متى يكون نزول ماء من الأنف خطير؟

يصبح نزول ماء من الأنف خطيرًا، عندما يكون سببه حدوث تسرب السائل الدماغي النخاعي وهو من الحالات النادرة، التي تتسبب في تسرب السائل النخاعي المحيط بالدماغ ليخرج من الأنف، ولكن يجب أن تفرق بين نزول ماء من الأنف وبين سيلان الأنف الطبيعي في شكل مخاط بسبب الحساسية ونزلات البرد والإنفلونزا.

ADVERTISEMENT

يحدث سيلان الأنف لأسباب عديدة مثل الإصابة بنزلات البرد أو الإنفلونزا أو التهاب الجيوب الأنفية الحركي الوعائي، أو بسبب الطقس البارد والحساسية، وهناك بعض الفروق بين سيلان الأنف وبين تسرب السائل النخاعي، نذكرها فيما يلي:

تسرب السائل النخاعي سيلان الأنف
خروج سائل شفاف رقيق من الأنف خروج مخاط سميك أو رفيع،
وقد يكون شفاف أو بلون آخر
يمكن أن يخرج السائل من إحدى فتحتي الأنف عادة ما يخرج السائل من فتحتي الأنف
لا يتم علاج تسرب السائل النخاعي
بتناول أدوية البرد أو الحساسية
عادة ما يقل سيلان الأنف
عند تناول أدوية البرد والحساسية
يمكن أن يتسبب في فقدان حاسة الشم لا يتسبب سيلان الأنف
في كثير من الأحيان في فقدان حاسة الشم

يجب أن تميز شكل السائل الذي ينزل من الأنف عند الإصابة بتسرب السائل النخاعي، لذا يجب سرعة استشارة الطبيب المختص عند ملاحظته.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة جيلان علي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد