فوائد نبتة الختمية وكيفية استخدامها وأضرارها

نبتة الختميةتم استخدام جذور نبتة الختمية (بالانجليزية Marshmallow Root) منذ القدم، في العديد من الأغراض العلاجية مثل علاج مشكلات الجهاز الهضمي والتنفسي والأمراض الجلدية، وفي هذا المقال سنتعرف إلى فوائد هذه النبتة بالتفصيل، وكيفية استخدامها وأضرارها.

ADVERTISEMENT

فوائد نبتة الختمية

هناك عدد لا نهائي من الفوائد الصحية لهذه النبتة، وفيما يلي سنذكر بعض هذه الفوائد:

1. علاج الكحة

أظهرت العديد من الدراسات العلمية الصغيرة، فاعلية هذه النبتة في علاج الكحة، على سبيل المثال خلصت إحدى الدراسات عام 2005 إلى أن تناول المشاركين بالدراسة لشراب كحة عشبي يحتوي على هذه النبتة، ساهم في علاج الكحة التي نتجت عن نزلات البرد أو التهاب الشعب الهوائية أو غيرها من أمراض الجهاز التنفسي، وذلك لاحتواء هذه العشبة على سائل صمغي، يعمل على تكوين طبقة تحمي المريء من الالتهابات.

ADVERTISEMENT

2. علاج جفاف الفم

توصلت إحدى الدراسات العلمية إلى فاعلية هذه النبتة في علاج نقص لعاب الفم، وللاستفادة من هذه النبتة في علاج جفاف الفم، يمكن تناولها في صورة أقراص الاستحلاب، مع الحرص على مصها ببطء تجنبًا لمضغها، أو تحضير شاي هذه النبتة.

3. علاج مشكلات البشرة

قد تساعد هذه النبتة على التقليل من تهيج والتهاب البشرة ويمكن استخدامها موضعيًا لعلاج الحروق، والجروح ولدغات الحشرات وجفاف البشرة، كما تساعد على الحد من بعض أمراض البشرة مثل الإكزيما، والوقاية من شيخوخة البشرة التي تنتج عن ضرر التعرض للأشعة فوق البنفسجية.

ADVERTISEMENT

4. فوائد الختمية للشعر

قد يساعد السائل الصمغي الموجود في هذه النبتة على تقوية وتكثيف الشعر، مما يجعله خيارًا مناسبًا للاستخدام كمرطب ومضاد لتشابك الشعر.

5. حماية الأمعاء

تساعد هذه العشبة على الحد من العديد من المشكلات المتعلقة بصحة الجهاز الهضمي، مثل الحموضة وارتجاع المريء والإسهال والإمساك، نظرًا لاحتوائها على سائل صمغي يحمي البطانة الداخلية للمعدة والمريء، مما يقي من الشعور بحرقة المعدة والتقليل من خطر الإصابة بالقرح، التي تنتج عن عدة أسباب منها تناول العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات.

6. تسكين الألم

أشارت إحدى الدراسات العلمية عام 2014 إلى فاعلية هذه النبتة للاستخدام كمسكن للألم، مما يجعلها خيارًا مناسبًا للحد من الحالات المرضية التي تسبب الألم مثل التهاب الحلق.

ADVERTISEMENT

7. إدرار البول

تحتوي عشبة الختمية على خصائص مدرة للبول، مما يساعد في تنظيف الكلى والمثانة، كما أكدت بعض الأبحاث العلمية على احتواء هذه النبتة على خصائص مضادة للبكتيريا، تساعد في علاج التهاب الجهاز البولي، ويمكن تحقيق هذه الفائدة من خلال تناول شاي الختمية.

تنويه هام: ننصح بضرورة استشارة الطبيب المختص، قبل استخدام هذه النبتة لأي من الأغراض العلاجية التي تناولناها.

كيفية استخدام نبتة الختمية

هناك عدد متنوع من منتجات نبتة الختمية، وننصح باختيار المنتجات التي تحتوي على جذور الختمية، وفيما يلي سنذكر بعض هذه المنتجات:

ADVERTISEMENT
  • الكبسولات.
  • شراب الكحة.
  • شاي النبتة من خلال غلي جذور النبتة بالماء، أو أكياس الشاي سريعة التحضير.
  • يمكن وضع جذور النبتة في الماء داخل برطمان، وتركه بدرجة حرارة الغرفة أثناء الليل، وشرب هذا السائل صباحًا مما سيساعد على تهدئة الحلق والفم.
  • يمكن مزج شاي النبتة البارد أو مستخلص النبتة، مع زيت جوز الهند لعمل مرهم للبشرة.

أضرار نبتة الختمية

يعتبر استخدام هذه النبتة آمن في معظم الأحيان، ولكن قد تظهر بعض الأضرار نتيجة استخدام هذا النبتة، ومن هذه الأضرار ما يلي:

  • تهيج المعدة والشعور بالدوار.
  • تهيج وحساسية الجلد، لذلك ننصح بإجراء اختبار لحساسية البشرة قبل استخدام هذه النبتة على الجلد مباشرة.
  • قد تتداخل هذه النتبة مع بعض الأدوية مثل، الليثيوم وأدوية علاج مرض السكري، وتحد من قدرة المعدة على امتصاص الأدوية، لذلك لابد من استشارة الطبيب قبل استخدامها.
  • ننصح بعدم تناول الحوامل والمرضعات ومن سيخضعون لعملية جراحية، لهذه النبتة في أي من صورها.

وفي النهاية تحتوي نبتة الختمية على العديد من الفوائد، ولكن لا يجب الاعتماد على منتجات هذه النتبة، في أي من الأغراض العلاجية دون استشارة الطبيب المختص.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة جيلان علي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد