئصال اللوز أو اللحمية.
  • أن يكون الطفل ما بين 12 إلى 18 عام ومصاب بمشاكل في التنفس.

أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية

كودين للحامل:

استخدام هذا الدواء أثناء الحمل يمكن أن يتسبب في حدوث آثار خطيرة مثل تعرض الطفل لأعراض انسحاب خطيرة بعد الولادة. وفي حالة استخدام هذا الدواء أثناء الحمل وإصابة المولود بالأعراض التالية، يجب التحدث مع الطبيب على الفور:

  • العصبية.
  • فرط الحركة.
  • نوم غير طبيعي.
  • بكاء عالي الصوت.
  • رعشة لا يمكن التحكم بها في جزء من الجسم.
  • التقيؤ.
  • الإسهال.
  • عدم اكتساب أي وزن.

كودين للمرضع:

ADVERTISEMENT

لا يجب استخدام هذا الدواء أثناء الرضاعة الطبيعية، حيث يمكن أن ينتقل هذا الدواء للطفل ويتسبب في حدوث مشاكل خطيرة مثل:

  • صعوبة التنفس.
  • تنفس مصحوب بصفير.
  • ارتباك.
  • نوم أكثر من المعتاد.
  • صعوبة في الرضاعة.
  • الإصابة بالعرج.

أضرار مادة الكودايين وآثارها الجانبية

تتضمن الآثار الجانبية الشائعة لمادة الكودين مايلي:

  • الشعور بالدوخة والدوار.
  • الغثيان.
  • التقيؤ.
  • ألم المعدة.
  • الإمساك.
  • التعرق.
  • حكة.
  • طفح.

ويجب الاتصال بالطبيب على الفور في حالة ظهور أي من الأعراض التالية:

ADVERTISEMENT
  • مشاكل في التنفس مثل، الصفير أو توقفه أو مواجهة صعوبة.
  • بطء نبض القلب.
  • الشعور بالدوار، كأنك على وشك الإغماء.
  • الارتباك والحيرة وظهور تهيؤات أو أفكار وتصرفات غير معتادة.
  • الشعور بالسعادة الغارمة أو الحزن الشديد.
  • الإصابة بنوبات.
  • مواجهة مشاكل في التبول.
  • انخفاص مستويات الكورتيزول.
  • فقدان الشهية  أو تعب وضعف متزايد.

تنويه هام: الاستخدام الطويل لأي أدوية أفيونية يمكن أن يؤثر على الخصوبة لدى النساء والرجال، ومن غير المعروف هل هذا التأثير دائم أو مؤقت، لذا يجب مناقشة الأمر مع الطبيب.

هل دواء كودين مخدر؟

في حالة استخدام الكودين لفترات طويلة، يمكن أن يُصبح عادة ويتسبب في حدوث اعتماد جسدي ونفسي على الدواء. ومن غير المحتمل أن يحدث أي اعتماد نفسي على هذا الدواء في حالة استخدامه لعلاج الألم المستمر، وعادة ما يحدد الطبيب مسار العلاج لتجنب حدوث أي مشاكل، ويجب الحرص على عدم تناول جرعات زائدة من الدواء بدوت الرجوع للطبيب أو استخدامه بطريقة مختلفة عن الموصوف، كما يجب متابعة رحلة العلاج باستمرار مع الطبيب.

الفرق بين الترامادول و الكوديين

ينتمي كلا الدوائين لنفس الفئة الدوائية، ويقدما للجسم نفس التأثير عادة، ولكن أحياناً قد يكون تأثير الترامادول أشد من الكوديين، وقد يُستخدم لأغراض علاجية مختلفة عن الكوديين، وتُشير بعض الدراسات إلى أن الترامادول يُسبب الإدمان أكثر من الكودين. وينصح بعدم استخدام أي من هذين الدوائين بدون الرجوع للطبيب أولاً ومناقشة الأمر كله مع الطبيب. ويمكنكم معرفة

المزيد من المعلومات عن مادة الترامادول من خلال قراءة مقال: ترامادول Tramadol

ADVERTISEMENT
تنبيه؛ المعلومات المذكورة في هذا الدواء لا تعتبر توصية علاجية، ولا ننصح بتناول الأدوية إلا بعد استشارة الطبيب أو الصيدلي.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد