ADVERTISEMENT

مراهق بريطاني يستيقظ من غيبوبة دامت عام لا يعلم أي شئ عن كورونا

مراهق-بريطاني-في-غيبوبة
مراهق بريطاني يخرج من غيبوبة دامت لما يقرب من عام، بعد تعرضه لحادثة سيارة، وليس لدية أي علم بفيروس كورونا الذي غير العالم، ولكن هذه ليست المفاجأة الوحيدة! لنتعرف على التفاصيل

تعرض جوزيف فلافيل Joseph Flavill البالغ من العمر 19 عاماً لحادث سيارة في مدينة بيرتون أون ترينت الإنجليزية في بداية شهر مارس العام الماضي، قبل حدوث أول إغلاق لمنع انتشار فيروس كورونا بثلاثة أسابيع، أي دخل في الغيبوبة دون أن يعلم أي معلومة متعلقة بالفيروس ولا كيف غير وما زال يغير العالم حتى الآن، ويزداد الأمر غرابة بعد أن نصت تصريحات أحد أقاربه أيضاً أنه على الرغم من عدم تواجده أثناء هذه الجائحة، إلا أنه أصيب بفيروس كورونا مرتين أثناء الغيبوبة.

ADVERTISEMENT

ونظراً للظروف، لم تستطع العائلة التواجد طوال الوقت معه، واعتمدوا على التواصل معه بواسطة مكالمات الفيديو. وتضمنت التصريحات أيضاً أن جوزيف بدأ يُظهر علامات صغيرة تدل على الشفاء، فيستطيع سماع أحاديثهم ويستجيب لبعض الأمور البسيطة. كما صرحت أنهم لا يعلمون حتى الآن كيف سيستقبل جوزيف القصص والأخبار المتعلقة بهذه الجائحة، ولكن في الوقت الحالي يتلقى جوزيف الرعاية اللازمة، كما أنشأت عائلته وديعة لمن يرغب في مساعدته في مشوار العلاج.

والجدير بالذكر أنه منذ حادثة هذا الـ مراهق بريطاني، سجلت بريطانيا ما يقرب من 4 ملايين حالة مصابة بفيروس كورونا، من ضمنهم أكثر من 110000 حالة وفاة.

إليكم التقرير الخاص بهذا الخبر:

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد