اسباب التهاب المهبل بعد العلاقة الزوجية

اسباب التهاب المهبل بعد العلاقة الزوجيةالتهاب المهبل يمكن أن يسبب الحكة وعدم الراحة والإفرازات، وهذا يعني أنك قد تشعرين بالألم بعد العلاقة الزوجية، تعرفي معنا على اسباب التهاب المهبل بعد العلاقة الزوجية وكيفية علاجه من خلال المقال الآتي.

ADVERTISEMENT

التهاب المهبل بعد العلاقة الزوجية

بالرغم من أن التهاب المهبل لا يصنف كأحد الأمراض المنقولة جنسياً، إلا أن بعض الأمراض قد تنتقل من الزوج إلى الزوجة والعكس، هذه الأمراض قد تسبب الإصابة ببعض أنواع التهاب المهبل، كما أن الإصابة بالتهاب المهبل تجعل من ممارسة العلاقة الزوجية أمراً صعباً، مما يتسبب في شعورك بالألم وعدم الراحة سواء بعد ممارسة العلاقة الزوجية أو بعدها.

اسباب التهاب المهبل بعد العلاقة الزوجية

يمكن أن يكون سبب التهاب المهبل أي من الإصابات أو المهيجات التالية:

  • القلاع، وهو عدوى الخميرة الشائعة التي تصيب معظم النساء في مرحلة ما في عمرهن.
  • التهاب المهبل الجرثومي، وهو عدوى بكتيرية يتم فيها تعطيل توازن البكتيريا داخل المهبل.
  • داء المشعرات، الأمراض المنقولة جنسياً الناجمة عن طفيلي صغير.
  • تهيج كيميائي، على سبيل المثال، من الصابون المعطر، أو حمام الفقاعات، أو منعم الأقمشة، أو من مبيدات الحيوانات المنوية (مادة كيميائية تقتل الحيوانات المنوية، وتستخدم في بعض الأحيان على الواقي الذكري) وبعض المنتجات الصحية.
  • غسل المهبل.
  • الكلاميديا، أحد الأمراض المنقولة جنسياً والتي تسببها البكتيريا.
  • الجفاف المهبلي أو الحكة أو الانزعاج (خاصةً أثناء ممارسة العلاقة الزوجية) يمكن أن يحدث أيضًا في بعض الأحيان بسبب انخفاض مستويات هرمون الاستروجين بعد انقطاع الطمث؛ ويعرف باسم ضمور المهبل أو التهاب المهبل الضموري، ويرجع ذلك إلى ترقق بطانة المهبل.

والآن وقد تعرفت على اسباب التهاب المهبل بعد العلاقة الزوجية، ربما تتساءلين عن سبب الأعراض الأخرى التي تتعرضين لها، فأنت تعانين أحياناً من الحكة بعد الجماع ولا تعرفين السبب، نقدم لك في الفقرة التالية أهم الأسباب المؤدية للأمر.

ADVERTISEMENT

اسباب الحكة في المهبل بعد العلاقة الزوجية

من المعروف أن الحكة في المهبل هي أحد أعراض التهاب المهبل، لذا قد تكون الحكة ناتجة عن الأسباب السابقة بجانب عدد من الأسباب الأخرى، والتي قد تكون سبباً في التهاب المهبل، ففي حالات نادرة جداً يمكن أن يحدث التهاب المهبل بعد العلاقة الزوجية نتيجة لتحسسك من الحيوانات المنوية الخاصة بزوجك، أو نتيجة لاستخدام الواقي الذكري المصنوع من اللاتيكس أو نتيجة لاستخدام أي نوع من المزلقات.

ومن أهم الأسباب الأخرى التي قد تزيد من الشعور بالحكة بعد الجماع، جفاف المهبل، أو عدم توازن الأس الهيدروجيني في منطقة المهبل، بعض الأمراض المنقولة جنسياً مثل السيلان، وهو من الأمراض المنقولة جنسياً  التي تسببها البكتيريا، وهربس الأعضاء التناسلية، وهو من الأمراض المنقولة جنسياً التي يسببها فيروس الهربس البسيط.

علاج التهاب المهبل بعد العلاقة الزوجية

يعتمد علاج التهاب المهبل على أسبابه، عادةً ما تعالج عدوى الخميرة، مثل مرض القلاع المهبلي، بالأدوية المضادة للفطريات، وعادةً ما يتم علاج الالتهابات البكتيرية بالمضادات الحيوية.

علاج الالتهاب الناتج عن ضمور المهبل

قد ينصح بالعلاج بالهرمونات البديلة (HRT) إذا كان لديك التهاب المهبل الناجم عن ضمور المهبل (ترقق بطانة المهبل بعد انقطاع الطمث). العلاج التعويضي بالهرمونات يحل محل الهرمونات الأنثوية؛ الاستروجين والبروجستيرون.

ADVERTISEMENT

تتوفر أيضًا الكريمات أو التحميلات أو الأقراص المهبلية التي تحتوي على الإستروجين؛ على عكس العلاج التعويضي بالهرمونات، فإنهم يعيدون هرمون الاستروجين إلى المهبل بدلاً من الجسم كله، مما يقلل من خطر الآثار الجانبية.

العناية الشخصية خلال فترة التهاب المهبل

للمساعدة في تحسين التهاب المهبل يجب عليك:

  • الحفاظ على نظافة منطقة الأعضاء التناسلية وجفافها.
  • قومي بأخذ حمامًا دافئًا بدلاً من حمام ساخن واستخدمي صابونًا غير معطر لتنظيف المنطقة التناسلية (المهبل ينظف نفسه بالإفرازات الطبيعية)؛ جففي نفسك جيداً بعد الاستحمام.
  • تجنبي الغسول (رش غسول أو أي منتجات للنظافة الشخصية داخل المهبل). فقد يزيد من أعراض التهاب المهبل عن طريق إزالة البكتيريا السليمة التي تبطن المهبل وتساعد في الحفاظ عليها خالية من العدوى.
  • لا تستخدمي منتجات النظافة النسائية، مثل البخاخات ومزيلات العرق أو المساحيق.
  • استخدم الفوط الصحية بدلاً من السدادات القطنية؛ إذا كنت تستخدمين كريمات أو تحميلات داخل المهبل لعلاج العدوى، قد تمتص السدادات القطنية العلاج.
  • قومي بارتداء ملابس داخلية قطنية فضفاضة، قد يكون ذلك مفيدًا إذا كان لديك آلام في المنطقة المصابة، لكنه لن يمنع الإصابة بالتهاب المهبل في المستقبل.

والآن وفي نهاية مقالنا عن اسباب التهاب المهبل بعد العلاقة الزوجية، تذكري أن التهاب المهبل قد يكون مصحوباً بأعراضِ أخرى مثل الحكة، والتي وضحنا لك أسبابها، وتذكري أنه من المهم زيارة الطبيب في حالة تعرضت للأمر، لأن التهاب المهبل قد يكون من الحالات تسبب مشكلات كبيرة في حالة إهمالها، مع تمنياتنا لك بتمام الصحة والعافية.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد