ما هي مدة الشفاء من الكلاميديا؟

تعد الكلاميديا (Chlamydia) عدوى شائعة نسبيًا، حيث يتم الإبلاغ عن ما يقرب من 3 ملايين حالة جديدة كل عام. وتنتقل عن طريق الاتصال الجنسي، مما يؤدي لعدم ممارسة العلاقة بين الزوجين حتى يتم الشفاء منها.

ADVERTISEMENT

أما عن مدة الشفاء من الكلاميديا، فعادةً ما تختفي الكلاميديا في غضون أسبوع إلى أسبوعين، وفي خلال هذه الفترة يجب تجنب ممارسة الجنس؛ لمنع انتقال المرض، وقد يصف طبيبك في هذه الفترة جرعة واحدة من الدواء أو دواء تتناوله يوميًا لمدة أسبوع تقريبًا.

وفي حالة وصف الطبيب لحبة دواء بجرعة واحدة، يجب عليك الانتظار 7 أيام قبل ممارسة الجنس مرة أخرى، أما إذا كنت تتناول الدواء لمدة 7 أيام، فانتظر أسبوعًا بعد الجرعة الأخيرة قبل ممارسة النشاط الجنسي.

ADVERTISEMENT

يجب أيضًا بعد انتهاء مدة الشفاء من الكلاميديا بـ 3 أشهر إجراء الاختبارات والفحوصات مرة أخرى؛ لأن تكرار نقل الكلاميديا أمر شائع.

فكيف يمكنك معرفة انتهاء مدة الشفاء من الكلاميديا؟

ADVERTISEMENT

يجب أن تلاحظ تحسنًا سريعًا بعد العلاج، وذلك من خلال:

  • تحسن في الإفراز أو الألم عند التبول في غضون أسبوع.
  • تحسن النزيف بين فترات الحيض بحلول الدورة التالية.
  • يجب أن يبدأ ألم الحوض وألم الخصيتين في التحسن سريعًا، ولكن قد يستغرق الأمر ما يصل إلى أسبوعين حتى يختفي الألم.

أما إن كنت تعاني من ألم في الحوض أو عند ممارسة الجنس ولا يتحسن الألم بالعلاج، فيجب استشارة الطبيب؛ للحصول على مزيد من العلاج أو التحقق من الأسباب الأخرى المحتملة للألم.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د.عبدالله عيسى - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد