كيف أتجنب اكتئاب ما بعد الولادة

كيف أتجنب اكتئاب ما بعد الحمل
بعد الولادة قد تعاني بعض الأمهات من التقلبات المزاجية، وعادةً ما تستمر هذه الأعراض بعد أيام أو أسابيع من الولادة، ولكن أحياناً قد يتطور إلى اكتئاب شديد، وفي هذا المقال سنتعرف على إجابة سؤالك كيف أتجنب اكتئاب ما بعد الولادة من خلال التعرف على أسباب وأعراض هذه الحالة وطرق العلاج.

ADVERTISEMENT

اكتئاب ما بعد الولادة

قبل أن نتعرف على إجابة سؤالك كيف أتجنب اكتئاب ما بعد الولادة سنتعرف على ما هو اكتئاب ما بعد الولادة، وهو نوع من الاكتئاب التي يمكن أن تتعرض له الأم بعد الولادة، وهو يمكن أن تتعرض له الأم في أي وقت بعد الولادة ولكن عادةً ما يكون خلال السنه الأولى من الإنجاب، ولكن الأكثر شيوعاً هو أن الأم يمكن أن تبدأ بالشعور بآثاره خلال الأسابيع الأولى بعد الولادة، فقد يظهر عليها بعض من علامات الحزن واليأس وعدم قدرتها على التركيز والشعور بالذنب والشعور بعدم الرغبة في الارتباط بطفلها أو العناية به، وهناك عدة أسباب لاكتئاب ما بعد الولادة مثل:

الهرمونات

يمكن أن تتسبب اضطراب الهرمونات في جسم الأم إلى اكتئاب ما بعد الولادة، حيث ترتفع مستويات الهرمونات في جسم الأم خلال فترات الحمل، وبعد الولادة تنخفض فجأة، ويمكن لهذا التغير السريع يؤدي إلى الاكتئاب.

تاريخ وراثي من الاكتئاب

إذا كانت الأم قد تعرضت من قبل إلى حالة اكتئاب، فقد يمكن لذلك أن يزيد من فرصة التعرض لاكتئاب ما بعد الولادة، وفي بعض الأحيان إذا كان الاكتئاب مرض وراثي في عائلة الأم.

ADVERTISEMENT

التوتر

قبل الإجابة على سؤالك كيف أتجنب اكتئاب ما بعد الولادة سنستكمل الأسباب التي يمكن أن تعرض الأم للإصابة باكتئاب ما بعد الولادة مثل عدم رغبة الأم في الحمل أو في حالة إذا لم يساعدها شريكها أو عائلتها في رعاية طفلها، وأيضاً الأمهات الشابات الاتي ليس لديهن استعداد لرعاية طفل يشكل خطر على إصابتهن باكتئاب ما بعد الولادة.

كيف أتجنب اكتئاب ما بعد الولادة

هناك عدة طرق يمكن من خلالها تجنب اكتئاب ما بعد الولادة، ومن أهم هذه الطرق هو إنشاء رابطة قوية مع طفلك، وتقوم هذه الرابطة من خلال تفاعل الأم الحنون والسريع مع احتياجات طفلها، مثل عندما يبدأ في البكاء يمكنها احتضانه ومحاولة تهدئته وعندما يبتسم أو يضحك فتبتسم له، وكل هذا يفيدك أيضًا من خلال إطلاق الإندورفين الذي يجعل الأم تشعر بالسعادة وتزيد من ثقتها كأم.

وفي بعض الأحيان قد يلجأ بعض الأطباء إلى الأدوية المضادة للاكتئاب حيث تساعد هذه الأدوية على توازن بعض المواد الكيميائية في الدماغ المرتبطة بالاكتئاب، ومعظمها آمن أثناء الرضاعة الطبيعية، ويمكن للتحدث مع طبيب نفسي أن يكون مفيد لتجنب اكتئاب ما بعد الولادة، وهناك بعض الطرق الأخرى التي يمكن أن تساعد الأم في الشعور بتحسن خلال فترة علاجها من اكتئاب ما بعد الولادة مثل:

  • ممارسة الرياضة يومياً.
  • إضافة بعض الأنشطة الممتعة خلال يومك.
  • الاسترخاء.
  • النوم.
  • تناول الأطعمة الغذائية الصحية، فعند التعرض إلى الاكتئاب قد تقل العناصر الغذائية في جسم الأم مما يؤثر على طفلها خاصة خلال الرضاعة الطبيعية.

وفي نهاية المقال عزيزتي القارئه بعد أن تعرفنا على إجابة سؤالك كيف أتجنب اكتئاب ما بعد الولادة وما هو اكتئاب ما بعد الولادة وأسبابه، فيجب عليكِ استشارة الطبيب المختص ليساعدك في تجاوز هذه الفترة من أجل صحتك وصحة طفلك، وإذا كان لديكِ أي استفسارات أخرى يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة منى محمد
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.webmd.com/depression/postpartum-depression/understanding-postpartum-depression-basics#1
https://www.helpguide.org/articles/depression/postpartum-depression-and-the-baby-blues.htmhttps://ar.wikipedia.org/wiki/
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد