هل تكره ارتداء الكمامة ؟ قد تغير رأيك بعد هذا الاكتشاف الجديد

هل تكره ارتداء الكمامة ؟
هل تكره ارتداء الكمامة ؟ حسناً قد تغير رأيك بعد أن تعرف أن بعض الخبراء صرحوا أن ارتداء الكمامة يمكن أن يحميك من حساسة الربيع  .. وإليكم التفاصيل:

ADVERTISEMENT

صرح أحد الخبراء المختصين في أمراض الأنف والأذن والحنجرة، بجامعة ألاباما في برمنغهام، أن مرضى حساسية الربيع يعانون مشاكل أقل هذا الموسم، بسبب قضاء وقت أكثر في المنزل و ارتداء الكمامة عند الحروج.  كما صرح المختص أنه وفقاً لدراسة تم إجراؤها في 2020، انخفضت أعراض التهاب الأنف التحسسي أو ما يُعرف بحمى القش بين الممرضات بشكل كبير وملحوظ، بعد انتشار ارتداء الكمامة عقب انتشار فيروس كورونا.

وأضاف في تصريحاته أيضاً، أن أي نوع من الكمامات التي تغطي الوجه، تقلل من الملوثات والعوامل التي تزيد الحساسية التي يمكن أن تدخل الفم والأنف، ولكن من الضروري عدم لمس الكمامة من الأمام عند خلعها، وعدم قلب الكمامة في حالة خلعها ووضعها مرة أخرى.

وإليكم بعض النصائح الأخرى التي يمكن أن تساعدكم في مواجهة فصل الربيع وحساسية الربيع:

ADVERTISEMENT
  • يجب تنظيف السجاد وأماكن النوم باستمرار.
  • الحرص على غلق النوافذ.
  • يجب الاستحمام جيداً عند العودة للمنزل، حيث أن الأتربة والعوامل التي تُثير الحساسية تعبق في ملابسك وشعرك.
  • الحرص على تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ج مثا، الجوافة والكيوي، واحرص أيضاُ على شرب العصائر مثل البرتقال والليمون.
  • شرب الماء بكمبة كافية.
  • تنظيف الأنف بالغسول.
ولمعرفة

المزيد من المعلومات والنصائح العلاج، يمكنك زيارة مقال: 8 أشياء تحميك من حساسية الربيع ومعلومات أخرى تهمك

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد