مستحضرات تجميل تسبب التسمم بالزئبق

رجح مسؤولون في قسم الخدمات الصحية في ولاية “تكساس” الأمريكية، أن يكون ارتفاع مستوى الزئبق في الدم لدى العديد من سكان الولاية، ناجم عن استخدام مستحضرات تجميل مكسيكية.

ADVERTISEMENT

وأكد المسؤولون الأمريكيون أن ما لا يقل عن 18 مريضاً استخدموا مستحضر التجميل “أغواماري”، وقام باحثون باختبار 16 عينة من المستحضر، وأكدوا احتوائه على نسبة زئبق تفوق مئات المرات المسموح بها في الولايات المتحدة الأمريكية.

articles 516839299ea52

ADVERTISEMENT

واحتوت بعض عينات المستحضر الخاصة بالوجه، على مستويات عالية من مادة الزئبق، ما بين 56 ألف إلى 131 ألف جزء في المليون، بينما بلغت النسبة في عينات كريم الاستخدام حول العين، ما بين 240 إلى 6700 جزء في المليون، في حين أن إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية لا تصرح سوى بنسبة ضئيلة من الزئبق في هذه المستحضرات، بأقل من جزء في المليون.

وأشار المحققون إلى وجود طفلين في عمر الرضاعة بين المرضى، وأرجعوا ذلك إلى أن أمهاتهم استخدمن مستحضر التجميل نفسه في وقت الحمل، وأكدوا أن التسمم الزئبقي ينتقل للجنين في بطن أمه، أو للأطفال الرضع عن طريق الرضاعة.

ADVERTISEMENT

وقال مسؤولون إنه لا توجد أدلة تشير إلى بيع هذا النوع من الكريم داخل ولاية تكساس، وأنه تم شرائها من المكسيك وجلبه إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وتشمل أعراض التسمم الزئبقي الشعور بالتعب الشديد، وآلام في العضلات، والضعف العام، بالإضافة إلى طفح جلدي، وتقرحات في الفم، وتغيرات في المزاج، وفقدان الذاكرة، وارتفاع ضغط الدم، وفقدان الوزن، كما أنه يضر بالقناة الهضمية والجهاز العصبي والكليتين.

 

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة كل يوم معلومة طبية - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
CNN
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد