الكبسولة المبرمجة للتخسيس Elipse balloon

في الفترة الأخيرة اشتهرت إجراءات التخسيس وفقدان الوزن بشكل كبير، حيث يبحث الأشخاص دائماً عن حلول سهلة لخسارة الوزن الزائد، ومن ضمن الإجراءات التي أصبحت محور الحديث في الفترة الأخيرة، هي الكبسولة المبرمجة Elipse balloon أو الكبسولة الذكية للتخسيس ومشهورة أيضا باسم كبسولة تكميم المعدة، فما هي هذه الكبسولة؟ وكيف تعمل؟ وهل لها أضرار؟ تابعوا معنا السطور القادمة لتتعرفوا على إجابات هذه الأسئلة بالتفصيل ومعلومات أخرى هامة.

ADVERTISEMENT

ما هي الكبسولة المبرمجة؟

الكبسولة المبرمجة هي نوع من أنواع بالونات المعدة القابلة للبلع لخسارة الوزن والتخسيس، ويمكن استخدامها بدون الحاجة للجوء للمنظار أو التخدير سواء عند وضعها أو عند إزالتها. وهي عبارة عن بالون ناعم مصنوع من البولي يوريثان، يتم وضعه في كبسولة قابلة للبلع، موصولة بقسطرة أو أنبوب رفيع يُستخدم للتعبئة.

طريقة عمل الكبسولة المبرمجة

بعد بلع الكبسولة والتأكد من أنها في مكانها الصحيح، يتم نفخ البالون أو الكبسولة من خلال القسطرة أو الأنبوب الموصول بما يقرب من 550 مللي من السوائل، حتى يصبح في حجم ثمرة الجريب فروت. وبعد مرور ما يقرب من 16 أسبوع تنكمش الكبسولة، أو تتحلل من تلقاء نفسها من الجسم أثناء إخراج الفضلات في عملية التبرز.

مميزات الكبسولة المبرمجة

تتضمن مميزات وفوائد الكبسولة الذكية أو المبرمجة ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • تعمل الكبسولة على إحداث الشعور بالتخمة.
  • تعمل على تقليل سرعة تفريغ المعدة، وعند إطالة مدة تفريغ المعدة، يستمر الشعور بالشبع لفترة أطول.
  • تقليل حجم المعدة، مما يساعد في تقليل الكميات التي يتم تناولها.
  • يتم التخلص منها بطريقة آمنة وغير جراحية، على عكس العديد من الإجرءات الأخرى المشابهة، حيث أبلغ ما يقرب من 45% من المرضى عدم ملاحظة خروج الكبسولة من الجسم أثناء التبرز.
  • تساعد في التخلص من الشعور بالتعب، وتوفر الطاقة اللازمة للاستمرار في عملية فقدان الوزن والالتزام بأساليب الحياة الصحية.

إلى متى يستمر مفعول الكبسولة المبرمجة؟

أشارت بعض الدراسات إلى أن 80% من بالونات المعدة التي يتم استخدامها لخسارة الوزن تبقى في الجسم لمدة 3 شهور، بينما وفقاً للعديد من التجارب والتقارير التي تم نشرها فيما يتعلق باستخدام الكبسولة، ظلت الكبسولة داخل الجسم لما يقرب من 4 شهور، مما يعني زيادة كمية الوزن المفقودة.

مقدار الوزن المفقود عند استخدام الكبسولة

وفقاً لتقارير العيادات التي تستخدم هذا الإجراء، يفقد المرضى ما يقرب من 10% إلى 15% من وزنهم الكلي بعد استخدام الكبسولة، مع اتباع نظام وعادات غذائية وحياتية صحية (إذا كان وزنك 100 كيلو جرام، يمكن خسارة 10 أو 15 كيلو خلال 16 أسبوع).

ما الذي يجب فعله بعد وضع الكبسولة؟

بعد الإنتهاء من هذا الإجراء ينصح الأطباء بالتالي:

  • الاعتماد على السوائل فقط خلال الأيام الأولى بعد الإجراء.
  • البدء في إدخال الطعام الصلب، ولكن يجب أن يكون سهل المضغ والبلع عند الشعور بالقدرة على ذلك، ويجب أن يحدث هذا ببطء.
  • البدء في المتابعة مع خبير تغذية لاختيار خطة طعام ونظام غذائي مناسب وصحي.
  • عدم ممارسة أي مجهود شاق بدون استشارة الطبيب أولاً.

أضرار الكبسولة المبرمجة

تم الإبلاغ عن بعض الآثار الجانبية والأضرار التي قد تحدث عند عمل هذا الإجراء، ومن ضمن عيوب الكبسولة المبرمجة ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • الشعور بالغثيان.
  • الشعور بألم في المعدة.
  • التقيؤ في بعض الحالات.

هل حصلت الكبسولة المبرمجة على موافقة FDA؟

لا يوجد حتى الآن أي وثائق تُشير لحصول هذا الإجراء على موافقة إدارة الغذاء والدواء FDA، حيث وافقت الإدارة من قبل على عدة إجراءات أخرى مشابهة لهذا الإجراء، لذا ننصح بالتحدث مع الطبيب، ومعرفة كل الإيجابيات والسلبيات المتعلقة بهذا الإجراء، وهل هو مناسب وآمن لحالتك الصحية أم لا، قبل اتخاذ قرار عمل هذا الإجراء.

سعر الكبسولة المبرمجة Elipse

تتضمن أسعار الكبسولة المبرمجة ما يلي:

  • عالمياً: يتراوح السعر ما بين 4000 إلى 5000 دولار.
  • في مصر: يتراوح السعر ما بين 40 ألف إلى 50 ألف جنيه مصري، ويختلف باختلاف المركز أو المشفى.
  • السعودية: تبدأ الأسعار في بعض المناطق من 7500 ريال سعودي، وقد يزيد عن هذا، ويختلف باختلاف المنطقة واختلاف المكان الذي يقوم بعمل الإجراء.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد