العلاج الإشعاعي عقب جراحات الثدي يحسن من فرص النجاة


أثبتت الدراسات الحديثه أن العلاج الإشعاعي عقب جراحات إستئصال أوارم الثدي يقلل من فرصة الإصابه بسرطان الثدي مرة أخري ويقلل من خطر الوفاة بسبب السرطان.

ADVERTISEMENT

 

وقام الباحثون بجمع بيانات عن (11) ألف سيدة شاركت في 17 دراسة سابقة مهتمة بالمقارنة بين تأثير العلاج الإشعاعي عقب جراحات الثدي, وكانت نتائج كل تلك الدراسات مؤكدة لأهمية العلاج الإشعاعي عقب جراحات الثدي لضمان عدم عودة السرطان مرة أخري.
 

ويقول الطبيب Thomas Buchholz من جامعة تكساس في الولايات المتحدة أن تغيرت نسبة كفائه العلاج الإشعاعي مع تغير السبب البيولوجي الذي أدي إلي إصابة المرأة بسرطان الثدي , وعلي مر الـ 10 سنوات السابقة ومع إستخدام العلاج الإشعاعي قلت نسبة عودة سرطان الثدي مرة أخري عقب إستئصاله بنسبه 50%.

ADVERTISEMENT

 

إعداد وترجمة  سارة صلاح البدوي 
   فريق كل يوم معلومة طبية

 

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة كل يوم معلومة طبية
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
cancer.gov
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد