مكتشف كورونا بالسعودية: الإصابات في مصر مرشحة للزيادة‏

أكد مكتشف فيروس كورونا في السعودية، أن مصر ربما تشهد ارتفاعاً في أعداد المصابين بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية الأيام المقبلة، بعد أن أعلنت السلطات الصحية تسجيل الإصابة الأولي بكورونا لمصري عائد من السعودية.
 

ADVERTISEMENT

وفي حوار مع جريدة (المصري اليوم) قال البروفيسور المصري على محمد زكى مكتشف أول إصابة بفيروس كورونا في السعودية، "طالما لم نعرف مصدر الفيروس حتى الآن، فالأعداد مرشحة للارتفاع". معتبرا أن "اكتشاف أول حالة إصابة بفيروس «كورونا» فى مصر كان شيئاً متوقعاً.
 

وأكد البروفيسور الذي أنشأ في السابق معملاً فى المستشفى السعودي لاكتشاف الفيروسات أنه "قد تكون هناك حالات إصابة أخرى، لكنها لم تكتشف بعد"، مشيراً إلي أن مصدرها سيكون السعودية حيث أن المملكة تستقبل عشرات الآلاف من الحجاج والمعتمرين المصريين بجانب وجود جالية مصرية كبيرة هناك.
 

وأكد البروفيسور علي أنه لا أحد يستطيع التكهن بحجم الأعداد التى يمكن أن تصاب بالفيروس، مشيرا الي ان الخوف يكمن فى سرعة انتشار الفيروس، "لأنه بدأ فى مرحلة الانتقال من إنسان إلى إنسان"، وهو ما حدث فى السعودية بعد إصابة عدد من الأطباء وفريق التمريض بالمستشفيات بسبب مخالطتهم المرضى.

ADVERTISEMENT

وحذر في حواره مع الجريدة من قدرة "الحجر الطبي" في الكشف علي آلاف العائدين من السعودية، مؤكدا علي أنه "يجب أن يكون هناك وعى من الشخص نفسه ، بأن يبلغ عن نفسه فى حالة وجود أى أعراض مثل الكحة الشديدة أو الالتهاب الرئوى، وعليه أن يتوجه إلى أقرب مركز طبى".


 

وعن نصائحه لتجنب الإصابة بالمرض قال أنه يجب : 

1- الالتزام بالنظافة عن طريق غسل وتطهير الأيدى باستمرار.

ADVERTISEMENT

2- تجنب مخالطة المصابين بالأنفلونزا والحمي والسعال.

 إعداد محمد أبو سبحة 
فريق كل يوم معلومة طبية 
اقرأ المزيد في قسم الأخبار الطبية

 

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد