ما فعالية حبوب الخميرة للتسمين؟

حبوب الخميرة للتسمينالبحث عن طرق لزيادة الوزن لا يقل أهمية عن البحث عن طرق لإنقاص الوزن، فالجميع يحلم بأن يصل إلى الوزن المثالي، ومن الطرق التي أصبحت شائعة مؤخراً لزيادة الوزن والتخلص من النحافة هي استخدام حبوب الخميرة للتسمين ولكن كيف يتم استخدامها بطريقة صحيحة؟ هذا ما سنتعرف عليه من خلال هذا المقال.

ADVERTISEMENT

حبوب الخميرة

حبوب الخميرة هي مكمل غذائي يتم أخذه عن طريق الفم وتحتوي على الخميرة المجففة وليست النشطة، ويتم تناولها بغرض علاج بعض المشكلات الصحية أو بغرض الاستفادة من فوائدها الجمالية.

مما تتكون حبوب الخميرة؟

لحسن الحظ تتكون حبوب الخميرة من مجموعة فيتامينات ب المعقدة ذات الفوائد العديدة للجسم وتشمل مكونات حبوب الخميرة ما يلي:

  • فيتامين ب1
  • فيتامين ب2
  • فيتامين ب3
  • فيتامين ب5
  • فيتامين ب6
  • فيتامين ب7
  • فيتامين ب9

والنوع الوحيد الذي لا يوجد في حبوب الخميرة هو فيتامين ب12 سيانوكوبالامين ولكن يمكن الحصول عليه من المصادر الطبيعية الأخرى، إلى جانب هذه الفيتامينات فإن حبوب الخميرة تعتبر مصدر لألياف بيتا جلوكان أفضل من حبوب الشوفان، بالإضافة إلى احتوائها على بعض المعادن ومنها:

ADVERTISEMENT
  • الزنك
  • الكروم
  • السيلينيوم

اقرأ أيضاً  ما هي القيمة الغذائية للخميرة؟

طرق استخدام حبوب الخميرة للتسمين

من الاستخدامات الشائعة لحبوب الخميرة هي استخدامها لعلاج النحافة الشديدة، لأنها تحسن من عملية التمثيل الغذائي في الجسم بسبب محتواها الجيد من مجموعة فيتامينات ب، وبالتالي تعمل على التخلص من فقدان الشهية، وتناول كمية أكبر من الطعام وزيادة معدل السعرات الحرارية يومياً، كما أنها تساعد على التخفيف من بعض مشاكل الأمعاء والمعدة مما يزيد من الرغبة في تناول الطعام، لذلك إذا أردت استخدام حبوب الخميرة للتسمين فالجرعة الموصي بها يومياً هي 500 جرام يومياً.

ولكن يجب مراجعة الطبيب المتخصص قبل تناول حبوب الخميرة إذا كنت تعاني من أي مشكلات صحية، حتى يحدد الطبيب الجرعة المناسبة للحالة الصحية.

هل يمكن تسمين الوجه باستخدام حبوب الخميرة؟

على الرغم من أنه توجد العديد من الوصفات لاستخدام الخميرة على الوجه، إلا أنه لا توجد أدلة علمية تثبت فاعليتها في تسمين الوجه تحديداً، ولكن الخميرة لها فوائد أخرى للوجه عند تناولها كمكمل غذائي حيث تساعد على التخلص من حب الشباب وأيضاً البقع الداكنة التي تظهر على البشرة، فيساعد ذلك على الحصول على بشرة مشرقة وصحية.

ADVERTISEMENT

ما هي فوائد حبوب الخميرة؟

ترجع فوائد حبوب الخميرة إلى احتوائها على مجموعة فيتامينات ب ومجموعة من العناصر الغذائية والمعادن وأيضاً تعتبر مصدر للبروتين، نتيجة لذلك تستخدم حبوب الخميرة فيما يلي:

  • تساعد على التخلص من البكتيريا التي تسبب التهاب الأمعاء، كما أنها تزيد من الإنزيمات التي توجد في الأمعاء للتخلص من الإسهال.
  • تقوي الجهاز المناعي وتحمي الجسم من الالتهابات خاصة التهابات الجهاز التنفسي، كما أنها تقي من نزلات البرد والإنفلونزا والتهابات الرئة الفيروسية.
  • حبوب الخميرة مصدر جيد لعنصر الكروم، لذا فهي تساعد على خفض مستويات الجلوكوز في الدم لدى الأشخاص المصابين بداء السكري.
  • تساعد على التخفيف من أعراض الدورة الشهرية ومتلازمة ما قبل الحيض كما تقلل ظهور حب الشباب الذي يظهر في هذه الفترة.

هناك بعض الفوائد الأخرى والاستخدامات الأخرى لحبوب الخميرة ولكن لا توجد أدلة علمية كافية تثبت فاعليتها، وتشمل هذه الاستخدامات ما يلي:

  • علاج التهاب الأنف التحسسي المرتبط بالحساسية الموسمية.
  • التخفيف من تورم القولون وعلاج الالتهاب الناتج عن نوع معين من البكتيريا والوقاية من الإصابة به مرة أخرى.
  • التخفيف من أعراض القولون العصبي وألم المعدة المرتبط به، خاصة في الأشخاص الذين يعانون من البراز الصلب والإمساك.

نصائح عند استخدام حبوب الخميرة للتسمين

على الرغم من أن تناول حبوب الخميرة آمن على معظم الأشخاص عند استخدامها على المدى القصير، ولكن هناك بعض الاحتياطات التي يجب وضعها في الاعتبار قبل تناول حبوب الخميرة حيث أنها في بعض الحالات قد تسبب الانتفاخ وغازات البطن والشعور بعدم الراحة وأيضاً الصداع، كما أنه يفضل تجنب استخدام الخميرة في الحالات التالية:

  • الحمل والرضاعة: حيث أنه لا توجد دلائل علمية كافية حول سلامة استخدامها على الحامل أو أثناء الرضاعة الطبيعية.
  • حساسية الخميرة: قد يؤدي تناول حبوب الخميرة إلى الحكة الشديدة أو التورم عند بعض الأشخاص.
  • الإصابة بـ مرض كرون: حيث أنها قد تزيد الحالة الصحية سوءاً.

وبعد أن تعرفت معنا على طريقة استخدام حبوب الخميرة للتسمين إلى جانب فوائدها الأخرى المتعددة، ننصحك باتباع نظام غذائي متوازن صحي وفي الوقت ذاته يحتوي على سعرات حرارية مرتفعة لزيادة الوزن، وممارسة التمارين الرياضية لأنها تزيد من معدل الحرق وبالتالي الشعور بالجوع سريعاً وتناول كمية أكبر من الطعام، وفي النهاية نتمنى لكم دوام الصحة والعافية.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة دينا أحمد
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد