ما‌ ‌هو‌ ‌البظر‌ ‌وكيف‌ ‌يكون‌ ‌شكله‌ ‌وما‌ ‌هي‌ ‌وظائفه؟‌ ‌

البظر clitorisالبظر – Clitoris هو الجزء الأكثر حساسية في منطقة الأعضاء التناسلية للأنثى، وله دور رئيسي في المتعة الجنسية، حيث يعتبر واحداً من الأعضاء الجنسية المثيرة للشهوة، كما أنه يمكنه الانتصاب وقت الإثارة الجنسية.

ADVERTISEMENT

شكل البظر وتكوينه

يقع هذا العضو في منطقة الفرج، يقع في أعلى الفرج في المنطقة التي تلتقي بها الشفرتان الصغيرتان من الفرج، هذه المنطقة تشكل غطاء للبظر لتحمي رأسه الحساس وتعرف بإسم قلنسوة البظر – clitoral hood.

بالنسبة لتكوينه ترتبط أجزاؤه بشكل قوي مع جميع هياكل الحوض التي تحيط به حيث يتصل بقناة الإحليل والمهبل، بالنسبة لجسمه فهو عبارة عن هيكل متعدد الأسطح له آلاف النهايات العصبية، يختلف حجمه من شخص لآخر لكن حجمه الطبيعي يكون بحجم حبة البازلاء ونستطيع رؤية طرفه فقط لأن باقي جسمه يكون داخل الجسم.

ADVERTISEMENT

جذع البظر الداخلي والذي يشكل حوالي 90% من حجمه يتكون من جزئين، هذين الجزئين يمتدان للداخل حتى أسفل جانبي المهبل، بمقدار حوالي 12 سم.

تكوين جسم البظر يشبه تكوين القضيب كثيراً، فمع بداية الحمل بالجنين يكون للبظر والقضيب نفس التكوين إلى أن يتغير شكل كل منهما في الأسبوع التاسع حسب جنس المولود.

ADVERTISEMENT

بالنسبة لتغيير حجمه وانتفاخه في أوقات معينة، فهذا يحدث للجميع، حيث أنه في حالة تدفق الدم له خاصة عند الاستيقاظ من النوم أو في حالة الإثارة ينتفخ وينتصب مثله مثل القضيب عند الرجال.

ما هو تكوين البظر؟

يتكون في الطبيعي من ثلاث أجزاء، وهما:

  • حشفة البظر، هو الجزء الصغير المرئي منه، وهو الذي تنتهي عنده النهايات العصبية للبظر، وهو جزء غير عضلي.
  • جسم البظر، وهو الجزء الذي يتصل بالحشفة على شكل قوس من الداخل ويكون اسطواني الشكل مكون من حزم وعائية عصبية، يمتد منها الأجسام الكهفية والبصلات التي تغذي الحشفة عند احتقانها بالدماء عند التحفيز والإثارة.
  • الساقان، وهو جزء غير انتصابي، متصل بالبصلات والأجسام الكهفية، ويشكل مع الحشفة وجسم البظر الشكل النهائي له.

قلنسوة البظر

هذا الجزء يعتبر الحامي الرئيسي لرأس البظر، حيث أنه يحميه من الاحتكاك خلال الحياة اليومية، ولذلك فهذا الجزء هام جداً للحفاظ على صحة وسلامة البظر.

ADVERTISEMENT

يختلف شكل هذا الغطاء من شخص لآخر، فعند البعض قد يكون كبير والبعض الآخر صغير الحجم، حيث يعتمد في شكله على شكل الشفرتين الصغيرتين.

وظيفة البظر في الجسم

ليس لهذا العضو وظائف إنجابية مثل المهبل والقضيب، لكنه مركز المتعة الأول والرئيسي للمرأة أثناء الجماع، لذلك فإن وظيفته الرئيسية هى الإثارة الجنسية وأن يجعلكِ تشعرين بالرضا وقت الاتصال الجنسي.

عدد كبير من النساء لا يستطيعون الوصول للنشوة الجنسية من خلال الإيلاج فقط، لكن يحتجن إلى تحفيز واستثارة البظر لكي يصلوا لهذه النشوة.

ADVERTISEMENT

اشهر امراض البظر

هناك بعض الحالات والمشاكل الصحية التي تؤثر بشكل مباشر على صحة البظر، البعض منها بسيط وخفيف والبعض الآخر أكثر خطورة، ومن أشهر هذه المشاكل التي قد تتعرض لها الكثير من النساء:

  • الألم أثناء الإثارة الجنسية.
  • الألم الناتج عن الإصابة بالعدوى.
  • الحكة نتيجة استخدام بعض المنظفات ومستحضرات العناية الشخصية.
  • الألم نتيجة احتقان البظر طويل الأمد.
  • الحكة والألم الناتجان عن سرطان الفرج.

هذه الحالات يمكن التغلب عليها وعلاجها، حسب ارشادات الطبيب المتخصص، بعض هذه العلاجات تكون مضادات حيوية و كريمات تهدئة للالتهاب.

لكن المشكلة الأكبر من المشاكل التي قد تؤثر على البظر بشكل جذري فتضر بنيته وصحته، ومن أشهر هذه المشاكل:

ADVERTISEMENT

1. تضخم البظر

في هذه الحالة يصبح حجم البظر أكبر من المعتاد، عادة ما تنتج هذه الحالة بسبب ورم عصبي ليفي، وهو عبارة عن اضطراب تتكون من خلال بعض الأورام على الأنسجة العصبية، وقد يحتاج للعلاج الجراحي.

2. تصلب الحزاز

أو ما يعرف بـالحزاز المتصلب، هذه الحالة تتسبب في ظهور بقع بيضاء على الجلد، وفي بعض الحالات النادرة قد تتسبب في ظهور ندبات على الأعضاء التناسلية، وفي حال الوصول للمرحلة الشديدة من هذه الحالة قد تؤثر بشكل واضح على وظيفة البظر.

3. التصاقات البظر

هذه الحالة تعبر عن التصاق قلنسوة البظر بالحشفة، وهذا يحدث بشكل غامض دون أسباب واضحة، قد ترجع أسباب الإصابة لمشاكل الأعضاء التناسلية الأخرى أو الإصابة ببعض الحالات المرضية مثل عدوى الخميرة والتهاب المسالك البولية أو الاختلال الهرموني. هذه الالتصاقات قد تكون بسيطة أو شديدة وأحياناً قد تسبب ألم البظر، ويمكن علاج هذه الحالة جراحياً.

ADVERTISEMENT

4. السرطان

إصابة البظر بالسرطان هي حالة نادرة، لكنها قد تحدث وتكون نتيجة لانتشار السرطان في مناطق أخرى بالجسم، مثل سرطان الثدي وسرطان بطانة الرحم.

5. ختان الإناث

ختان الإناث العملية منتشرة خاصة في الشرق الأوسط ودول إفريقيا وآسيا، وهي عبارة عن عملية يتم خلالها إزالة البظر، هذه الجراحة تتسبب في منع المرأة من الاستمتاع بالمتعة الجنسية. في الغالب يتم هذا الإجراء مع وصول الفتاة لعمر البلوغ، وعلى الرغم من تجريمه نظراً لخطورته على الفتيات إلأ أنه مستمر للآن.

كيفية الحفاظ على صحة البظر

في بعض الحالات البسيطة قد لا يتطلب الأمر منك سوى النظافة الجيدة للفرج وارتداء الملابس القطنية المريحة لتجنب أي عدوى، لكن في حال ظهور أعراض غير معلومة السبب ومقلقة في هذه المنطقة فالأفضل الرجوع لطبيب متخصص لكي يتم معرفة السبب وعلاج الحالة قبل تدهورها وحدوث أي مضاعفات أنتِ في غنى عنها.

ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
بطاقات تعليمية

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة كل يوم معلومة طبية - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد