ما هو النخاع المستطيل؟ وما هي وظيفته؟

النخاع المستطيل
شكل النخاع المستطيل

قد يخلط البعض بين النخاع المستطيل والنخاع الشوكي، فالبعض لم يسمع بالنخاع المستطيل من قبل، بالرغم من دوره الضروري لاستمرار الحياة، وفي المقال التالي سنتكلم عن تشريح النخاع المستطيل، ووظيفته، والأمراض التي قد تؤثر به.

ADVERTISEMENT

ما هو النخاع المستطيل؟

يعد النخاع المستطيل (بالإنجليزية Medulla Oblongata) هو جزء من أجزاء الدماغ، وهو هيكل يشبه الذيل ويقع في قاعدة الدماغ؛ ليربط الدماغ بالحبل الشوكي.

ما هو شكل النخاع المستطيل ومكانه؟

يبدو هذا النخاع مخروطي الشكل مثل انتفاخ دائري في نهاية جذع الدماغ (Brain stem)، ويقع مكان النخاع المستطيل أمام جزء الدماغ الذي يسمى المخيخ (Cerebellum)، في نفس مستوى فتحة الثقبة العظمى تقريبًا (فتحة موجودة في الجمجمة وتسمح للحبل الشوكي بالمرور من خلالها) أو أعلى قليلاً منها.

ADVERTISEMENT

ويتكون النخاع المستطيل في الأسبوع 20 تقريبًا من الحمل من نهاية الأنبوب العصبي، وهو مقسم إلى:

  • الجزء العلوي (Superior section)، وهو الجزء المفتوح، ويتصل بالبطين الرابع للدماغ (التجاويف المملوءة بسائل النخاع الشوكي؛ لتزويد الدماغ بالعناصر الغذائية).
  • الجزء السفلي (Inferior section)، وهو الجزء المغلق، ويتصل بالحبل الشوكي.

بالإضافة لذلك فهو يحتوي على:

ADVERTISEMENT
  • مادة بيضاء (White matter): تحتوي على ألياف وخلايا عصبية مغطاة بمادة تسمى المايلين (Myelin)؛ للحماية وتسرع الإشارات الكهربائية.
  • مادة رمادية (Gray matter): تحتوي على أجسام الخلايا العصبية.

وظيفة النخاع المستطيل

بالرغم من صغر حجمه، فإن نخاع المستطيل له العديد من الأدوار الأساسية التي يلعبها للحفاظ على الحياة، فهو لديه أهمية في:

  • نقل المعلومات بين الحبل الشوكي والدماغ.
  • ينظم الجهاز القلبي الوعائي والجهاز التنفسي.
  • يوصل كل من الدماغ والعمود الفقري من خلال أعمدة من الألياف العصبية التي تمر عبره، وتسمى المسالك الشوكية، والتي تعمل على نقل المعلومات من العقل إلى الحبل الشوكي والعكس.

بالإضافة لما سبق فأربعة من أصل 12 من الأعصاب القحفية تنشأ في هذه المنطقة، وتشمل ما يلي:

  • العصب القحفي 9 (Cranial nerve 9): والذي يسمى أيضًا بالعصب اللساني البلعومي (Glossopharyngeal nerve)، وهو المتحكم في البلع والتذوق وإنتاج اللعاب.
  • العصب القحفي 10 (Cranial nerve 10): والذي يسمى بالعصب المبهم (Vagus nerve)، ويلعب دورًا في التنفس ووظيفة القلب والهضم والهرمونات.
  • العصب القحفي 11 (Cranial nerve 11): والذي يسمى بالعصب الإضافي (Accessory nerve)، ويتحكم في عضلات الظهر والرقبة العلوية.
  • العصب القحفي 12 (Cranial nerve 12): والذي يسمى بالعصب تحت اللسان (Hypoglossal nerve)، ويتحكم في حركة اللسان والكلام والبلع.

ماذا يحدث إذا تلف النخاع المستطيل؟

إذا تعرض جزء من هذا النخاع للتلف، فقد يؤدي ذلك إلى عدم القدرة على نقل نوع معين من الرسائل بين الجسم والعقل، وتشمل بعض أنواع المعلومات التي يحملها و التي يمكن أن تتأثر بتلف هذا النخاع ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • الألم والإحساس.
  • السيطرة الواعية على العضلات.
  • وظيفة العين.

لذا يمكن أن تحدث أنواع مختلفة من المشاكل في حالة تلف نخاع المستطيل، سواء كان بسبب السكتة الدماغية أو إصابة مفاجئة في الرأس.

أمراض النخاع المستطيل

تشمل الأمراض التي قد تصيب نخاع المستطيل ما يلي:

1. مرض الشلل الرعاش (Parkinson’s disease)

يعتقد العلماء أن تنكس الدماغ يبدأ في النخاع المستطيل قبل أن ينتشر إلى أجزاء أخرى من الدماغ، وفي العادة يؤدي مرض باركنسون إلى خلل في وظائف القلب والأوعية الدموية.

ADVERTISEMENT

2. متلازمة والنبرغ (Wallenberg syndrome)

تُعرف أيضًا باسم متلازمة النخاع الجانبي، وغالبًا ما تنتج عن سكتة دماغية بالقرب من النخاع، وتشمل بعض أعراضها: صعوبة في البلع، وفقدان الألم والإحساس بالحرارة في نصف الوجه، بالإضافة للغثيان والتقيؤ.

3. متلازمة ديجيرين (Dejerine syndrome)

تُعرف أيضًا باسم متلازمة النخاع الإنسي، وهي حالة نادرة تحدث في أقل من 1%، وتشمل الأعراض:

  • ضعف اللسان في نفس الجانب من تلف الدماغ.
  • فقدان الإحساس في الجانب الآخر من تلف الدماغ.
  • شلل الأطراف على الجانب الآخر من تلف الدماغ.

4. متلازمة رينهولد (Reinhold syndrome)

تُعرف أيضًا باسم متلازمة نصف النخاع، وهي نادرة للغاية (حوالي 10 أشخاص فقط مصابين بها)، وتشمل الأعراض:

ADVERTISEMENT
  • فقدان الحواس في جانب واحد.
  • فقدان السيطرة على العضلات من جانب واحد.

5. متلازمة النخاع الإنسي الثنائي

متلازمة النخاع الإنسي الثنائي (Bilateral medial medullary syndrome) هي أحد المضاعفات النادرة من السكتة الدماغية (تحدث لأقل من 1%). ومن أعراضها: توقف التنفس، وضعف اللسان.

كيفية الحفاظ على صحة النخاع المستطيل

  • اتباع نظام غذائي صحي، غني بأوميجا 3 ومنخفض الدهون المشبعة، بالإضافة لاحتوائه على الخضراوات والفواكه والحبوب الكاملة.
  • النوم الجيد، فالنوم حوالي 7 إلى 9 ساعات ليلاً يساعد على صحة النخاع المستطيل.
  • الانتظام في ممارسة التمارين الرياضية، مما يساعد في عملية تدفق الدم إلى الدماغ.
  • التوقف عن التدخين، وذلك يساعد في الحفاظ على القلب والدورة الدموية في الجسم.

ADVERTISEMENT
بطاقات تعليمية

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د.عبدالله عيسى - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد