ادوية التصلب المتعدد: دليل شامل بالأدوية المستخدمة وفوائدها

ادوية التصلب المتعدد
أهم أدوية التصلب اللويحي

التصلب المتعدد (اللويحي) من الأمراض التي يصعب علاجها، ولكن مع تقدم العلم أصبح من السهل التحكم بأعراضها والتقليل من تقدم حدة المرض، وسواء كنت أنت أو أحد من أقاربك يعاني من هذا المرض، وحفاظاً منا على صحكتم، أعددنا لكم المقال الشامل التالي الذي يحتوي على قائمة كاملة بادوية التصلب المتعدد التي يتم استخدامها، والأدوية الموصوفة للأطفال وأيضاً الأدوية المخصصة للتعامل مع كل عرض من أعراض المرض، بالإضافة لمعلومات أخرى هامة لكم، فاحرصوا على المتابعة.

ADVERTISEMENT

ادوية التصلب المتعدد

تساعد ادوية التصلب المتعدد في التحكم في المرض، وتُستخدم هذه الأدوية لعلاج أو للوقاية من الأعراض أو الهجمات، وأيضاً تغيير مسار المرض لتقليل الضرر والإعاقة الجسدية الناتجة عنه.

وتوجد عدة أدوية يمكن أن تساعد في تخفيف حدة أعراض هذا المرض، وطول مدة العلاج بهذه الأدوية يختلف من حالة لأخرى، وقد يتم التغيير بين الأدوية وفقاً لحالة المريض والاستجابة للعلاج. وتتضمن الأدوية التي تمت الموافقة عليها من قِبل إدراة الدواء والغذاء FDA لعلاج مرض التصلب المتعدد أو اللويحي ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • أدوية فموية (حبوب أو أقراص).
  • حقن (إبر) أو سوائل وريدية.

لنتعرف تالياً وبالتفصيل على ادوية التصلب المتعدد المختلفة الشائع استخدامها:

ابر التصلب اللويحي

تتصمن ادوية التصلب المتعدد التي يتم حقنها أو السوائل الوريدية التي تمت الموافقة على استخدامها عند الإصابة بمرض MS ما يلي:

ADVERTISEMENT

1- إنترفيوت بيتا Interferon beta products

تتكون هذه الأدوية أو المنتجات من بروتينات تمنع بعض خلايا الدم البيضاء المعينة من الدخول إلى الدماغ والحبل الشوكي، ويُعتقد أن هذه الخلايا المعينة تساعد في تدمير أو تضرر المايلين الذي يكون طبقة واقية تغطي الألياف العصبية. ومنع دخول هذه الخلايا إلى الدماغ والحبل الشوكي يمكن أن يقلل من الضرر الناتج عنهم ويقلل أيضاً من عدد هجمات التصلب المتعدد التي قد يتعرض لها المريض.

وهذه الأدوية تُستخدم عادة في نوعين من أنواع التصلب اللويحي وهما التصلب العصبي المتعدد الانتكاسي RRMS والتصلب العصبي المتعدد التقدمي الثانوي SPMS في الحالات النشطة، وتتضمن هذه الأدوية ما يلي:

  • أفونيكس Avonex.
  • ريبيف Rebif.
  • بيتاسيرون Betaseron.
  • بليغريدي Plegridy.
  • إكستافيا Extavia.

2- أسيتات الغلاتيرامر Glatiramer acetate

أسيتات الغلاتيرامر أو ما يُعرف تجارياً باسم كوباكسون Copaxone، هي مادة مصنعة تُشبه بروتين الميالين الأساسي، ويُعتقد أنه يعمل عن طريق دفع بعض أنواع خلايا الدم البيضاء المعينة لتهاجم المادة الدوائية بدلاً من الميالين الموجود في الخلايا. ويمكنك حقن هذا الدواء بنفسك، مرة يومياً أو 3 مرات في الأسبوع وفقاً للجرعة المحددة.

ADVERTISEMENT

3- ناتاليزوماب Natalizumab

هو دواء يتم حقنه يمكن أن يقوم بسد أو منع الخلايا الليمفاوية التائية من التحرك إلى داخل الدماغ والحبل الشوكي. ويتم إدخال هذا الدواء للجسم عن طريق سائل وريدي 4 مرات في الأسبوع. وجدير يالذكر أن هذا الدواء يزيد من فرص الإصابة بعدوى PML النادرة (Progressive Multifocal Leukoencephalopathy) في حالة ضعف المناعة أو في حالة تناول أدوية أخرى تُضعف المناعة.

4- ميتوكسانترون هيدروكلوريد Mitoxantrone hydrochloride

ميتوكسانترون هيدروكلوريد أو نوفانترون Novantrone، هو دواء كان يُستخدم في علاج السرطان، وحالياً يتم وصفه لمرضى MS، ويقوم بكبح خلايا الجهاز المناعي التي يُعتقد أنها تهاجم خلايا الميالين.

ويُستخدم في نوعي المرض SPMS أو RRMS، في حالة عدم عمل الأدوية الأخرى، ويُستخدم فقط في الحالات الشديدة، مرة كل 3 أشهر، وبكميات قليلة، نظراً لوجود أعراض جانبية محتملة له.

ADVERTISEMENT

5- أليمتوزوماب Alemtuzumab

تمت الموافقة على دواء أليمتوزوماب أو لمترادا Lemtrada للأشخاص الذين يعانون من أنواع مرض MS الانتكاسية، ومخصص عادة للأشخاص الذين جربوا على الأقل نوعين آخرين من الأدوية الأخرى ولم تكن فعالة أو تسببت في حدوث آثار جانبية.

ويعمل هذا الدواء عن طريق خفض عدد الخلايا الليمفاوية التائية أو البائية المحددة في الجسم، مما يساعد في تقليل الالتهاب والضرر الموجود في الخلايا العصبية. ويتم استخدام هذا الدواء مرة يومياً لمدة 5 أيام، ثم مجدداً بعد مرور 12 شهر من بدء العلاج، يتم استخدامه مرة يومياً لمدة 3 أيام أو أكثر.

6- أوكريليزوماب Ocrelizumab

يُعتبر أوكريليزوماب أو أوكريفوس Ocrevus من أحدث الأدوية الوريدية التي تمت الموافقة عليها من قبل إدراة FDA لعلاج MS. ويعمل هذا الدواء عن طريق تحديد وتقليل عدد الخلايا الليمفاوية البائية المسئولة عن تضرر أغلفة الميالين. ويتم إعطاء هذا الدواء على جرعتين (300 ملليجرام للجرعة) بينهما مدة أسبوعين، ثم يتم زيادة الجرعة إلى 600 ملليجرام، يتم إعطاؤها كل 6 أشهر.

ADVERTISEMENT

7- أوفاتوموماب Ofatumumab

تمت الموافقة على استخدام دواء Ofatumumab أو كيسيمبتا Kesimpta من قِبل إدراة FDA في عام 2020، ويُعتبر أحدث ادوبة التصلب المتعدد، ويعمل أيضاً عن طريق تحديد الخلايا الليمفاوية البائية الضارة وتقليل عددهم. ويتم إعطاؤه كحقنة مرة في الأسبوع، في أول 3 أسابيع، ثم توجد فترة راحة لمدة أسبوع، ويتم إعطاء الدواء مرة أخرى مرة في الشهر.

حبوب التصلب اللويحي

تتضمن أدوية التصلب اللويحي الفموية التي تمت الموافقة عليها ما يلي:

  • فينجوليمود Fingolimod: كبسولات فموية يتم تناولها مرة واحدة في اليوم، ويُستخدم لعلاج أنواع PRMS و CIS و SPMS النشط.
  • تيريفلونوميد Teriflunomide: أقراص فموية يتم تناولها مرة في اليوم، ويعمل عن طريق منع الإنزيم الذي تستخدمه خلايا الدم البيضاء التي تُسبب الضرر أثناء هذا المرض.
  • ثنائي ميثيل فومارات Dimethyl fumarate: كبسولة يتم تناولها مرتين في اليوم، وآلية عمل هذا الدواء غير معروفة كلياً، ولكن يُعتقد أنه يعمل عن طريق التدخل مع نشاط بعض خلايا الجهاز المناعي المعينة والمواد الكيميائية لتقليل خطر حدوث هجمات التصلب المتعدد.
  • ديروكسيميل فومارات Diroximel fumarate: من ادوية التصلب المتعدد الفموية التي تأتي في صورة كبسولات يتم تناولها مرتين في اليوم، وتعمل بنفس طريقة عمل دواء ثنائي ميثيل فومارات.
  • مونوميثيل فومارات Monomethyl fumarate: من أدوية التصلب اللويحي الفموية التي تمت الموافقة عليها في عام 2020، وله خصائص مضادة للأكسدة تعمل عن طريق التداخل مع أنشطة بعض خلايا الجهاز العصبي والمواد الكيميائية المعينة.
  • كلادريبين Cladribine: أحد أنواع الحبوب التي يتم تناولها لمدة 16 أو 20 يوم على مدار عامين. ومسار العلاج يحدده الطبيب.
  • سيبونيمود Siponimod: من ادوية التصلب المتعدد الفموية التي يتم تناولها مرة يومياً، ويعمل على منع بعض الخلايا الالتهابية من مغادرة الغدد الليمفاوية.
  • أوزانيمود Ozanimod: كبسولة فموية يتم تناولها مرة في اليوم وتمنع الخلايا المناعية من مغادرة الغدد الليمفاوية ودخول الجهاز العصبي المركزي.

أدوية هجمة التصلب اللويحي

العديد من هجمات التصلب المتعدد يمكن أن تختفي من تلقاء نفسها، ولكن الهجمات الحادة تتطلب العلاج، وعادة ما تتضمن ادوية التصلب المتعدد المستخدمة في حالة الهجمات استخدام الستيرويدات القشرية، وهذه الأدوية يمكن أن تساعد في تقليل الاللتهاب وتجعل الهجمات أقل حدة. وتتضمن الستيرويدات القشرية المستخدمة ما يلي:

ADVERTISEMENT

وفي حالة عدم عمل أدوية الستيرويدات القشرية يمكن أن يقوم الطبيب بوصف الكورتيكوتروبين Corticotropin الذي يعمل عن طريق تحفيز قشرة الغدة الكظرية لإفراز هرمونات الكورتيزول والكورتيكوستيرون والألدوستيرون التي تساعد في تقليل الالتهاب.

ادوية التصلب المتعدد للأطفال

يُعتبر فينجوليمود Fingolimod هو الدواء الوحيد الذي تمت الموافقة عليه من قِبل إدراة الدواء والغذاء FDA لاستخدامه للأطفال المصابين بالتصلب اللويحي، فهو آمن للاستخدام في الأطفال بداية من عمر 10 سنوات. ولكن في بعض الأحيان قد يقوم الطبيب بوصف أدوية أخرى خارج تسمية إدراة FDA، وهي أدوية تُستخدم لأغراض علاجية معينة، ولكن قد يصفها الطبيب لغرض آخر غير الغرض المحدد لها.

التعامل مع أعراض التصلب المتعدد بالأدوية

بعد التعرف على ادوية التصلب المتعدد، يجب التنويه إلى أنه يمكن وصف بعض الأدوية الأخرى للتعامل مع الأعراض والمضاعفات التي تتنتج عن أعراض التصلب المتعدد، وتتضمن ما يلي:

مشاكل المشي

يمكن وصف دواء دالفامبريدين Dalfampridine الفموي للمساعدة في تحسين مشاكل المشي، ويتم استخدامه مرتين عادة. ويعمل هذا الدواء عن طريق سد قنوات البوتاسيوم التي تكون مسامات صغيرة في الخلايا العصبية، وقد يساعد هذا في تحسين قدرة الخلايا المتضررة على إرسال الرسائل العصبية. وتحسن طريقة توصيل الرسائل العصبية يمكن أن يساعد في التحكم في عضلات الساق وقوتها.

تصلب وتشنجات العضلات

عادة ما يقوم الطبيب بوصف أدوية مرخية أو باسطة للعضلات لمرضى MS الذين يعانون من تصلب وتشنج حاد في العضلات. وتتضمن ادوية التصلب المتعدد الشائعة استخدامها للتعامل مع أعراض تصلب وتشنجات العضلات ما يلي:

  • باكلوفين Baclofen.
  • سيكلوبنزابرين Cyclobenzaprine.
  • دانترولين Dantrolene.
  • ديازيبام Diazepam.
  • البوتوكس onabotulinumtoxinA.
  • تيزانيدين Tizanidine.

التعب

يُعتبر التعب المستمر من مشاكل مرض MS الشائعة، ويقوم الطبيب عادة بوصف دواء يحتوي على المادة الفعالة مودافينيل Modafinil لعلاج هذه المشكلة، كما يمكن أن يصف أدوية أخرى خارج التسمية مثل امانتادين Amantadine وفلوكستين Fluoxetine لعلاج التعب الناتج عن هذا المرض.

المشاكل الحسية

يُقصد بالمشاكل الحسية هو نوع من الآلام التي تتسبب في الشعور بالوخز أو الحرقان، أو شعور مماثل للصدمة الكهربائية أو وخز الإبر أو الدبابيس. وقد تتضمن ادوية التصلب المتعدد الموصوفة لهذا العرض ما يلي:

  • اميتربتالين Amitriptyline.
  • كلونازيبام Clonazepam.
  • جابابنتين Gabapentin.
  • نورتريبتيلين Nortriptyline.
  • فينيتوين Phenytoin.

الاكتئاب

تتضمن أدوية التصلب اللويحي التي تعمل على علاج مشاكل الاكتئاب ما يلي:

  • بوبروبيون Bupropion.
  • دولوكستين Duloxetine.
  • فلوكستين Fluoxetine.
  • باروكسيتين Paroxetine.
  • سيرترالين Sertraline.
  • فينلافاكسين Venlafaxine.

الإمساك

يُعتبر الإمساك من مضاعفات مرض MS الشائعة، وقد يقترح الطبيب علاج هذه المشكلة بأحد الأدوية التالية:

  • بيساكوديل Bisacodyl.
  • دوكوسات Docusate.
  • هيدروكسيد المغنيسيوم Magnesium hydroxide.
  • السيلليوم Psyllium.

ضعف المثانة

ضعف المثانة أيضاً من مضاعفات مرض التصلب الشائعة، وقد يتسبب في التبول المستمر أو سلس البول أو تقطع البول. وقد يصف الطبيب الأدوية التالية لعلاج تلك المشاكل:

  • داريفيناسين Darifenacin.
  • اوكسيبيوتينين Oxybutynin.
  • برازوسين Prazosin.
  • سوليفيناسين Solifenacin.
  • تامسولوسين Tamsulosin.
  • تولتيرودين Tolterodine.

المشاكل الجنسية

يعاني مصابي مرض MS من الرجال والنساء من مشاكل وضعف في القدرة الجنسية، مقارنة بالأشخاص غير المصابين. وتتضمن أدوية التصلب اللويحي الفموية التي يمكن أن يتم وصفها لعلاج بعض هذه المشاكل، وخاصة ضعف الانتصاب، ما يلي:

الآثار الجانبية لادوية التصلب المتعدد

جميع الأدوية لها آثار جانبية، بما في ذلك أدوية التصلب اللويحي، التي قد تتراوح حدتها ما بين بسيطة إلى شديدة. وتتضمن بعض الآثار الجانبية المحتملة:

  • تهيج في مكان إعطاء الحقن.
  • أعراض مشابهة لأعراض البرد بعد استخدام بعض الأدوية المعنية (أدوية إنترفيوت بيتا).
  • الاكتئاب.
  • زيادة خطر حدوث عدوى أو التهاب.

ويُعتبر أكثر الآثار الجانبية خطورة لهذه الأدوية، هو احتمال حدوث عدوى PML النادرة (Progressive Multifocal Leukoencephalopathy)، وهي عدوى فيروسية تحدث للدماغ.

هل يمكن علاج التصلب اللويحي بالأعشاب أو الطب البديل؟

توجد العديد من المنتجات البديلة والعشبية التي تزعم أنها يمكن أن تساعد في التحكم في أعراض مرض التصلب، ولكن لا يوجد أي أساس علمي يدعم هذه المنتجات. ويجب التحدث مع الطبيب أولاً قبل تجربة أي منتج سواء عشبي أو مكمل. ومن أبرز الطرق البديلة التي يكثر الحديث عنها، ولكن ما زالت تحتاج للمزيد من الدراسات والإثباتات:

  • مكملات فيتامين د.
  • الوخز بالإبر.

هل هناك علاج نهائي لمرض التصلب اللويحي؟

لا يوجد علاج نهائي وشافي كلياً لمرض التصلب المتعدد أو يمكن أن يساعد في عكس الأضرار والتأثيرات الناتجة عن الإصابة بهذا المرض، وادوية التصلب المتعدد السابق التحدث عنها تساعد في التحكم في الأعراض وتخفيف حدتها، كما يمكن أن تساعد في منع تفاقم المرض وليس علاجه نهائياً.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة الطوخي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد