علاج عسر الهضم بالطرق المختلفة والفعالة والمجربة

علاج عسر الهضمعسر الهضم واحداً من أشهر المشاكل الصحية الشائعة حول العالم أجمع، فيعاني منه الرجال والنساء على حد سواء، ولهذا سنقدم لكم ملف كامل عن كافة الطرق الفعالة في علاج عسر الهضم لتتخلص من ألمه وإزعاجه بسهولة.

ADVERTISEMENT

كيف يؤثر عسر الهضم عليك؟

عسر الهضم هو مصطلح عام يصف عدم الراحة في الجزء العلوي من البطن، وعلى الرغم من أن عسر الهضم شائع، إلا أن كل شخص قد يعاني من عسر الهضم بطريقة مختلفة قليلاً، فأعراضه وألمه يختلف من شخص لآخر، وقد يمتد لفترة صغيرة أو كبيرة حسب درجة وشدة عسر الهضم الذي تتعرض له.

وقد يشير عسر الهضم أيضاً إلى مرض آخر في الجهاز الهضمي، فهو يعتبر أحد أبرز أعراض مشاكل المعدة والجهاز الهضمي المتعددة.

يؤثر عسر الهضم على المصابين به بعدة طرق مختلفة هو يجعلك عرضة لانتفاخ الجزء العلوى من البطن والشعور بالحرقة بالإضافة إلى الغثيان والقيء وغيرها من الأعراض المتعبة والمزعجة.

ADVERTISEMENT

هناك أكثر من طريقة يمكنك من خلالها علاج عسر الهضم نهائياً والتحكم فيه بل والتخلص منها .. هنا سنعرض لكم أبرز وأشهر هذه الطرق.

علاج عسر الهضم بالأدوية

هناك خيارات علاجية وأدوية متعددة يمكنها أن تقضي على مشكلة سوء الهضم والتخمة، وتشمل هذه الأدوية:

  • مضادات الحموضة التي لا تستلزم وصفة طبية عادًة تكون الخيار الأول.
  • مثبطات مضخة البروتون (PPIs)، والتي يمكن أن تقلل من حمض المعدة.
  • مضاد مستقبلات الهستامين 2 والتي يمكن أن تقلل من حموضة المعدة.
  •  Prokineticsوالتي قد تكون مفيدة إذا كانت معدتك تُفرغ ببطء.
  • المضادات الحيوية إذا كانت بكتيريا H. pylori تسبب عسر الهضم.
  • مضادات الاكتئاب أو الأدوية المضادة للقلق والتي قد تخفف من عسر الهضم عن طريق تقليل الإحساس بالألم.

علاج عسر الهضم طبيعاً

علاج عسر الهضم بتغيير نمط الحياة

قد تساعد تغييرات نمط الحياة على تخفيف عسر الهضم، ويوصي الطبيب أيضًا بالآتي:

  • تجنب الأطعمة التي تسبب عسر الهضم.
  • تناول خمس أو ست وجبات صغيرة في اليوم بدلاً من ثلاث وجبات كبيرة.
  • الحد من أو القضاء على استخدام الكحول والكافيين.
  • تجنب بعض مسكنات الألم مثل: الأسبرين، والايبوبروفين، والنابروكسين.
  • العثور على بدائل للأدوية التي تسبب عسر الهضم.
  • السيطرة على التوتر والقلق.

الأعشاب المفيدة لعسر الهضم

هناك خيارات طبيعية متعددة آمنة وفعالة تساعد على التخلص من عسر الهضم وعلاج المضاعفات الناتجة عنه كالانتفاخ وحرقة المعدة وغيرها، ومن أشهر هذه الخيارات التي يمكنك الاعتماد عليها:

ADVERTISEMENT
  • النعناع: فشاي النعناع يساعد على التخلص من مشاكل المعدة وعسر الهضم، ولهذا فهو خيار جيد لتخفيف العسر الهضمي والغثيان الناتج عنه. لكن لا ينصح به في حالة الإصابة بارتجاع المريء أو قرحة المعدة.
  • البابونج: فشاي البابونج له دور قوي في تخفيف آلام المعدة وبالتالي يقلل من عسر الهضم، حيث أنه يقلل من حمض المعدة كما أنه يعتبر مضاد جيد للالتهابات ولهذا يخلصك من الألم.
  • خل التفاح: فهو يساعد على تخفيف وعلاج عسر الهضم وأعراضه، لكن لا ينصح به إلا في حالة كان عسر المعدة ناتج عن نقص الحمض المعدي. ولا ينصح به في حالة الإصابة بارتجاع المريء.
  • الزنجبيل: هو من الطرق الطبيعية المفضلة للكثير من الأشخاص في التخلص من مشكلة عسر الهضم، بالإضافة إلى أنه يساعد على تقليل حمض المعدة، لكن يجب عدم الإسراف في تناوله.

علاج عسر الهضم بوخز الابر

هناك بعض الدراسات التي أجريت ونتائجها أكدت على فاعلية استخدام العلاج بوخز الإبر للتخلص من أعراض سوء الهضم، وقد وجدت الدراسة أن الأشخاص الذين استمروا على دورة علاج بوخز الإبر لمدة تصل لأربعة أسابيع تحسنوا من عسر الهضم المتكرر وشعروا بالراحة.

حيث أن الوخز بالإبر يساعد على التحكم في مسار تدفق الطاقة داخل الجهاز الهضمي ويجعلها تتدفق في الاتجاه الصحيح الذي يجب أن تسير فيه، وذلك لأن الإضطرابات التي تحدث في الجهاز الهضمي تعيق من حركة الطعام الطبيعية في المعدة والأمعاء .. بالإضافة إلى أن هذه الطريقة تعمل على سد مسارات الأعصاب التي تحمل أحساس الألم للدماغ. ولهذا يعتبر العلاج بالإبر الحل الأفضل لضبط هذه المعادلة. كما أنه من الطرق الآمنة والفعالة في ذات الوقت.

نصائح للوقاية من عسر الهضم

غالبًا ما يمكن الوقاية من عسر الهضم وعلاجه من خلال اتباع بعض النصائح الحياتية والصحية الفعالة مثل:

  • تناول وجبات أصغر بشكل متتابع، مع مضغ الطعام ببطء.
  • تجنب المحفزات مثل الأطعمة الدهنية والتوابل، والأطعمة المصنعة، والمشروبات الغازية، والكافيين، والكحول، والتدخين فكل هذه عوامل يمكن أن تسبب عسر الهضم.
  • الحفاظ على وزن صحي، فالوزن الزائد يضغط على البطن، مما يؤدي إلى رفع المعدة وارتجاع الحمض في المريء.
  • ممارسة الرياضة بانتظام، فالتمارين الرياضية تساعد على الحفاظ على وزن صحي وتعزز الهضم.
  • إدارة الإجهاد وخلق بيئة هادئة في وقت الطعام، وممارسة تقنيات الاسترخاء مثل التنفس العميق، والتأمل أو اليوغا.
  • قضاء بعض الوقت في فعل الأشياء التي تستمتع بها، والحصول على الكثير من النوم.
  • توقف أو قم بالتقليل من مسكنات الألم أو الأدوية الأخرى التي قد تزعج بطانة المعدة، وإذا لم يكن هذا خيارًا، فتأكد من تناول هذه الأدوية مع الطعام.

وفي النهاية عزيزي القاريء نرجو أن نكون قد أجبنا على كل أسئلتك المتعلقة بطرق علاج عسر الهضم بشكل فعالة وآمن، نتمنى لك دوام الصحة والعافية.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د. مروة عصمت
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد