تحليل CL (نسبة الكلوريد): أسباب القيام به ومعنى النتائج

لماذا يطلب الطبيب تحليل CL؟ وكيف يتم إجراؤه؟ وهل له استعدادت خاصة وأضرار؟ إليكم أبرز ما تحتاجون لمعرفته عن هذا التحليل وطريقة عمله ومعنى نتائجه المختلفة، بالإضافة لما يحدث بعد الحصول على هذه النتائج، فاحرصوا على المتابعة.

ADVERTISEMENT

ما هو تحليل CL؟

تحليل cl أو تحليل نسبة الكلوريد Chloride blood test هو أحد فحوصات المستخدمة لقياس مستويات الكلوريد في الدم، والكلوريد هو إلكتروليت يساعد في الموزانة ما بين كمية السوائل داخل وخارج الخلايا، كما يساعد في الحفاظ على حجم الدم وضغطه ومستوى pH (الأس الهيدروجيني) للسوائل الجسدية.

متى يطلب الطبيب تحليل CL؟

عادة ما يطلب الطبيب تحليل نسبة الكلوريد كجزء من فحوصات الدم الشاملة لمراقبة الصحة بشكل عام، كما يمكن أن يطلبه في حالة ظهور أعراض محتملة لحدوث اختلال في توزان الأحماض أو السوائل مثل:

ADVERTISEMENT
  • التقيؤ لفترات طويلة من الوقت.
  • الإسهال.
  • التعب.
  • الضعف.
  • الجفاف.
  • صعوبة التنفس.

كيفية إجراء تحليل CL والاستعداد له

عادة ما يتضمن أي تحليل دم أخذ عينة دم من الوريد، وعادة من الذراع أو اليد. ويستغرق هذا التحليل عادة أقل من 10 دقائق، ولا يتسبب في حدوث أي أضرار خطيرة. وبمجرد جمع العنية، يتم إرسالها للمعمل لفحصها، وعند ظهور النتائج يتم توصيلها للطبيب للحصول على قراءة صحيحة.

ولا يتطلب هذا التحليل أي استعدادت خاصة، مثل الامتناع عن الأكل والشرب، ولكن يُفضل مناقشة الأمر مع الطبيب ومعرفة المناسب للحالة، حيث يمكن أن تختلف كل حالة عن الأخرى.

ADVERTISEMENT

نتائج تحليل نسبة الكلوريد

تاتي النتائج إما في المعدل الطبيعي أو مرتفع أو منخفض كما يلي:

تحليل Cl الطبيعي

تتراوح النسبة الطبيعية للكلوريد في الجسم ما بين 98 إلى 106 ملي مكافئ لكل لتر (mEq / L)، ولكن قد يحدث تغيرات في هذه النسبة، وقد تتضمن النتائج التالية.

تحليل Chloride مرتفع

يحدث عند زيادة نسبة الكلوريد في الجسم عن النسبة الطبيعية، وعادة ما ينتج نتيجة وجود حالة طبية تُعرف باسم فرط كلوريد الدم Hyperchloremia، وتحدث هذه الحالة نتيجة عدة أسباب منها:

ADVERTISEMENT
  • الجفاف الشديد وانخفاض مستويات السوائل في الدم.
  • الإسهال والتبول الزائد اللذان يتسببان في فقدان الماء من الجسم.
  • الحماض الأيضي Metabolic acidosis (ارتفاع حموضة الدم والجسم).
  • أمراض الكلى.
  • العلاج الكيميائي، حيث يتسبب في التقيؤ الذي يمكن أن يؤدي بدوره لحدوث الجفاف.

عادة ما يعاني الأطفال حديثي الولادة من حالة فرط كلوريد الدم، حيث أن مستويات الكلوريد لديهم لا ترتفع إلى بعد أسبوع بعد الولادة، وفي معظم الحالات لا يوجد ما يستدعي للقلق.

تحليل Chloride منخفض

يحدث عندما تكون نسبة الكلوريد أقل من النسبة الطبيعية، وانخفاض مستويات الكلوريد تتسبب في حدوث حالة طبية تُعرف باسم نقص كلوريد الدم Hypochloremia، وتتضمن أسباب انخفاض مستوى الكلوريد وحدوث هذه الحالة ما يلي:

  • انخفاض مدخول الملح في النظام الغذائي المتبع.
  • القلاء الأيضي Metabolic alkalosis (حموضة الدم أعلى من المعتاد).
  • تناول بعض أنواع الأدوية المعنية مثل مدرات البول والملينات.
  • مرض أديسون.

أضرار تحليل CL

عادة لا يحدث أضرار خطيرة عند الخضوع لفحصوات الدم، وتشمل بعض أبرز الأضرار التي يمكن أن تحدث، حدوث تورم مكان سحب العينة أو الشعور بالألم أو ظهور كدمة، ولكن عادة ما تختفي هذه الآثار بعد وقت قليل.

ADVERTISEMENT

ما بعد التحليل

تختلف التوصيات والعلاجات التي يوصي بها الطبيب وفقاً لنوع الاختلال الذي يعاني منه الشخص، سواء ارتفاع مستويات الكلوريد أو انخفاضها، وفي حالة وجود مشكلة صحية كامنة يبدأ الطبيب لعلاج المشكلة. ولكن في العديد من الحالات يتم التعامل مع اختلال الإلكتروليتات عن طريق بعض التغيرات الحياتية مثل:

  • شرب كميات أكبر من الماء.
  • اتباع نظام غذائي صحي ومتوزان.
  • تجنب الكافيين والكحوليات وأي مواد مدرة للبول.
  • التوقف عن أي أدوية قد تتسبب في حدوث هذا الاختلال أو تغيير نوع الدواء، وهذا أمر يحدده الطبيب.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد