ADVERTISEMENT

معلمة تمنح كليتها لطالبة

كتبت – أسماء عبد العظيم

 

ADVERTISEMENT

 

عانت الطالبة  بمدرسة ديترويت " أجا بوث " البالغة من العمر 18 عاما لفترات طويلة من غسيل الكلى المجهد نفسيا و بدنيا ، و كان يتطلب منها أن تترك دوامها الدراسي مبكرا عن زملائها ثلاثة مرات أسبوعيا لتخضع لهذا العلاج المؤلم ، و قررت "أجا " أن تكتب معاناتها خلال رحلة العلاج بالغسيل الكلوي و أسمت كتابها " رحلتي مع الغسيل الكلوي "  " My Dialysis Journy .

و قالت المعلمة  " نادرة محمد " : لقد سمعت أجا في مايو السابق و هي تحدث معلمة أخرى عن كتابها بينما كانت  لا تزال تكتبه ، و بعد أن قرأته مباشرة ، قررت  أن أنهي معاناتها و أن أمنحها إحدى كليتاي  ، و أضافت أيضا : لو كانت " أجا " إبنتي ، لتنميت أن يقوم شخص بذلك ، إن هذا القرار لا يحتاج إلى تفكير .

 

ADVERTISEMENT

aga1

ADVERTISEMENT

 

 

و بالفعل أجرت " نادرة " العملية في ال 15 من ديسمبر الماضي بمستشفى Henry Ford Hospital  و نقلت الكلى في صندوق ثلجي  لمسافة 3 أميال لتصل إلى  مستشفى الأطفال التي إنتظرت بها " أجا " لتتلقى كليتها الجديدة  ، و تمت العملية بنجاح .

ADVERTISEMENT

 

 

 

 

ADVERTISEMENT

إعداد: د.أسماء عبدالعظيم

فريق كل يوم معلومة طبية
اقرأ المزيد في قسم الأخبار الطبية

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة asmaa abdulazeem badran
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.foxnews.com/health/2015/05/20/detroit-student-returns-to-school-with-teacher-who-gave-her-kidney/
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد