8 أسباب حدوث ألم تحت الإبط وعلاجه

ألم تحت الإبطيحدث ألم تحت الإبط لأسباب متعددة تتراوح بين الأسباب البسيطة إلى المضاعفات والمشاكل الصحية الخطيرة، ويربط الكثيرون الإحساس بألم في هذه المنطقة بالإصابة بمرض السرطان، وفي هذا المقال سنتعرف على الأسباب العديدة للشعور بهذا الألم.

ADVERTISEMENT

أسباب حدوث ألم تحت الإبط

يحدث الشعور بالألم في هذه المنطقة لعدة أسباب، وقد يحدث الألم في الجانب الأيمن أو الأيسر، وفيما يلي سنتعرف على بعض هذه الأسباب:

1. الذبحة الصدرية

الذبحة الصدرية هي حالة تسبب ألم شديد في الصدر بسبب حدوث نقص مؤقت لتدفق الدم للقلب، ويحدث ذلك بسبب عدم تلقي عضلة القلب نسبة الأكسجين الكافية لعملها بكفاءة، ومن الأعراض التي تنتج عن الذبحة الصدرية هو الشعور بألم تحت الإبط الأيسر والذراع، بالإضافة للشعور بالتعب والدوخة وصعوبة التنفس وألم بالرقبة والفك والصدر.

ADVERTISEMENT

2. ردود فعل تحسسية

يؤدي استخدام مزيلات العرق والعطور وجل الاستحمام إلى احتمالية حدوث ردود فعل تحسسية، خاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من حساسية الجلد، مما قد يؤدي للشعور بالألم تحت الإبط وظهور أعراض أخرى مثل الالتهابات والحكة والطفح الجلدي والتورم.

3. الحلاقة

يؤدي استخدام شفرات الحلاقة الحادة أو غير المطهرة لحدوث ألم في هذه المنطقة، مما يزيد من خطر الإصابة بالعدوى والتهاب بصيلات الشعر، وظهور بثور مؤلمة والشعر تحت الجلد، ولتفادي هذا الألم لا بد من الحرص على تطهير شفرة الحلاقة وترطيب الجلد بعد الحلاقة.

ADVERTISEMENT

4. العدوى

يحدث ألم في هذه المنطقة بسبب حدوث العدوى البكتيرية للجلد، مما يتسبب في الشعور بتهيج الجلد والألم والتورم، وقد يحدث الألم بسبب التهاب الغدد الدرقية، وهي حالة تحدث بسبب انسداد بصيلات الشعر والغدد الدهنية خاصة تحت الإبط، مما يسبب ظهور أعراض مثل تكرار ظهور الدمامل والخراريج.

5. الشد العضلي

يحدث الشد العضلي للأشخاص المواظبين على ممارسة الرياضة مثل رفع الأثقال، وقد يتسبب الشد العضلي في مما يتسبب في حدوث ألم في هذه المنطقة وبعضلات الذراع، وغالبًا ما يزول هذا الألم خلال أسبوع، وفي حالة زيادة الألم عن هذه المدة لابد من استشارة الطبيب المختص.

6. الهربس النطاقي

يحدث الهربس النطاقي نتيجة الإصابة بعدوى الفيروس النطاقي الحماقي، مما يتسبب في طفح جلدي في الظهر والصدر وتحت الإبط، وقد يتطور إلى حرق البشرة والشعور بالوخز.

ADVERTISEMENT

7. سرطان الثدي

يبدأ مرض سرطان الثدي بدون ظهور أعراض مؤلمة، ولكن من ضمن أعراضه حدوث تورم تحت الإبط مع وجود كتلة في هذا المكان، وفي حالة ظهور أي من هذه الأعراض لابد من استشارة الطبيب المختص.

8. ألم تحت الإبط قبل الدورة

حدوث طراوة وألم في ثدي المرأة من الأعراض الشائعة قبل وأثناء الدورة الشهرية، وهذا الألم قد يمتد أحيانا لمنطقة تحت الإبط

هل البرد يسبب ألم تحت الإبط؟

يحدث في بعض الأحيان الشعور بألم في هذه المنطقة نتيجة تورم العقد الليمفاوية، التي تظهر في العديد من المناطق في الجسم مثل تحت الإبط والرقبة، وعندما يحدث ألم وتورم في هذه المناطق يشير ذلك لمقاومة الجسم لعدوى فيروسية، ومنها الإصابة بنزلات البرد والتهاب الحلق وعدوى الحصبة التي تصيب الجهاز التنفسي وتنتشر بسرعة، وعدوى الأذن والأسنان، وعند تورم هذه العقد تظهر أعراض مثل سيلان الأنف واحتقان الحلق والحمى والتعرق أثناء النوم.

ADVERTISEMENT

متى يجب استشارة الطبيب؟

لا بد من سرعة استشارة الطبيب المختص عند الشعور بألم في هذه المنطقة عند ملاحظة الأتي:

  • عندما يستمر التورم أكثر من أسبوعين، أو عندما تزداد حدته.
  • عند تكتل التورم والشعور بعدم تحركه عند اللمس.
  • عند انتشار التورم بأكثر من منطقة بالجسم بجانب تحت الإبط مثل الرقبة على سبيل المثال.
  • عندما يصبح التورم غير مؤلم.
  • ظهور أعراض مثل الحمى والتعرق أثناء النوم وفقدان الوزن بصورة غير طبيعية.

علاج ألم تحت الإبط

يعتمد علاج الألم في هذه المنطقة على سبب حدوث الألم، وتحديد العلاج المناسب وفقا لما يلي:

  • إذا كان سبب الألم هو الشد العضلي يمكن علاج ذلك من خلال أخذ القسط الكافي من الراحة ووضع الثلج على موضع الألم، وعند الشعور بالتحسن يمكن وضع إربة ساخنة على موضع الألم، مما يساهم في تحسين الدورة الدموية وممارسة بعض تمارين التمدد.
  • يمكن علاج الهربس النطاقي من خلال تناول أدوية مخدرة للألم ومقاومة للفيروسات، كما يمكن استخدام الكريمات الموضعية للتخفيف من الألم.
  • إذا كان سبب الألم هو مرض سرطان الثدي، تخضع المرأة للعلاج الكيميائي أو العلاج بالاشعاع لإزالة الورم.
  • إذا كان سبب الألم هو حساسية الجلد تجاه بعض العطور أو مزيلات العرق، يمكن تجنب استخدام هذه الأنواع، وفي حالة حدوث حساسية يتم علاجها من خلال الكريمات الموضعية الملطفة أو المضادات الحيوية.
  • في حالة تورم العقد الليمفاوية بسبب العدوى البكتيرية يتم العلاج بالمضادات الحيوية، وفي حالة العدوى الفيروسية يحتاج الأمر لمزيد من الوقت حتى يزول التورم، ومن الأمور التي يمكن أن تساعد على التقليل من الألم هو وضع قطعة ملابس دافئة على موضع الألم.

وبعد التعرف إلى أسباب حدوث ألم تحت الإبط، قد يشير هذا الألم إلى أسباب بسيطة يمكن تفاديها مثل تجنب استخدام بعض المنتجات التي تسبب حساسية البشرة، وقد يشير إلى مضاعفات خطيرة، لذلك من الأفضل استشارة الطبيب المختص فور الشعور بألم في هذه المنطقة.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة جيلان علي - المراجعة والتدقيق: طاقم كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد