نبات السعد: فوائده وأضراره وطريقة استخدامه

نبات السعد

ADVERTISEMENT

يميل الكثيرون إلى استخدام الأعشاب كجزء من الطب التقليدي، ويعتبر نبات السعد أحد أشهر النباتات التي يتم استخدامها سواء لأغراض طبية أو تجميلية، فما هي فوائده؟ وما هي أضراره، تابعوا معنا هذا المقال لتعرفوا هذه المعلومات وأكثر.

ما هو نبات السعد؟

اسم نبات السعد بالانجليزي (Cyperus rotundus) أما عن شكل عشبة السعد فهي عشبة أوراقها أرجوانية اللون، أما سيقانها فهي تشبه الحشائش نوعاً ما، وهذا النبات هو أحد النباتات المعمرة، ويميل للنمو في الأماكن الرطبة والأماكن الاستوائية.

ADVERTISEMENT

وتعتبر عشبة السعد من الأعشاب الطبية المشهورة، والتي يتم استخدامها في الطب البديل في كثير من البلدان حول العالم.

فوائد نبات السعد

تُستخدم سيقان هذا النبات وجذوره من أجل صناعة بعض أنواع الأدوية لعلاج عدد من الحالات الطبية، بالرغم من أن الأدلة العلمية لهذه الفوائد قد تكون غير كافية، وأن الأبحاث العلمية التي تم القيام بها لتأكيد فوائد عشبة السعد قد تكون قليلة نوعاً ما، إلا أن هناك القليل من الأوراق البحثية والأكاديمية التي قد تشير إلى قدرة هذه الأعشاب على:

ADVERTISEMENT

فوائد نبات السعد للجسم

يمكن أن تقدم عشبة السعد عدداً من الفوائد الصحية للجسم، منها:

  1. علاج الإسهال.
  2. علاج مشاكل الهضم.
  3. علاج اضطرابات المعدة.
  4. علاج مشاكل القولون العصبي.
  5. علاج ارتفاع سكر الدم.
  6. يساعد على خسارة الوزن.
  7. علاج مشاكل الأسنان.
  8. تنظيم الدورة الشهرية وتخفيف آلامها.
  9. علاج الزحار، وهو عدوى بكتيرية تصيب الأمعاء.
  10. علاج الديدان.
  11. علاج آلام المفاصل.
  12. تخفيف آلام الصدر.
  13. تخفيف الصداع.
  14. علاج التهاب المثانة.
  15. علاج التهاب البروستاتا.
  16. علاج الصرع.
  17. علاج الاكتئاب.
  18. يمكن استخدامه لعلاج السرطان، ففي بحث تم القيام به وجد أن زيت هذا النبات يمتلك عدداً من الخصائص، والتي تجعله قادراً على مقاومة السرطان.

نبات السعد لازالة الشعر

في تجربة تم القيام بها تم استخلاص الزيت من جذور هذا النبات، ثبت أن زيت جذور هذا النبات قد يكون فعالاً في إزالة الشعر بنفس درجة وفاعلية الليزر.

وتمت التجربة عن طريق إزالة الشعر من المنطقة كل 3 أسابيع، ثم وضع 0.25 مل من الزيت على المنطقة بمعدل مرتين يومياً مع التدليك لمدة دقيقتين، ومن ثم غسلها وتنظيفها، وتم الاستمرار على هذه التجربة لمدة 6 شهور، وكانت النتائج تشير إلى فاعلية الزيت المستخلص من الجذور في التخلص من الشعر الأسود والأبيض على حد سواء.

ADVERTISEMENT

نبات السعد للبشرة والجلد

يستخدم هذا النبات لعلاج كثير من مشاكل الجلد والبشرة، حيث يستخدم من أجل علاج أمراض الإكزيما، وعلاج حكة الجلد، وعلاج التقرحات الجلدية، كما يمكن استخدامه لعلاج الجروح الموجودة على البشرة.

ويمكن الاستفادة من هذا النبات أيضا من خلال وضعه على فروة الرأس من أجل التخلص من قشرة الرأس، كما يمكن أن يساعد من التخلص من المشاكل الجلدية في منطقة فروة الرأس كالإكزيما.

فوائد نبات السعد للوجه

يتميز هذا النبات بخصائصه المضادة للبكتيريا، مما يعني أن له قدرة على مقاومة حب الشباب الذي ينتج عن وجود بكتيريا في منطقة الوجه.

ADVERTISEMENT

*تنبيه هام: بالرغم من الفوائد التي ذكرناها إلا أنه لا توجد أدلة قاطعة تؤكد هذه الفوائد، لذا من المهم لك أن تقوم باستشارة الطبيب قبل استخدام هذه العشبة أو غيرها من الأعشاب، لما قد يكون لها من تأثير على صحتك.

طريقة استخدام نبات السعد

يمكن استخدام هذا النبات بعدة طرق، فقد يكون لعشبة السعد قيمة غذائية عالية، حيث يمكن تناول جذور السعد (الدرنات) للحصول على العناصر الغذائية الموجودة بها، كما تحتوي هذه الجذور على النشا، لذا يمكن استخدامها كمصدر للحصول على الكربوهيدرات.

ويمكن استخدامه كالتالي أيضاً:

ADVERTISEMENT
  • يمكن غلي الجذور في كوب من الحليب مع ثلاث أكواب من الماء من أجل علاج الإسهال.
  • تناول 1 جرام من جذور النبات المطحونة والمجففة مرتين يومياً من أجل خسارة الوزن.
  • استخدام 5 جرام من الجذور المجففة والمطحونة مع 2 جرام من بذور الفلفل الأسود المطحون لعلاج العطش الشديد الناتج عن مرض السكر.
  • غلي 2-6 جرام من النبات المجفف في كوب من الماء لتخفيف آلام الدورة الشهرية.
  • يمكنك استخدام معجون من جذور نبات السعد مطحون مع العسل والزنجبيل لعلاج الزحار.
  • شرب مغلي هذا النبات في صورته المجففة مع قليل من الحمضيات من أجل تخفيف آلام منطقة الصدر، حيث يمكن استخدام 4-9 جرام من السعد مع 4 جرام مع أي نوع من الحمضيات.

*لا تجرب أي من هذه الوصفات بدون استشارة الطبيب، لأن هذه الوصفات قد تتداخل مع حالتك الصحية، وكذلك بعض الأدوية التي تتناولها.

أضرار نبات السعد

بالرغم من أن تناول جذور هذا النبات لمدة 8 أسابيع عن طريق الفم قد يكون آمن، إلا أن هناك بعض الأضرار التي قد تنتج عن استخدام هذا النبات ومنها:

  • انخفاض السكر بصورة كبيرة، بالرغم من أنه يستخدم لخفض السكر إلا أن استخدامه مع أدوية السكري قد يزيد من تأثيره، مما يؤدي لانخفاض السكر بصور أكبر.
  • قد يتسبب في إبطاء ضربات القلب لدى بعض الأشخاص.
  • قد يتسبب في إبطاء عملية التجلط، وبالتالي قد يسبب عدد من المشاكل لدى الأشخاص المصابين بأمراض الدم.
  • قد يتسبب في انسداد الأمعاء لدى بعض الأشخاص.
  • يزيد من إفراز أحماض المعدة، مما يعني زيادة احتمالية الإصابة بقرح المعدة.
  • يزيد من إفراز البول، وبالتالي قد يتسبب في انسداد مجرى البول.
  • قد يؤثر على الرئة ويزيد من إفرازاتها، مما يعني زيادة أعراض الربو لدى البعض.
  • قد يتداخل مع أدوية علاج الزهايمر، لأنه ينتج مواد تؤثر على أداء المخ.

والآن وفي نهاية مقالنا عن نبات السعد وأهم فوائده وطريقة استخدامه، نذكركم بأهمية استشارة الطبيب قبل تجربته، وذلك حتى تتجنبوا الأضرار التي قد تنتج عنه، وفي النهاية نتمنى لكم كل الصحة والعافية.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة يسرا الشرقاوي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد