ارتفاع هرمون البروجسترون والحمل

ارتفاع هرمون البروجسترون والحمل
ارتفاع هرمون البروجسترون والحمل
هما أمران متلازمان لذلك تعرفي معنا عزيزتي القارئة على كل ما يخص هرمون البروجسترون ما هو؟ وكيف يتم إنتاجه؟ وهل يؤثر ارتفاعه أو انخفاضه على الحمل؟ وماذا يفعل هرمون البروجسترون لجسمك؟ وما هي مستويات هرمون البروجسترون الطبيعية؟

ADVERTISEMENT

ارتفاع هرمون البروجسترون والحمل

يفرز هرمون البروجسترون بشكل رئيسي من الجسم الأصفر في المبيض خلال النصف الثاني من الدورة الشهرية ويلعب دوراً مهماً في الدورة الشهرية وفي الحفاظ على المراحل المبكرة من الحمل.

خلال الدورة الشهرية عندما يتم إطلاق البويضة من المبيض فإن بقايا حويصلة المبيض التي تحيط بالبويضة النامية تسمى بالجسم الأصفر وهذا الجسم هو الذي يطلق البروجسترون ويحضر البروجسترون الجسم للحمل في حالة تخصيب البويضة وإذا لم يتم تخصيب البويضة ينهار الجسم الأصفر وينخفض ​​إنتاج البروجسترون وتبدأ الدورة الشهرية الجديدة.

إذا تم تخصيب البويضة فإن البروجسترون يحفز نمو الأوعية الدموية التي تغذي بطانة الرحم وتزيد من سمكها ثم يقوم البروجسترون بعد ذلك بتحضير بطانة الرحم للسماح للبويضة المخصبة بأن تزرع ويساعد في الحفاظ على بطانة الرحم طوال فترة الحمل.

ADVERTISEMENT

خلال المراحل المبكرة من الحمل لا يزال هرمون البروجسترون ينتج بواسطة الجسم الأصفر وهو ضروري لدعم الحمل ونمو المشيمة وبمجرد تكون المشيمة تقوم هي بإنتاج البروجسترون من الأسبوع 8 حتي الأسبوع 12 من الحمل تقريباً.

خلال فترة الحمل يلعب البروجسترون دورًا مهمًا في نمو الجنين ويحفز نمو أنسجة الثدي ويقوي عضلات جدار الحوض استعداداً للمخاض ويرتفع مستوى هرمون البروجسترون في الجسم بشكل ثابت طوال فترة الحمل حتى يحدث المخاض ويولد الطفل.

مستويات هرمون البروجسترون

إذا لم تكن مستويات البروجسترون لديكِ طبيعية فهناك بعض العلامات والأعراض التي قد تلاحظينها.

انخفاض هرمون البروجسترون

قد يكون البروجسترون منخفضًا إذا لم تحدث عملية التبويض بانتظام أو إذا كان جسمك لا يستطيع تكوين ما يكفي من البروجسترون وتشمل أعراض انخفاض البروجسترون ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • دورة شهرية طويلة.
  • دورات شهرية غير منتظمة.

يمكن أن تتسبب بعض الحالات مثل ارتفاع البرولاكتين أو قصور الغدة الدرقية أو تكيسات المبيض في حدوث التبويض ونادراً ما قد يؤدي إلى انخفاض مستويات البروجسترون وفي هذه الحالات يجب تشخيص سبب انخفاض هرمون البروجسترون وعلاجه.

ارتفاع هرمون البروجسترون والحمل

يعد البروجسترون المرتفع أمراً غير شائع ولكن يمكن أن يكون علامة على مشاكل معينة مثل:

  • تضخم الغدة الكظرية الخلقي.
  • بعض تكيسات المبيض.
  • بعض أورام المبيض.

مستوى البروجسترون خلال الدورة الشهرية

قبل التبويض يكون مستوى هرمون البروجسترون منخفضاً وفي بداية الدورة الشهرية تكون مستويات البروجسترون منخفضة وتبقى منخفضة طوال مرحلة ما قبل التبويض وبعد التبويض يكون مستوى هرمون البروجسترون عالياً حيث ينتج الجسم الأصفر البروجسترون وإذا لم يحدث الحمل يبدأ الجسم الأصفر في الانهيار بعد 9 إلى 10 أيام من التبويض مما يتسبب في انخفاض مستويات البروجسترون.

ما التغيرات التي يفعلها هرمون البروجسترون في الجسم ؟

  • يوقف تراكم بطانة الرحم الناجم عن هرمون الاستروجين.
  • يقلل من إنتاج مخاط عنق الرحم.
  • يمنع التبويض عند مستويات عالية.
  • تحضير بطانة الرحم لاحتمال غرس البويضة الملقحة.
  • يدعم الحمل المبكر ويساعد في الحفاظ على استمرار الحمل.
  • يطور الغدد اللبنية أثناء الحمل استعداداً للإرضاع.
  • يقلل تقلص الرحم أثناء الحمل.
  • يقلل النشاط في الأمعاء التي قد تسبب الإمساك.

والآن عزيزتي القارئة بعد أن تعرفنا على ارتفاع هرمون البروجسترون والحمل ومستويات هرمون البروجسترون في الجسم إذا كان لديك أسئلة أخرى يمكنك استشارة طبيبك، نتمنى لكِ دوام الصحة والعافية.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة خلود محمد
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد