الحقنة الشرجية Enema أنواعها وكيفية استخدامها

تهدف الحقنة الشرجية Enema لإفراغ الأمعاء بصفة عامة، فمتى تُستخدم؟ وما هي الطريقة الصحيحة لاستخدامها؟ وهل هي مؤلمة؟ في هذا المقال سنسرد أهم التفاصيل عنها.

ADVERTISEMENT

ما هي الحقنة الشرجية؟

حقن الشرج Enemas هي أدوات طبية تُستخدم لحقن سائل أو غاز في المستقيم، وهي متاحة في الصيدليات للاستخدام المنزلي، ولكن يجب اتباع تعليمات أفراد الفريق الطبي للاستخدام الآمن وتجنب الإصابة، وتعد حقنة الشرج فعالة لعلاج العديد من المشاكل الصحية، مثل استخدام الحقنة للإمساك وإفراغ الأمعاء، ولكن الاستخدام الدائم لها قد يسبب مضاعفات صحية نحن في غنى عنها، ولهذا يجب استخدامها لأسباب طبية فقط، ولا داعي للإفراط في استعمالها لما دون ذلك.

وشكل الحقنه الشرجيه بسيط للغاية؛ فهو عبارة عن حقيبة أو أي نوع آخر من حامل السوائل، وتتصل بأنبوب مرن ذو فوّهة، وتحتوي على أنواع مختلفة من السوائل.

ADVERTISEMENT
شكل الحقنة الشرجية
صورة توضح أشكال الحقنة الشرجية

دواعي استخدام الحقنة الشرجية

تُستخدم حقن الشرج للدواعي الآتية:

  • الإمساك: وهو السبب الأكثر شيوعًا، ويتم اللجوء للحقن الشرجية في حالات فشل الملينات والطرق المنزلية في العلاج، وقد تُستخدم أيضًا في حالات تصلب البراز وتراكمه.
  • تنظيف القولون قبل الإجراءات: قد يطلب الطبيب استخدام الحقنة الشرجية لتنظيف القولون قبل الخضوع لإجراءات مثل الإجراءات الجراحية أو منظار القولون.
  • إزالة السموم: يعتقد بعض الناس أن الحقن الشرجية تساعد على تخليص الجسم من السموم، إلا أنه لا يوجد دليل علمي على ذلك.

أنواع الحقن الشرجية

يشير أحد المصادر إلى أن وجود نوعين أساسيين من الحقنة الشرجية، وهما حقنة للتنظيف والتطهير Cleansing، وحقن الباريوم الشرجية.

ADVERTISEMENT

حقن التنظيف والتطهير

وهي حقن شرجيه للامساك، حيث يُستخدم في هذا النوع محاليل مائية ومكونات أخرى لتعزيز حركة الأمعاء، وهي متاحة للبيع في الصيدليات من دون وصفة طبية، وقد يحتوي المحلول على الصوديوم والفوسفات، أو الزيوت المعدنية، أو بيساكوديل bisacodyl، وينقسم هذا النوع إلى نوعين أخريين، وهما:

  • الحقنة الشرجية كبيرة الحجم: وهي مثالية لعلاج الإمساك، إذ تطهر جزء كبير من القولون، ويتراوح حجمها بين 500 إلى 1000 مل، وقد يطلب الطبيب ترك المحلول في فتحة الشرج لمدة من الوقت للتخلص من البراز المتراكم تمامًا.
  • الحقنة الشرجية صغيرة الحجم: وهي تُستخدم لتنظيف الجزء السفلي من القولون، ولا يزيد حجمها عن 500 مل، وهي مثالية للأشخاص الذين يعانون من الإمساك في الجزء الأخير من القولون فقط.

حقن الباريوم الشرجية

وهي نوع من الحقن الشرجية التي لا تُستخدم إلا من قبل الطبيب أو اختصاصي الأشعة؛ لإجراء الفحوصات التصويرية، وفي أثناء هذا الإجراء، يحقن الطبيب محلول معدني عبارة عن سلفات الباريوم barium sulfate المخلوط بالماء عن طريق الابرة الشرجية في فتحة الشرج، وبعد استقرار الباريوم في القولون، تُجرى الفحوصات حيث يساعد هذا المعدن في توصيخ الصور بشكل أفضل، وبالتالي تشخيص الأمراض بدقة.

أنواع الحقن الشرجية الأخرى

  • حقن شرج تحتوي على زيت: وهي تستخدم أنواع معينة من الزيوت لتليين البراز لمرضى تصلب البراز، ويتراوح حجمها بين 90 مل إلى 120 مل.
  • حقن شرجية لحقن الأدوية: ويُستخدم هذا النوع لحقن أنواع معينة من الأدوية للحفاظ على الإلكتروليتات وتمنع حدوث العدوى، وعادة تُستخدم بعد حقن التنظيف.

أنواع السوائل المستخدمة في حقن الشرج

يوضح أحد المصادر وجود العديد من أنواع السوائل المستخدمة في الحقن الشرجية ومنها:

ADVERTISEMENT
  • المحلول الملحي المعروف، وهو عبارة ملح مذاب في الماء، ويُستخدم لتليين البراز.
  • الجليسرين: وهو يحفز جدار القولون لتعزيز حركة الأمعاء.
  • صابون قشتالة Castile soap: وهو نوع من الصابون المصنوع من الزيوت النباتية مثل زيت الزيتون، والذي يُضاف إلى المحلول الملحي لتعزيز حركة الأمعاء.
  • محلول الفوسفات: وهو يجذب الماء إلى الأمعاء لتليين البراز الصلب، ولكن يجب الحذر أثناء الاستخدام؛ إذ إن زيادة مستويات الفوسفات في الجسم يزيد من خطر الإصابة بمشاكل صحية، لذا لا يجب استخدام سوى حقنة شرجية واحدة يوميًا، كما أن هذا المحلول غير موصى به لمرضى الكبد.
  • القهوة: وهو خليط من القهوة والماء لإزالة العصارة الصفراوية والشوائب من القولون، ولكن مع ذلك، يوضح مصدر آخر عدم وجود أبحاث علمية تدعّم هذا الاستخدام، إذ يستطيع الجسم القيام بعمليات حيوية تلقائية لتخليص نفسه من الشوائب.

موانع استخدام الحقنة الشرجية

يأخذ الطبيب تاريخك المرضي قبل اقتراحه باستخدام الحقنة الشرجية، نظرًا لوجود بعض الأمراض التي يُمنع استخدام الحقنة الشرجية لمن يعاني منها مثل:

  • الأورام المسببة لانسداد المستقيم.
  • هبوط المستقيم.
  • متلازمة الشريان التاجي الحادة.
  • ضعف جهاز المناعة الناجم عن أي أسباب مثل العلاج الكيماوي أو فيروس نقص المناعة البشرية المتقدم.

التحضير للحقن الشرجي

تختلف تعليمات الأطباء قبل الحقن الشرجي بناء على وجهة نظر الطبيب والحالة الصحية للمريض، وقد يقترح بعض الأطباء اتباع نظام غذائي معين قبل استخدام الحقنة الشرجية ببضعة أيام.

أما إذا كنت ستستخدم الحقنة الشرجية في المنزل، يجب التأكد من تعقيمها جيدًا، والحرص في التعامل مع السائل المُستخدم خاصة إذا كنت في حاجة إلى خلط بعض السوائل مع بعضها البعض بنفسك.

ADVERTISEMENT

ويُنصح بالتبول وإفراغ المثانة قبل الحقن الشرجي لتجنب الشعور بالضغط أو الانزعاج، كما أنك ستحتاج إلى منشفة في حالات تسرب السائل عبر فتحة الشرج قبل إفراغ القولون تمامًا، كما أنه يجب الحرص على عدم إدخال الأنبوب بعمق في المستقيم، ويشير أحد المصادر إلى أن المسافة المُقدرة حوالي 10 سنتيمترات، ولكن استشر طبيبك أو الصيدلي بصفة عامة قبل الاستخدام.

كيفية استخدام الحقنة الشرجية

تختلف تعليمات استخدام كل حقنة شرجية، وستجد هذه التعليمات مرفقة مع المنتج، كما يمكنك استشارة الطبيب والصيدلي في حالات عدم وضوح أي معلومات، وفيما يلي بعض التعليمات العامة للاستخدام المنزلي:

  • قم بهذه الخطوات في غرفة الحمام.
  • املأ الحقيبة بالمحلول المطلوب، وتأكد من وجود منشفة.
  • تأكد من تشحيم الأنبوب جيدًا قبل إدخاله عبر فتحة الشرج، ولما زادت كمية التشحيم كلما أصبحت عملية الإدخال أكثر راحة.
  • ضع المنشفة على الأرضية، واستلق على أحد جانبيك، وضم ركبيتك إلى بطنك وصدرك.
  • أدخل فوهة الأنبوب برفق عبر فتحة الشرج.
  • اعصر الحقيبة المحتوية على السائل، مما يساعد في تدفق السائل إلى المستقيم بمساعدة الجاذبية.
  • بعد إفراغ الحقيبة، اسحب الأنبوب ببطء، وتخلص منهما في سلة المهملات.
  • قد تشعر بالحاجة العاجلة للتبرز، وقد تنتظر عدة دقائق.

هل استخدام الابرة الشرجية مؤلم؟

من المفترض ألا تُسبب الحقنة الشرجية أي ألم، ولكن قد تشعر بالانزعاج وعدم الراحة إذا كنت تستخدم الحقنة الشرجية أول مرة، ولكن في حال كنت تعاني من ألم شديد جدًا أثناء القيام بذلك، فقد يشير هذا إلى وجود مشكلة صحية مثل تمزق في جدار الأمعاء أو البواسير، ويجب التوقف عما تفعله والاتصال بالطبيب.

ADVERTISEMENT

كيفية تقليص الشعور بعدم الراحة

توجد بعض النصائح العامة التي تساعدك في تقليص الشعور بعدم الراحة المحتمل الشعور به، وإليك أهمها:

  • الاسترخاء: من المؤكد أن استخدام الحقنة الشرجية لأول مرة أمر مزعج ومثير للأعصاب، لذلك حاول الاسترخاء قدر الإمكان.
  • التنفس بعمق: يُنصح بالتنفس بعمق أثناء إدخال الأنبوب، وأثناء تدفق السائل للحفاظ على تركيزك.
  • اجلس في وضعية القرفصاء: إذا لم تستطع إدخال الأنبوب جيدًا، إذ تساعد هذه الوضعية على إرخاء العضلات، مما يسمح للأنبوب بالمرور إلى المستقيم.

ما يجب فعله بعد الانتهاء

بمجرد إفراغ الحقيبة، ستشعر بالحاجة إلى التبرز على الفور كما ذكرنا، لذلك قم ببطء وحرص ثم توجه إلى المرحاض، أما في بعض الأحيان الأخرى، قد يطلب الطبيب منك حبس السائل لفترة من الوقت قد تصل إلى 30 دقيقة أو أكثر؛ وهذا يساعد على تليين البراز بصورة أكبر وأعمق.

ولا يُنصح بحمل أشياء ثقيلة بعد الانتهاء لعدة ساعات، ويجب البقاء في مكان قريب من غرفة الحمام في ذلك اليوم تحسبًا للحاجة العاجلة للتبرز، ومن المفترض أن تعود لأنشطتك اليومية في غضون 24 ساعة، أما إذا فشلت محاولات الحقنة الشرجية لتليين البراز، يجب حينها التواصل مع الطبيب لإيجاد حلول أخرى.

ADVERTISEMENT

وفي الختام، عادة لا توجد أعراض جانبية للحقنة الشرجية باستثناء أن بعض الناس قد يعانون من الشعور بالانزعاج والتقلصات، وقد يتسرب السائل من فتحة الشرج، ونشدد على أهمية التواصل مع الطبيب في حالات الشعور بالألم.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د.كريم محمود - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد