المفاصل: وأنواعها وأبرز وظائفها

المفاصل

ADVERTISEMENT

المفاصل – Joints هي أجزاء هامة في جسم الإنسان، والمفصل يكون عبارة عن جزء تلتقي فيه عظمتين أو أكثر من عظمة، يسمح المفصل لهذه العظام بالتحرك بسهولة، ويختلف في شكله وتكوينه وفقاً لوظيفته.

ما هي المفاصل؟

المفصل عبارة عن أربطة ليفية تشد أطراف العظام أو الغضاريف، قد تصاب بسهولة نظراً للحركة الكثيرة والقوية لمفصل معين في الجسم، لأن نطاق الحركة الكبيرة يساعد على تقليل قوة المفصل وبالتالي إصابته. ويتم تصنيف مفاصل الجسم بناءاً على الناحية النسيجية للمفصل أو الناحية الوظيفية، ومقدار حركته المسموح بها.

ADVERTISEMENT

شكل المفاصل وتكوينها

شكل المفصل نفسه بيختلف حسب مكانه ووظيفته ومدى حركته، فمن حيث التكوين النسيجي فهناك 3 أنواع من المفاصل وهم المفصل الليفي، المفصل الغضروفي، والمفصل الزلالي.

أما من الناحية الوظيفية، فهناك ثلاثة أنواع أيضاً، مفصل غير متحرك، مفصل متحرك قليلاً ومفصل يتحرك بسهولة وحرية. ويتم ربط المفاصل وتثبيتها معاً من خلال ما يسمى بالأربطة.

ADVERTISEMENT

أنواع المفاصل

1. المفصل الليفي Fibrous Joint

وهذا المفصل ثابت وغير متحرك، يربط ويلحم عظمتين ببعضهم البعض عن طريق أنسجته الليفية وعادة ما تكون العظام التي يربطها ببعضها غير مرنة، هذا التلاحم يجعل من الكتلتين العظمتين قوة عظمية متينة جداً، هذا النسيج في العادة يختفي مع تقدم العمر، ومن أشهر الأمثلة على المناطق التي يتواجد بهذا هذا النوع من المفصل:

  • عظام الجمجمة.
  • الفك السفلي والعلوي في الفم.

2- المفصل الغضروفي Cartilaginous Joint

هذا المفصل متحرك قليلاً، في حدود حركات بسيطة ولا يتحرك في جميع الاتجاهات، قد يجمع هذا المفصل بين العظام والغضاريف، حيث أنه به طبقة غضروفية ليفية يربط بها بين العظام، من أشهر الأمثلة على هذه هذا النوع من المفاصل:

  • مفاصل الفقرات
  • مفاصل العانة

ويمكن تصنيف هذا المفصل لنوعين،

ADVERTISEMENT

مفصل غضروفي أولي ومفصل غضروفي ثانوي:

  • المفصل الأولي، عبارة عن نقطة التقاط وربط بين عظمتين مع وجود طبقة غضروفية زجاجية أو شفافة اللون.
  • المفصل الثانوي، وهذا المفصل يعرف بالارتفاق، وفيه يربط بين العظام عن طريق غضروف ليفي.

3. المفصل الزلالي Synovial Joint

هو المفصل الذي يتحرك بسهولة وحرية، وهذا النوع هو الأكثر شيوعاً في جسم الإنسان، أكثر ما يميز هذا النوع من المفصل أنه يحتوي على أغشية مفصلية زلالية، فيوجد في تجويف المفصل سائل زلالي ذو لزوجة عالية يغطي السطح المفصلي لكل العظام التي يربط بينها، هذا ما يتيح لها الحركة بحرية وفي كل الاتجاهات دون احتكاك.

هذا المفصل على الرغم من حرية حركته، إلا أنه ينقسم لـ 6 أنواع وفقاً لنوع الحركة التي يتميز بها، وهم كالتالي:

ADVERTISEMENT
  1. مفصل كروي أو مقبض Ball and socket joint، تتيح له الحركة في كل الاتجاهات مثل مفصل الورك والكتف.
  2. مفصل السرج Saddle joint، هذا المفصل يتحرك بسهولة في محورين فقط، مثل الثني والتمدد والابتعاد والتقريب، لكن ليس مسموح له بالدوران، مثل مفصل قاعدة الإبهام.
  3. مفصل رزي Hinge joint، هذا المفصل يتحرك في اتجاه واحد فقط، مثل الثني والتمدد، مثل مفصل الركبة أو الكوع.
  4. مفصل محوري Pivot joint، وهذا المفصل يتحرك في اتجاه واحد فقط وتكون حركته على شكل دوران.
  5. مفصل انزلاقي Gliding joint، وهذا المفصل يكون مستوي، وتنزلق أسطح المفصل لتتفادى وتتجاوز بعضها البعض، وتكون العظام التي يربطها هذا المفصل متشابهة، مثل مفصل القدم والرسغ، والمفصل بين الكتف وعظمة الترقوة.
  6. مفصل لقمي Condyloid joint، هذا المفصل يسمح بالحركة لكن بدون دوران، مثل الانحناء والاستقامة، أشهر هذا النوع مفاصل الفك والأصابع

وظيفة المفاصل

وظيفة هذا العضو هي الحركة، والربط بين العظام وبعضها البعض أو بين العظام والغضاريف، ومن أشهر وظائفه التي تدعم حركة الجسم:

  • تحريك أسطحة عريضة ومسطحة، كعظم الكاحل والرسغ.
  • يمكنه أن يزيد أو ينقص من زاوية العظمتين اللاتين يربط بينهما، مثل ثني وفرد الذراع أو الساق.
  • السماح لجزء من الجسم الحركة الدائرية، مثل مفصل الكتف.
  • قد يسمح لك بالدوران دون أي إزاحة للعظام، مثل حركة دوران الرأس.

أشهر امراض المفاصل

هناك بعض المشاكل التي تتسبب في ضرر أي مفصل في الجسم، ومنها:

  • التهابات المفاصل، حيث يحدث تيبس وألم في المفصل، مثل النقرس والتهاب المفاصل الروماتويدي.
  • التهاب الجراب، وهو التهاب في الكيس المملوء بالسوائل، والذي يبطن العظام لمنع احتكاكها ببعضها البعض.
  • حدوث العدوى، أي تعرض ما بداخل المفصل لعدوى مرضية.
  • التهاب الأوتار، وهو عبارة عن تهيج وتورم في الأوتار التي ترتبط بالمفصل.
  • التعرض لإصابة، حيث يمكن أن يتعرض المفصل للالتواء أو الإجهاد.

كيفية الحفاظ على صحة المفاصل

هناك العديد من العوامل التي تساعد على إبقاء مفاصلك بصحة جيدة حتى مع التقدم في العمر، هذا بالتأكيد لا يمنع الإصابة تماماً لكن مازال في إمكانك حماية مفاصلك بهذه الخطوات:

ADVERTISEMENT
  • الحفاظ على الوزن الصحي للجسم، لأن زيادة الوزن تضغط على المفاصل بشكل أكبر وتزيد من عدم قدرتها على التحمل والحركة.
  • ابقى نشطاً، فالبقاء في حركة مستمرة ونشاطاً، يقلل من تعرضك لتصلب المفاصل، كما لا تحاول أن تبقى في وضعية واحدة لفترة طويلة لأن هذا أيضاً يؤذي مفاصلك.
  • حافظ على قوة جسدك، فالحفاظ على قوة العظام والعضلات يدعم بشدة استقرار وصحة مفاصلك، فلا تهمل في تمارين بسيطة ومفيدة تضمن لك ذلك.
  • كن حريصاً أثناء حركتك أو عند أداء الحركات اليومية المتكررة كالوقوف والجلوس وغيره، ولا تحمل أشياء ثقيلة، لأن هذا بالتأكيد سيحمي جسمك ومفاصلك من الألم والإصابة والتلف.
  • الحفاظ على تناول أطعمة غذائية مفيدة، لأن الطعام الصحي والنظام الغذائي يحسن من صحة الجسم والمفاصل معاً، فحافظ على قوة عضلات بالبروتينات الخالية من الدهون، وعظامك بالأطعمة الغنية بالكالسيوم وفيتامين د.

ADVERTISEMENT
بطاقات تعليمية

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مي حسين - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد