هل التعرق ينقص الوزن

هل التعرق ينقص الوزن
هناك سؤال يُطرح كثيراً، خاصة أثناء ممارسة التمارين الرياضية وهو هل التعرق ينقص الوزن ؟ وللإجابة عن هذا السؤال يجب معرفة طبيعة العرق ولمَ يُفرز؟ وللإجابة عن جميع هذه الأسئلة تابعوا معنا هذا المقال.

ADVERTISEMENT

ما هو العرق؟

العرق هو سائل يتم إفرازه من الغدد العرقية لخفض حرارة الجسم عندما ترتفع، يمكن أن يحدث هذا أثناء النشاط البدني بالطبع، ولكن إذا كان الجو حارًا ورطبًا، يمكنك أن تعرق دون أن ترفع إصبعك، يتكون العرق في الغالب من الماء، إلى جانب بعض الأملاح والكميات الصغيرة من الأمونيا واليوريا، لا يحتوي على أي دهون.

هل التعرق ينقص الوزن ؟

نوعًا ما، ولكن ليس بشكل مباشر، من أجل إنقاص الوزن، تحتاج إلى حرق السعرات الحرارية، حيث يحتوي رطل واحد من الدهون على حوالي 3500 سعرة حرارية من الطاقة المخزنة، لذلك من أجل فقدان رطل واحد (0.5 كجم)، هذا هو عدد السعرات الحرارية التي تحتاج إلى حرقها.

لكن التعرق بحد ذاته لا يحرق السعرات الحرارية، على سبيل المثال يمكنك الاستلقاء في الساونا أو الجلوس بالخارج في يوم رطب وتتعرق حتى لو لم تتحرك، فأنت على الأرجح لا تحرق سعرات حرارية أكثر مما لو كنت جالسًا في غرفة مكيفة.

ADVERTISEMENT

لماذا يظهر الميزان رقمًا أقل بعد التعرق كثيرًا؟

يؤدي التعرق إلى فقدان الوزن مؤقتًا، لكن الأرطال تأتي من فقدان الماء، وليس الدهون في الجسم، حيث من الممكن أن يتذبذب وزن جسمك من 3 إلى 5 أرطال فقط من احتباس الماء أو فقده، لذا بعد شرب القليل من أكواب الماء لإعادة الترطيب، سيعود وزنك إلى ما كان عليه.

هل التعرق أثناء التمرين يعني حرق سعرات حرارية أكثر؟

تُفقد دهون الجسم عن طريق تناول سعرات حرارية أقل وحرقها من خلال النشاط البدني، في المتوسط، سوف يحرق التمرين المعتدل إلى عالي الكثافة حوالي 350 سعرة حرارية في الساعة، اعتمادًا على عوامل مثل العمر والجنس وكتلة العضلات ونوع التمرين، يتم فقد دهون الجسم عن طريق حرق السعرات الحرارية، وليس عن طريق التعرق، لكن معظمنا يعرق عند ممارسة الرياضة.

يمكن أن تؤدي الأنشطة الأكثر نشاطًا إلى التعرق أكثر من الأنشطة الأقل قوة، ولكن لا يجب أن تفترض تلقائيًا أن التعرق يعني أنك عملت بجد وحرقت الكثير من السعرات الحرارية، أو أن عدم التعرق كثيرًا يعني أنك أخذت الأمر سهلًا ولم تحرق سعرات حرارية كثيرة.

يتعرق بعض الناس أكثر من غيرهم بسبب عوامل وراثية، يمكن أن يكون للعوامل البيئية مثل درجة الحرارة والتهوية تأثير كبير على مقدار التعرق، المغزى هنا، لا تستخدم عرقك لقياس عدد السعرات الحرارية التي تحرقها، يمكن أن يكون التعرق علامة على أنك تعمل بجد وتحرق الكثير من السعرات الحرارية، ولكن هذا ليس هو الحال دائمًا.

ADVERTISEMENT

أين تذهب دهون الجسم المفقودة؟

لفهم الإجابة، مهم أن نتذكر أن الدهون هي في الأساس طاقة مخزنة، يحول جسمك الدهون إلى طاقة قابلة للاستخدام لعضلاتك وأنسجتك الأخرى من خلال سلسلة من عمليات التمثيل الغذائي المعقدة، يؤدي ذلك إلى تقلص خلايا الدهون.

تولد هذه الأنشطة الأيضية أيضًا الحرارة، مما يساعد في الحفاظ على درجة حرارة جسمك، تفرز نفايات هذه العمليات الماء وثاني أكسيد الكربون في البول والعرق أو الزفير من رئتيك.

ماذا يحدث للدهون في الجسم عند ممارسة الرياضة؟

تحرق عضلاتك أولاً الجليكوجين المخزن للحصول على الطاقة، بعد حوالي 30 إلى 60 دقيقة من التمارين الهوائية، يبدأ جسمك في حرق الدهون بشكل رئيسي، تزيد التمارين أيضًا من معدل تنفسك، لذا يترك المزيد من ثاني أكسيد الكربون جسمك عند التمرين.

إذا رأيت انخفاض في وزنك، يرجع ذلك إلى فقدان السوائل وليس فقدان الوزن الدائم، بمجرد إعادة الترطيب، سيعود وزنك إلى المستوى الذي كان عليه قبل بداية التمرين، يُوصى بشرب نصف لتر من الماء لكل رطل مفقود أثناء التمرين.

ADVERTISEMENT

وفي النهاية بعد أن عرفت هل التعرق ينقص الوزن أم لا؟ ننصحك بعدم الاهتمام بذلك يكفي فقط مراقبة سعراتك اليومية والتمارين الرياضية وترطيب جسمك جيداً بشرب المياه والسوائل المفيدة عند التعرق.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د/ ندى ممدوح
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد