ADVERTISEMENT

علامات تمدد الجلد للحامل

علامات تمدد الجلد للحامل

ADVERTISEMENT

تعرفي معنا على علامات تمدد الجلد للحامل وأسباب ظهور هذه العلامات على الجلد أثناء الحمل، حيث تعتبر من أكثر الأمور المزعجة التي ترغب الحامل في التخلص منها، لذا تابعي معنا عزيزتي القارئة المقال التالي لمعرفة ذلك.

علامات تمدد الجلد للحامل

علامات تمدد الجلد هي خطوط ضيقة تظهر على سطح الجلد قد يكون لونها وردي، أحمر، أرجواني أو بني تبعاً للون بشرة كل امرأة، وتعتبر أكثر شيوعاً في نهاية فترة الحمل حيث تعاني منها حوالي 8 من بين كل 10 نساء حوامل.

ADVERTISEMENT

تظهر هذه العلامات عادة على البطن، وأحياناً ما تظهر في الجزء العلوي من الفخذين والثديين، ولكنها تختلف من امرأة إلى أخرى، ويمكن أن تُسبب الشعور بـ الحكة والضيق. وبالرغم من أنها لا تعتبر مشكلة خطيرة أو ضارة، إلا أنها تُسبب الانزعاج للنساء بعد الولادة لأنها تؤثر على مظهر الجسم.

قد تختفي علامات تمدد الجلد للحامل بعد الولادة من تلقاء نفسها أو تصبح أقل وضوحاً، ولكن في بعض الأحيان قد لا تختفي أبداً لدى بعض النساء، مما يجعل المرأة تبحث جاهدة عن كل العلاجات المتاحة لمساعدتها على التخلص من هذه العلامات.

أسباب علامات تمدد الجلد للحامل

تعتبر علامات تمدد الجلد من الحالات الشائعة في نهاية فترة الحمل، وذلك لأن وزن الجسم يزيد وتنمو البطن بسرعة كبيرة، فلا تتمكن البشرة من مواكبة هذه التغييرات، مما يؤدي إلى تمدد وانكسار الطبقة الوسطى من الجلد (الأدمة) وكسر الألياف المرنة تحت سطح الجلد مباشرة، فبالتالي تظهر علامات التمدد.

يمكن أن تؤثر أيضاً التغيرات الهرمونية التي تحدث للجسم أثناء الحمل على بشرة الحامل مما يجعلها أكثر عرضة للإصابة بعلامات التمدد، كما يعتمد مدى ظهور علامات تمدد الجلد للحامل على نوع بشرة كل امرأة، حيث تكون بشرة بعض النساء أكثر مرونة عن غيرهن.

ADVERTISEMENT

تعتمد كذلك مقدار علامات التمدد التي تظهر لدى الحامل على مقدار الوزن الزائد أثناء الحمل، فمن المرجح أن تكتسب الحامل وزناً زائداً يتراوح ما بين 10 و 12.5 كيلوجرام تقريباً أثناء الحمل، ولكن تختلف زيادة الوزن لدى كل حامل عن الأخرى، لذا يجب أن تناقشي الأمر مع طبيبكِ حتى يحدد لكِ النظام الغذائي الصحي والمناسب لتجنب زيادة الوزن بشكل مبالغ.

تظهر علامات التمدد بشكل أكثر شيوعاً على البطن والثديين، ولكنها قد تظهر أيضاً على الفخذين والذراعين، ويمكن أن تتلاشى تدريجياً بعد الولادة وتتحول إلى اللون الأبيض أو الرمادي.

علاج علامات التمدد عند الحامل

بعد معرفة أسباب ظهور علامات تمدد الجلد للحامل يجب العلم بأنه لا توجد طريقة مؤكدة لمنع ظهور هذه العلامات، ولكن قد يساعدكِ الحفاظ على رطوبة جسمكِ واستخدام بعض الكريمات على الشعور بتحسن وتخفيف الكحة التي تصاحب علامات التمدد.

يشير الخبراء إلى أنه قد تتلاشى بعض علامات التمدد وتتحول إلى خطوط باهتة، في حين أنه قد تبقى بعض العلامات كما هي دون أي تغيير، لذلك فإن أفضل حل هو استخدام بعض العلاجات عندما تكون الخطوط حمراء في بداية ظهورها، وتشمل بعض العلاجات ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • المواد الهلامية المصنوعة من مزيج من مستخلص البصل مع حمض الهيالورونيك.
  • الريتينويد يعتبر من علاجات علامات تمدد الجلد للحامل، لأنه يحفز نمو الكولاجين، ويُسرع عملية تحول الخلايا مما يجعل البشرة أكثر صحة وحيوية، ولكن لا يجب استخدام أي علاجات دون استشارة الطبيب أولاً للتأكد من فعالية العلاج وعدم تسببه في أي آثار جانبية ضارة.
  • العلاج بالليزر الذي يتم في عيادة الطبيب، ويساعد على تعزيز الكولاجين وتقلص الأوعية الدموية المتوسعة.

وفي النهاية عزيزتي القارئة وبعد أن تعرفتِ على علامات تمدد الجلد للحامل وأسبابها وخيارات العلاج، إذا كانت لديكِ أي استفسارات أخرى لا تترددي في استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مي أحمد عادل
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.nhs.uk/conditions/pregnancy-and-baby/stretch-marks-pregnant/
https://www.webmd.com/baby/features/stretch-marks#2
https://www.babycenter.com/0_stretch-marks_1352276.bc
https://www.medicalnewstoday.com/articles/283651
https://americanpregnancy.org/your-pregnancy/are-pregnancy-stretchmarks-different/
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد