ارتفاع هرمون البروجسترون والحمل

ارتفاع هرمون البروجسترون والحملارتفاع هرمون البروجسترون والحمل هما أمران متلازمان لذلك تعرفي معنا عزيزتي القارئة على كل ما يخص هرمون البروجسترون ما هو؟ وكيف يتم إنتاجه؟ وهل يؤثر ارتفاعه أو انخفاضه على الحمل؟ وماذا يفعل هرمون البروجسترون لجسمك؟ وما هي مستويات هرمون البروجسترون الطبيعية

ADVERTISEMENT

متى تفرز المشيمة هرمون البروجسترون؟

تبدأ المشيمة في تولي مهمة إنتاج هرمون البروجسترون في نهاية المرحلة الأولى من الحمل، تقريبا تكون في الأسبوع الـ 10، الأمر الذي يساهم في خفض الغثيان والقئ، وخصوصا مشكلة غثيان الصباح.

ارتفاع هرمون البروجسترون والحمل

يتم إنتاج هرمون البروجسترون بصورة رئيسية من الجسم الأصفر، ويكون للهرمون دور مهم جدا من أجل الحفاظ على صحة الحمل.

ADVERTISEMENT

يتم إنتاج البويضة خلال الدورة الشهرية، وفي حال القيام عدم تخصيب هذه البويضة، يحدث الحيض عند النساء، لكن في حال تم تخصيبها، يتم الحمل، ويبرز دور البروجسترون الذي يجب أن يظل في مستويات مناسبة للحفاظ عليه.

إذا تم تخصيب البويضة فإن البروجسترون، يقوم بتحفيز نمو الأوعية الدموية التي تغذي بطانة الرحم وتزيد من سمكها، ثم يقوم البروجسترون بعد ذلك بتحضير بطانة الرحم للسماح للبويضة المخصبة بأن تزرع، ويساعد في الحفاظ على بطانة الرحم طوال فترة الحمل.

ADVERTISEMENT

خلال فترة الحمل يلعب البروجسترون دور حيوي، ويظل مستوى هرمون البروجسترون في الجسم بشكل ثابت طوال فترة الحمل، حتى يحدث المخاض ويولد الطفل، وارتفاع هذا الهرمون يساعد على عدم إنتاج المزيد من البويضات خلال الحمل,

نسبة البروجسترون المناسبة للحمل

قد تختلف نسب البروجسترون حسب الفترة الزمنية التي تكون فيها الدورة الشهرية للمرأة ومرحلة التبويض والحمل، وتقاس بـ (نانوغرام / مل):

  • قبل التبويض: تكون نسبة الهرمون أقل من 0.89
  • خلال التبويض: تكون نسبة الهرمون أقل من أو تساوي 12
  • بعد التبويض: تكون نسبة الهرمون بين 1.8–24
  • الفصل الأول من الحمل: تكون نسبة الهرمون بين 11-44

من المهم معرفة أن النسب قد تختلف من معمل (مختبر) إلى آخر، ويمكنك معرفة المزيد من المعلومات عن تحليل هرمون البروجسترون.

ADVERTISEMENT

ارتفاع هرمون البروجسترون ونوع الجنين

لا يوجد علميا دليل على وجود علاقة بين ارتفاع نسبة هرمون البروجسترون وتحديد نوع الجنين إن كان ذكر أو أنثى، وتبقى الطريقة المعروفة هي اللجوء إلى السونار لمعرفة نوع الجنين.

هل يضر الجسم ارتفاع البروجسترون؟

في العادة لن يؤثر المستوى المرتفع من البروجسترون بشكل مضر على الصحة، وعموما تصل مستويات البروجسترون إلى مستويات عالية جدا، وقد يرتفع أكثر في بعض الحالات مثل الحمل بتوأم.

والآن عزيزتي القارئة بعد أن تعرفنا على ارتفاع هرمون البروجسترون والحمل، ونسبته في مراحل مختلفة، إذا كان لديك أسئلة أخرى يمكنك استشارة طبيبك، ويمكنك معرفة المزيد من المعلومات عن علاقة نقص البروجسترون وتأثيره على الجسم، وفي النهاية نتمنى لكِ دوام الصحة والعافية.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة خلود محمد - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد