علاج الكوليسترول بالأعشاب الطبيعية ونصائح هامة

علاج الكوليسترول بالأعشاب
علاج الكوليسترول بالأعشاب

هل تعاني من ارتفاع الكوليسترول وتبحث عن طريق طبيعية لعلاج هذه المشكلة؟ أعددنا لكم المقال التالي لتتعرفوا على كيفية علاج الكوليسترول بالأعشاب وهل يلعب الماء أي دور في هذه الخطة العلاجية؟ وكم تستمر فترة العلاج؟ ومعلومات أخرى هامة، فاحرصوا على المتابعة.

ADVERTISEMENT

علاج الكوليسترول بالأعشاب

الأعشاب الطبيعية التالي ذكرها تم استخدامها منذ القدم بسبب فوائدها في علاج مشاكل القلب وتعزيز صحته، لذا توجهت الدراسات الحالية لإثبات فاعلية هذه النباتات أيضا فيما يتعلق بمشاكل الكوليسترول، وتتضمن طرق علاج الكوليسترول بالأعشاب ما يلي:

1- نبات استراغالوس

يُستخدم نبات الاستراغالوس أو القتاء كعلاج لتعزيز الجهاز المناعي، حيث يحتوي على خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للجراثيم، وتوجد بعض الدراسات التي تقترح أن هذا النبات قد يكون مفيداً لصحة القلب، وبالتالي يؤثر على مستويات الكوليسترول، ولكن فاعلية هذا النبات ما زالت بحاجة للمزيد من الدراسات والإثباتات.

2- عشبة الزعرور

يتم استخدام أجزاء عشبة الزعرور مثل، الأوراق والأزهار لعلاج مشاكل القلب منذ العصور القديمة، وبعض الدراسات أشارت إلى احتمال فاعليتها أيضاً في علاج المشاكل المرتبطة بصحة القلب الأخرى، ولكن لا توجد الكثير من الأدلة لدعم هذه الفوائد، بالإضافة للتحذيرات المتعلقة بتفاعل هذه العشبة مع بعض الأدوية والمكملات الأخرى.

ADVERTISEMENT

3- بذور الكتان والكولسترول

تحتوي بذور الكتان وزيت الكتان على مستويات عالية من حمض ألفا لينولينيك، الذي يساعد في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، واقترحت بعض الدراسات أن بذور الكتان يمكن أن تساعد أيضاً في تقليل الكوليسترول، خاصة لدى مرضى الكوليسترول والنساء في مرحلة ما قبل سن اليأس.

4- خميرة الأرز الحمراء

تحتوي منتجات خميرة الأرز الحمراء على مكون مشابه (موناكولين ك) للمكون النشط في بعض أدوية خفض الكوليسترول مثل، لوفاستاتين، ولكن في كثير من الأحيان لا يمكن تحديد المنتجات التي تحتوي على هذا المكون، لذا لا يكون من الآمن دائماً استخدام هذا العلاج الطبيعي لحل مشاكل الكوليسترول.

5- علاج الكولسترول بالثوم

تقترح بعض الدراسات أنه يمكن استخدام الثوم ضمن طرق علاج الكوليسترول بالأعشاب، لخفض ضغط الدم وخفض الكوليسترول، وتقليل تقدم مرض تصلب الشرايين، ولكن نتائج هذه الدراسات ما زالت مثيرة للجدل والاختلافات، لذا ما زال الأمر بحاجة للمزيد من الدراسات والإثباتات.

6- علاج الكولسترول بالزنجبيل

أشارت بعض الدراسات التي تم إجراؤها ما بين 1008 و 2014 إلى أن الزنجبيل يمكن أن يُستخدم لخفض الكوليسترول الكلي ومستويات الدهون الثلاثية، بالإضافة لتعزيز مستويات كوليسترول HDL أو ما يُعرف بالكوليسترول الجيد. ويمكن إضافة الزنجبيل إلى الطعام أو استخدامه كمكمل أو على هيئة مسحوق.

ADVERTISEMENT

أعشاب أخرى:

بجانب ما تم ذكرها سابقاً من طرق علاج الكوليسترول بالأعشاب، توجد بعض الأعشاب والتوابل الأخرى التي يمكن أن تساعد بشكل ما في خفض مستويات الكوليسترول، منها:

  • بذور الحلبة.
  • الخرشوف.
  • الريحان.
  • الكركم.
  • الروزماري أو إكليل الجبل.

تنويه هام: لا يوجد ما يكفي من الأدلة العلمية المثبتة التي تدعم فاعلية وآمان الأعشاب والعلاجات الطبيعية السابق ذكرها، لذا ننصحكم بشدة بضرورة استشارة طبيب مختص أولاً قبل تناول أو تجربة أياً منهم لمعرفة مدى تأثيرهم على صحكتم. ويجب أيضاً التذكر أن أغلب المعلومات المتوفرة هي خلاصة تجارب شخصية ولا يجب اعتمادها كمرجع ودليل.

هل يمكن علاج علاج الكولسترول بالماء؟

لا، لا يؤثر مدخول الماء للجسم على مستويات الكوليسترول، سواء رفعها أو خفضها، ولا يوجد أي أدلة علمية تدعم أن زيادة تناول الماء يمكن أن يساعد في خفض الكوليسترول.

وعلى الرغم من قلة هذه الأدلة، إلا أنه لا يجب تجاهل أهمية الترطيب وشرب الماء لصحة الجسم العامة، فوفقاً لبيانات هيئة المساحة الجيولوجية الأمريكية، يقوم الماء بتغذية الخلايا، في نفس الوقت الذي يساعد فيه في تنظيم حرارة الجسم الداخلية من خلال التعرق والتنفس. كما أن الماء هو السائل الوحيد الذي يُسمح بتناوله أثناء الصيام قبل تحليل مستوى الكوليسترول.

ADVERTISEMENT

هل ينخفض الكوليسترول بدون علاج؟

إذا كنت ترغب في معرفة هل يمكن خفض الكوليسترول بدون فعل أي شئ، فالإجابة هي لا، ولكن إذا كنت لا تفضل الحلول الدوائية وترغب في خفض مستويات الكوليسترول بطرق طبيعية وسهلة، إليكم بعض النصائح لخفض الكوليسترول بدون أدوية:

  • احرص على الابتعاد عن الدهون المشبعة والأطعمة المليئة بها، واستبدالها بخيارات صحية تحتوي على دهون غير مشبعة.
  • تناول الكثير من الألياف القابلة للذوبان، حيث يمكن أن يساعد هذا في خفض مستويات الكوليسترول السئ أو كوليسترول LDL.
  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية، وزيادة الحركة الجسدية بشكل يومي، وفي حالة وجود أي وزن زائد، يجب العمل على خسارة هذا الوزن.
  • التوقف عن تناول الكحوليات، في حالة تواجدها، لتجنب ارتفاع ضغط الدم، وبالتالي عدم انتظام الكوليسترول.
  • يمكنك تجربة مكملات زيت السمك المليئة بأحماض أوميغا 3 الدهنية، حيث يمكن أن تساعد في تقليل الالتهابات في الجسم، والتي بدورها قد تساعد في حل المشاكل الأخرى.
  • تجربة الأعشاب الطبيعية السابق ذكرها، في حالة تواجدها، ولكن يجب أن يتم هذا بعد استشارة الطبيب أولاً.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد