عشبة الجنكة: أهم فوائدها وكيف تستعمل

عشبة الجنكةعشبة الجنكة من الأعشاب الشائعة في الطب البديل، خصوصا في الثقافة الصينية منذ زمن، وهي عبارة عن أوراق خضراء تشبه المروحة، ويتوفر منها المكملات أو كعشب مجفف للشاي، سنتعرف على فوائد هذه العشبة، وكيف تستخدم، وهل لها أضرار؟

ADVERTISEMENT

هل عشبة الجنكة مفيدة؟

يعتقد البعض أن فائدة العشبة يتمثل في مركبات الفلافونويد، وهي مركبات لها خصائص مهمة وقوية مضادة للأكسدة، إلى جانب ما تحتويه العشبة من التربينويدات، التي قد يكون لها دور في توسيع الأوعية الدموية، مما يساعد على تعزيز وتحسين الدورة الدموية.

عموما معظم الدراسات تركز على فوائد مستخلص العشبة، والتي غالبا ما تدور حول فوائدها عن وظائف المخ والدورة الدموية، ولكن جدير بالذكر أن الدراسات المتاحة ذات نتائج متضاربة، كما لا يمكن الجزم بالمعلومات المتاحة عن فوائد العشبة لكل الادعاءات التي تقال.

ADVERTISEMENT

ما هي فوائد عشبة الجنكة؟

سنتعرف على الفوائد المحتملة للعشبة، وما هو مثبت وما هو غير مؤكد، والفوائد المذكورة هي:

1. صحة الدماغ ووظائفه

الأبحاث فيما يتعلق بفوائد العشبة لصحة الدماغ، ليست حاسمة! فهناك مراجعة لعدد من الدراسات أظهرت نتائجها أن استخدام مستخلص العشبة إلى جانب الطب التقليدي، يمكن أن يحسن من الوظائف للأشخاص الذين يعانون من مرض الزهايمر بصورة خفيفة.

ADVERTISEMENT

وبعض الدراسات الأخرى أشارت إلى أن استخدام العشبة يمكن أن يساعد على تقليل الأعراض المرتبطة بالخرف، وقد تكون هذه النتائج نتيجة مساهمة العشبة في تعزيز وصول الدم إلى الدماغ.

ولكن مازالت الأدلة المتاحة غير كافية للقول بأن عشبة الجنكة تساعد على الوقاية من الخرف، أو حتى فيما يخص العلاج بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من ضعف الإدراك بدرجته الخفيفة.

حتى فيما يتعلق بالذاكرة وتحسينها، هناك القليل من الأدلة التي تشير إلى احتمالية مساعدة مستخلص العشبة في تحسين الذاكرة، ولكن بصورة متواضعة بالنسبة للأشخاص البالغين الذين يتمتعون بالصحة، لكن أغلب الدراسات المتاحة توضح أن العشبة الشهيرة لا تقوم بتحسين وظائف الدماغ مثل الانتباه أو الذاكرة.

ADVERTISEMENT

2. علاج الصداع

يلجأ البعض إلى استخدام العشبة في الطب التقليدي الصيني من أجل علاج كلاً من الصداع والصداع النصفي، ولكن طبيا الأبحاث المتاحة بخصوص هذا الشأن قليلة العدد.

ويعتقد أن فائدة العشبة المحتملة في علاج الصداع قد يعود إلى خصائصها المضادة للالتهابات والأكسدة، وبالتالي قد تساعد العشبة في علاج سبب الصداع الناتج عن الإجهاد المفرط، ولا ننسى دور العشبة في توسيع الأوعية الدموية، وبالتالي يمكن أن يكون لذلك دور في تحسين الأعراض.

*ولكن نؤكد مرة أخرى، لا يمكن الجزم أو ضمان فاعلية العشبة في علاج الصداع.

ADVERTISEMENT

3. فوائد الجنكة للاعصاب

مازال هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات حول هذا الشأن، فإن كانت بعض الدراسات تظهر أنه يمكن أن يكون هناك فائدة محتملة للعشبة فيما يخص الاضطرابات العصبية التنكسية التي ترتبط بالعمر، فلا يمكن يمكن التأكيد على هذه النتائج، بل وفيما يخص فاعلية مستخلص هذه العشبة، فنجد أنها قد لا تساعد في تحسين الوظيفة العقلية لمرضى التصلب المتعدد، وهو مرض يخص الجهاز العصبي المركزي.

4. فوائد أخرى محتملة

هناك بعض الفوائد العلاجية الأخرى التي يعتقد البعض أنه يمكن الحصول عليها بسبب استخدام العشبة، ولكن الأدلة بخصوص هذه الاستخدامات قليلة، وعموما هذه الفوائد المحتملة هي:

  • اعتلال الشبكية السكري.
  • متلازمة ما قبل الحيض.
  • علاج القلق.
  • الفصام أو الدوار.
  • علاج الزرق ومرض الشريان المحيطي.

أما الاستخدامات التالية قد لا تكون العشبة فعالة بخصوصها وهي:

ADVERTISEMENT
  • علاج ارتفاع ضغط الدم وطنين الأذن.
  • التصلب المتعدد أو السكتة الدماغية أو النوبة القلبية.

هل عشبة الجنكة مفيدة للأطفال؟

لا يجب منح الأطفال الجنكة بأنواعها، سواء كانت عشبة أو مكملات بدون استشارة الطبيب، ولا يجب منح البذور للأطفال، فقد يسبب ذلك لهم النوبات أو الموت.

كيف تستعمل عشبة الجنكة؟

توجد أشكال متعددة للجنكة منها المكملات في صورة حبوب أو كبسولات، ومنها الأعشاب التي يمكن تحضير الشاي منها. المهم ألا تقوم بتناول بذور الجنكة سواء كانت نيئة أو محمصة، وأيضا أوراق الجنكة التي لم يتم معالجتها فقد تكون سامة، وبالنسبة لجرعات المكملات، يجب أن تقوم باستشارة الطبيب أولا لتحديد كل حالة وما تحتاجه ويناسبها.

أضرار عشبة الجنكة

أغلب الاستخدام لعشبة الجنكة، يكون من خلال تناولها كمستخلص، وبالرغم من هذه المستخلصات تعتبر آمنة في الغالب عند تناولها تحت إشراف الطبيب بكميات معتدلة، لكن أحيانا قد يسبب ذلك بعض الأضرار مثل:

ADVERTISEMENT
  • الشعور بالصداع أو الدوخة.
  • الاضطراب في المعدة أو الإمساك.
  • الإصابة بالخفقان في القلب.
  • ردود فعل تحسسية.
  • يمكن أن تزيد الجنكة من فرص حدوث النزيف.
  • يجب إخبار الطبيب عن كل الأمراض التي تعاني منها قبل تناول العشبة أو مستخلصها، خصوصا للأشخاص المصابين بالصرع أو السكري.
  • يمكن أن يحدث تفاعل بين الجنكة وبين بعض الأدوية ومنها مضادات تجلط الدم، لذلك يجب إخبار الطبيب عن كل الأدوية والمكملات والأدوية العشبية التي تتناولها.
  • لا يجب نسيان إخبار الطبيب عن أي عملية أو إجراء جراحي قمت أو ستقوم بها.

الجنكة للحامل

يجب على الحوامل الحذر من تناول الجنكة، إلا باستشارة الطبيب، فقد تسبب حدوث المخاض بشكل مبكر، أو تزيد فرص الإصابة بالنزيف، أيضا لا يجب المرضعة استخدامه بدون استشارة الطبيب أولا.

في النهاية، ننصح بضرورة استشارة الطبيب من أجل علاج أي حالة طبية، والتشخيص الصحيح ووصف العلاج المناسب، ولا يجب أخذ المكملات بدون استشارة الطبيب، ونتمنى لكم دوام الصحة والعافية.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة روضة بكر - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد