ADVERTISEMENT

ارتفاع درجة الحرارة عند الاطفال بدون سبب .. تعرف على الأعراض والأسباب

ارتفاع درجة الحرارة عند الاطفال بدون سبب

ADVERTISEMENT
ارتفاع درجة الحرارة شائع عند الأطفال من كل الأعمار بصورة كبيرة وارتفاع الحرارة له العديد من الأسباب والعوامل المختلفة، ولكن قد يحدث ارتفاع درجة الحرارة بدون سبب، تابع المقال التالي لمعرفة المزيد عن ظاهرة ارتفاع درجة الحرارة عند الاطفال بدون سبب وأعراضها وأسبابها.

ارتفاع درجة الحرارة بدون سبب

من المستحيل تشخيص الحمى ذات المنشأ غير المعروف FUO، وغالبًا ما تزول دون علاج، ومع ذلك يمكن أن تشير الحمى التي تستمر ثلاثة أسابيع أو أكثر إلى وجود مشكلة صحية خطيرة، لذا يجب عليك مراجعة الطبيب للتحقق من الأسباب الكامنة، خاصةً إذا كان هناك أعراض أخرى.

ADVERTISEMENT

تعتبر ارتفاع درجة الحرارة من الأعراض الأساسية والتي تختلف في البالغين عن الأطفال، حيث تكون درجة الحرارة تتجاوز (38 درجة مئوية) للأطفال الرضع، و (37.5 درجة مئوية) للأطفال والكبار.

إذا واجه طفلك أي أعراض طارئة مع الحمى، فاطلب العناية الطبية على الفور، وتشمل هذه الأعراض ما يلي:

  • تصلب الرقبة.
  • صعوبة البقاء منتبهًا.
  • ألم في الصدر.
  • صعوبة في التنفس.
  • صعوبة في البلع.
  • القيء المتكرر.

اعراض ارتفاع درجة الحرارة عند الاطفال

تحدث الحمى عادة في الأطفال من جميع الأعمار، ولا سيما الرضع والأطفال الصغار، ومن أعراض الحمى عند الأطفال:

  • أن يكونوا أقل نشاطًا أو أقل حديثًا من المعتاد.
  • انخفاض الشهية أو زيادة العطش.
  • السلوك العصبي أو التهيج.
  • سخونة جسد الطفل.

إذا وصلت حمى طفلك إلى 39 درجة مئوية، فيجب علاجها يمكنك إعطاء الطفل الأسيتامينوفين Acetaminophen أو الباراسيتامول مع استشارة الطبيب حول الجرعات حسب السن، لكن يجب ألا تعطيه الأسبرين، حيث يرتبط الأسبرين في الأطفال بحالة خطيرة جدًا تُعرف باسم متلازمة راي.

ADVERTISEMENT

بعض الأعراض تتطلب عناية طبية فورية، وهذا يشمل ارتفاع حمى طفلك إلى (40.6 درجة مئوية)، ويجب عليك أيضًا الاتصال بطبيب الأطفال إذا كان طفلك:

  • يبكي بشكل ملفت.
  • لديه تصلب في الرقبة.
  • يتنفس بصعوبة.
  • لديه طفح جلدي.
  • لديه مشكلة في التنبه والادراك.
  • لا يمكنه البلع.

أسباب ارتفاع درجة الحرارة عند الاطفال

العدوى هي السبب الأكثر شيوعا ل ارتفاع درجة الحرارة دون سبب FUO في الأطفال، ويمكن أن يؤدي أي نوع من العدوى بدايًة من نزلات البرد إلى فيروس نقص المناعة البشرية إلى الحمى، وفي حالات معينة قد يكون الطفل مصابًا بالعدوى المنتجة للحمى والتي لا تسبب أي علامات أو أعراض جسدية يمكن التعرف عليها غير الحمى.

التشخيص

تقنيات علم الأحياء الدقيقة Microbiology الذي يختص بزراعة سوائل الجسم من مواقع مختلفة لتحديد البكتيريا، والفيروسات، والفطريات، أو الطفيليات يمكنه في بعض الأحيان تحديد العدوى الغامضة التي تسبب ارتفاع درجة الحرارة، وفي حالات أخرى يمكن أن تؤكد اختبارات الدم التي تقيس مستويات الأجسام المضادة في الدم ما إذا كانت هناك عدوى.

في النهاية وبعد معرفتك أسباب وأعراض ارتفاع درجة الحرارة عند الاطفال بدون سبب ، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د. مروة عصمت
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد